تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

عملات رقمية بديلة تحلق عاليا في ظل ركود البيتكوين والايثيريوم

في الأسبوع الماضي انخفض سعر البيتكوين من أعلى مستوى له عند 9800 دولار إلى مستوى 8900 دولار قبل أن يرتد صاعدا إلى 9100 دولار في وقت كتابة هذا المقال.

بينما الايثيريوم انخفضت بنسبة 10% فبعد أن كانت تسجل 248 دولار تراجعت لمستوى 215 دولار.

على الرغم من تراجع العملات الكبيرة قائدة السوق، إلا أن العديد من العملات البديلة الصغيرة لم ترتفع فحسب، بل سجلت أرقاما قياسية جديدة على الإطلاق.

ما الذي يجعل هذه العملات الرقمية البديلة والصغيرة ترتفع بينما تستمر العملات الرقمية الكبيرة في النضال من أجل الحفاظ على سعرها في ظل نفس ظروف السوق ؟

البيتكوين والايثيريوم يقاومان:

تستمر البيتكوين والايثيريوم في النضال والمقاومة للوصول لمستوى فوق 10،000 دولار و  250 دولار على التوالي.

حيث تعاني البيتكوين والإيثيريوم من أوقات صعبة للحفاظ على مستوياتهم السعرية خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا.

والأسوأ من ذلك، أن اثنين من العملات الرقمية الرئيسية التي تهيمن على السوق، تواجهان الآن وقتا صعبا للحفاظ على مستوياتهم.

عدم اليقين في سوق الأسهم والخوف من ارتفاع حالات فيروس كورونا ساهم في تحول المستخدمين نحو سوق الكريبتو.

تتلاشى فرص حدوث انتعاش سريع  يوم بعد يوم.

بدلا من ذلك، فإن معظم العملات الرقمية الكبيرة لم تفعل شيئا سوى تسجيل ارتفاع منخفض، وهو علامة ودلالة على اتجاه هبوطي قادم.

قد تكون الحركة القادمة هي انخفاض، مما يؤكد وجود اتجاه هبوطي أعمق.

لكن وبالرغم من الأداء الباهت للعملات الكبيرة فإن العملات الصغيرة فعلت فعلتها وارتفعت رغم ظروف السوق الحالية التي يمر بها سوق الكريبتو.

المصدر: cryptodiffer

حيث لم تكتف هذه العملات الصغيرة بالإرتفاع بل تمكنت من تسجيل قمم جديدة.

ونتحدث هنا عن عشرة عملات بديلة ذات رأس مال صغير تتداول عبر ستة منصات تداول مختلفة، حققت ارتفاعا جديدا على الإطلاق، وهذه العملات هي:

  • UMA
  • REN
  • DMM
  • SNX
  • CEL
  • RUNE
  • RSR
  • PNT
  • BAL
  • ALEPH

من بين هذه العملات من حققت ارتفاع بنسبة 100%، ومثلما أشرنا فإن هذه العملات الرقمية صغيرة من حيث القيمة السوقية الإجمالية.

العملات العشرة المشار إليها وعند جمعها معا لا تبلغ مليار واحد، بل إن مجموعها معا يساوي تقريبا 775 مليون دولار.

بغض النظر عن كونها عملات بديلة منخفضة، فإن هذه العملات لها أشياء قليلة مشتركة، حيث تمكنت من تحقيق ارتفاع في ظل ركود كل من البيتكوين والايثيريوم.

وهناك عدد من التفسيرات حول ارتفاع هذه العملات منها على سبيل المثال أن هذه العملات بقيمة سوقية صغيرة وعليه فهي مرتع لعمليات الضخ والتفريغ.

حيث وضمن العملات المذكورة أعلاه هناك مشروعين يبلغ حجمهما مليون دولار فقط كقيمة سوقية، وعليه فإن الأمر يتطلب القليل من المال فقط لتحريك أسعار هذه العملات.

مع مثل هذه القيمة السوقية المنخفضة يمكن أن يؤدي أي نشاط على هذه العملات إلى مكاسب أكبر.

تعرف الحيتان ذلك ويمكن أن تستخدم العملات البديلة صغيرة الحجم لتعزيز حيازتها للبيتكوين والايثيريوم قبل الاختراق النهائي.

ويقال أن جني الأرباح يتدفق من العملات البديلة ذات رؤوس الأموال الصغيرة في النهاية، إلى العملات البديلة ذات رؤوس الأموال المتوسطة.

من هناك، يعود المال في النهاية إلى عملات بديلة رئيسية مثل الايثيريوم، ثم يعود إلى البيتكوين.

ربما هذا هو الوقت الذي قد يبدأ فيه السوق الصعودي، ثم تتكرر الدورة مرة أخرى.

اقرأ أيضا:

تقرير: شراء كميات كبيرة من عملة XRP الرقمية … هل اقترب موعد ارتفاع سعر عملة الريبل؟

عملة COMP تشهد ارتفاعا بنسبة تفوق 250% لهذه الأسباب

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock