أشهر 5 تطبيقات لامركزية (dApps) على شبكة الايثيريوم بإمكانك استخدامها الآن

59

شبكة الايثيريوم عمرها إلى الآن ثلاث سنوات فقط وذلك منذ أن قام “فيتاليك بوترين” المبرمج الروسيّ ذو الأصل الكنديّ بالمشاركة في تأسيسه واطلاق منصته للنور، ويأمل أنّ تتزايد شعبية [ التطبيقات اللامركزية DApps ]. ولكنه لم يكن يعلم أن بلوكشين العقود الذكية من شأنه أن يفسح المجال ليكون وسيلة شائعة للغاية لزيادة رأس المال وذلك عبر العملة المعروفة باسم طرح العملة الأولية (ICO).

كانت رؤيته مغايرة إلى حد ما من خلال موجة جديدة من المضاربين يراهنون على عمليات التشفير الكبرى. وهذا لا يعني أنه لا يوجد تطور لامركزي يحدث على “بلوكشين الايثيريوم“. ولكن بعيدًا عن ذلك الأمر ففي الواقع بناء “عقد ذكي” أسهل مما تعتقد. وهناك بعض فرق التطوير المبتكرة التي تأتي بأفكارًا جديدة تتوافق مع فكرة الايثيريوم التي سعت لها منذ البداية.

باستخدام البيانات من موقع “DappRadar” قررنا إلقاء نظرة على عدد من (التطبيقات اللامركزية Dapps) الشائعة التي تجذب المستخدمين فعليًا. وتعتمد القائمة التالية والتي تحتوي على 5 تطبيقات على شبكة الايثيريوم بالإضافة إلى درجة تفرّد التطبيق وتميزه.

1. آيدكس IDEX 

آيدكس IDEX

منصة IDEX هي منصة تداول لامركزي مشهورة، قامت شركة “Aurora” بإنشاءها، وتقوم بتطوير عدد من الخدمات المالية القائمة على البلوكشين. ولا يزال تبني المستخدم عبر البلوكشين بطيئًا، ولكن هذه التجربة قد تجني أرباحًا كبيرة على الأرجح نظرًا لأن المزيد من المستخدمين يتطلعون إلى التشفير للحصول على حلول مصرفية جديدة.

احذر! منصة تداول متهمة ببيع العملات الرقمية وشبهة احتيال حول عملياتها
أقرأ ايضًا

من المثير للاهتمام ملاحظة أن منصات التداول اللامركزية لا تزال تشهد أقل حجم في السوق. لا يزال المضاربون أول المتبنين. كما أن هناك أنواعًا أخرى من التطبيقات تجلب المزيد من حالات الاستخدام، نأمل أن نرى الأشياء تتوازن أكثر قليلاً قريبًا.

تتفوق منصة IDEX بالفعل على منصات التداول اللامركزية الأخرى مثل: “ForkDelta” بفارق كبير. هذا مثير للإعجاب إذا كنت تعلم بأن أنه عمرها أقل من عام. وبما أن IDEX مبنية على الايثيريوم، فإنها تركز فقط على تداول الايثيريوم و ERC20. يدعم النظام الأساسي بالكامل “MetaMask” وحلول أكثر أمانًا مثل محفظة الأجهزة “Ledger”.

2. إيث لانس Ethlance

إيسلانس Ethlance

“ايث لانس” هي واحدة أخرى من التطبيقات اللامركزية الأكثر شعبية لدينا، فهي سوق لامركزي للوظائف التي هي في معظمها على أساس بعيد. بوابات الوظائف على الإنترنت ليست ابتكارًا جديدًا بشكل خاص. هناك شركات كبيرة مثل: “مستقل” و “خمسات” “Upwork” و “99 Designes” و “Fiverr” عبارة عن منصات عادية للفريلانسر “العمل المستقل” ونافذة كبيرة لأصحاب العمل في العالم الجديد للإنترنت.

إذن ما فائدة الحل القائم على البلوكشين؟ بسيط. اللامركزية. يتقاضى موقع “Upwork” حاليًا رسومًا باهظة الثمن تصل إلى نسبة 20% لكل مهمة بالنسبة إلى معظم المترجمين المستقلين عند البدء. خذ بعين الاعتبار رسوم النقل إلى بلدك ويمكنك معرفة سبب رفض العديد من الباحثين عن العمل ببساطة استخدام هذه الخدمة.

سيولة العملات الرقمية تصل إلى أدنى مستوياتها في عام 2018
أقرأ ايضًا

من ناحية أخرى، فإن “إيث لانس” حر بالكامل. هذا صحيح، بدون رسوم. ومع ذلك، يتعين عليك دفع رسوم الغاز على شبكة الايثيريوم. في الوقت الحالي هذا شيء من المتاعب ولكن عندما ينتقل الايثيريوم إلى نموذج إثبات الملكية، يجب أن تكون خدمة “Ethlance” أسهل بكثير في الاستخدام.

3. المزاد Auctionity

المزاد Auctionity

هي عبارة عن منصة لطرح المزادات قائمة على البلوكشين ومخصصة للمقتنيات الرقمية. وبالرغم من انه يمكن لأي شخص إنشاء مزاد افتراضي لأصوله الرقمية المفضلة على الشبكة العالمية إلا الفرق الرئيسي هنا عن المنصات الأخرى هو أن الأصول تحتاج إلى أن تكون غير قابلة للاستبدال NFT. بمعنى آخر، لا يمكنك بيع رموز الايثيريوم. يجب أن تكون الأصول الرقمية فريدة وأن تمثل نوعًا من القيمة الفردية، على عكس الرموز المميزة.

في الوقت الحالي، تشتمل معظم الأصول للمزاد على Cryptokitty و Etheremon. قد لا تروق لذوقك. لكن احتمالية الاتجاه التصاعدي كبيرة للغاية. نتوقع المزيد من الفنانين والموسيقيين والمبدعين أن يتوافدوا إلى المنصة عندما يبدأون في تقدير قيمة الدفع في الايثيريوم على الدولار والعملات الورقية الأخرى.

أحد أكبر البنوك الاسبانية يستخدم الايثيريوم في عالم الاقراض
أقرأ ايضًا

4. لوكال ايثيريوم LocalEthereum

الايثيريوم المحلّي LocalEthereum

في عام 2016، انطلق سعر الايثيريوم وبدأ في جذب انتباه التجار والمستثمرون. ليس من المستغرب إذن أن يظهر بديل لـ LocalBitcoins. لأولئك الذين لا يعرفونه، “LocalBitcoins” هي خدمة إنترنت شهيرة تسمح لك بشراء وبيع وحدات البيتكوين في جميع أنحاء العالم على مبدأ الند للند (P2P).

تستخدم “LocalEthereum” عقودًا ذكية وعقود تأمين للإحتفاظ بحق بائع الايثيريوم حتى يثبت أنه قد تلقى عملة نقدية (مثل الدولار واليورو) من أحد المشترين إما عن طريق النقد أو التحويل المصرفي أو PayPal أو أي طرق أخرى.

وقد تم القضاء على الوسيط التقليدي (الصرف) لشراء وبيع العملات الرقمية. ومع ذلك، في حالة وجود نزاع، يجب على الحكم التدخل. ولا يستطيع المُحكم بينهما منح الأثير (العملة) إلا لأحد الطرفين وليس لنفسه. في الوقت الحالي، هذا المحكم هو “LocalEthereum” ومع ذلك فإنه مع مرور الوقت يتيح حتى هذا الجانب “اللامركزية” لأعضاء المجتمع.

5. أراغون Aragon

أراغون Aragon

أراغون هو مشروع طموح بشكل لا يصدق يتطلع إلى تحمل الطبيعة المحدودة لإدارة الأعمال المحلية. اليوم، تدمج معظم الشركات في دولة واحدة وبالتالي فهي تخضع لقوانينها ولوائحها. يصبح من الصعب إدارة ذلك مع تحويل المزيد من الموظفين جهودهم إلى العمل عن بعد من أجل لقمة العيش.

يوجه “أراغون” جهوده لمساعدة رواد الأعمال في المستقبل لإنشاء (المنظمات المستقلة اللامركزية DAOs). وفي الأساس تم بناء أراغون مع وضع وظائف الأعمال الأساسية في عين الاعتبار. ويمكنك تسيير العمل أينما كنت طالما لديك امكانية الوصول إلى الإنترنت بالطبع.

منصة كورية لتداول العملات الرقمية تختفي وبحوزتها أكثر من 13,000 ايثيريوم خاصة بالمساهمين
أقرأ ايضًا

يبقى أن نرى ما إذا كانت “المنظمات المستقلة اللامركزية DAOs” يمكن أن تحل تماما محل التسلسل الهرمي التجاري النموذجي. ومن المؤكد أنه أمر منطقي في البلدان التي غالباً ما يعاق فيها العمل التجاري بسبب التنظيم الحكومي الثقيل “البيروقراطية” والعوائق التي تحول بين أصحاب الأعمال الصغيرة وأهدافهم.

ألقِ نظرة على دليل “Aragon” للحصول على رؤية أعمق حول (المنظمات المستقلة اللامركزية DAO)

الخاتمة: التطبيقات اللامركزية الخمس الأكثر شعبية

تواصل شعبية التطبيقات اللامركزية في حالة من الانتشار والأنحصار كما يكافح رجال الأعمال للعثور على التطبيقات التي من شأنها جذب الجماهير على المدى الطويل. وربما سيلاحظ القراء المطلعين أننا لم نقم بتضمين Cryptokitties في هذه القائمة. في حين أن هذا التطبيق لا يزال يحظى بشعبية كبيرة، فقد غطته الصحافة المختصة بمواضيع التشفير كثيرًا ولكن كان هناك مشاريع أكثر إثارة للاهتمام التي تستحق أن يتم استعراضها.

لا توجد مقارنة فعلية عندما يتعلق الأمر بالشبكات المركزية الكبرى مثل: (الفيسبوك Facebook) والذي يضم أكثر من مليار مستخدم. ولكن المؤكد أن التطبيقات الأكثر بين “التطبيقات اللامركزية” لا يمكن أن تتنافس حاليا مع المنصات العادية والمواقع المعروفة والتي لها باع طويل في العمل. فقد استغرق “الفيسبوك” عدة سنوات قبل أن تبدأ عجلاته في الدوران تجاه المسار الصحيح. نحن على قمة جبل الجليد وبعضها – إن لم يكن كلها – يمكن أن تتحول إلى 10000 شركة ذات قيمة تجارية في السنوات الخمس إلى العشر القادمة.

جي بي مورغان: نحن نؤمن بمستقبل الايثيريوم (ETH)
أقرأ ايضًا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

Add this code to the section of your site’s AMP pages.