تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تعرف على الموعد الجديد لإنقسام الايثيريوم (الفورك)

تم الإعلان عن الموعد الجديد لإنقسام الايثيريوم “الفورك” للكتلة رقم 7,280,000 المقرر أن تصل في 27 فبراير، وفقا لمطور الايثيريوم “بيتر سيزيلاجي”

اقترح المطورين الرئيسيين في الايثيريوم تنشيط عملية الانقسام للايثيريوم ” الفورك ” في أواخر شهر فبراير – وهي عبارة عن ترقية مخطط لها على مستوى النظام تم إلغاؤها في وقت سابق من هذا الأسبوع -.

وتعرف عملية الانقسام أيضًا بأنها “الفورك” ويقدر مطوريها أنه سيتم اطلاقها ما بين يومي 26 فبراير و 28 فبراير، مع تحديد رقم الكتلة في تاريخ مستقبلي.

تم تقديم الاقتراح خلال مكالمة هاتفية للمطورين الأساسيين صباح يوم الجمعة، وشارك المشاركون في المكالمة مبتكر الايثيريوم “فيتاليك بوترين” ومطوري آخرين، بما في ذلك Hudson Jameson و Lane Rettig و Afri Schoedon و Péter Szilágyi و Martin Holste Swende و Danny Ryan و Alexey Akhunov .

ويأتي هذا القرار بعد أن أعلنت شركة “شينسكي سيكيوريتي” المتخصصة في تدقيق العقود الذكية يوم الثلاثاء عن وجود ثغرة أمنية في واحدة من خمس مقترحات لتحسين شبكة الايثيريوم (EIPs) التي تم وضعها ضمن عملية تطوير الشبكة وتتعلق بتكاليف تخزين البيانات على البلوكشين.

ونتيجة للضعف التقنية، فإن عملية الانقسام ستكون قابلة للتطبيق الشهر المقبل، لن تشمل إدراج برنامج “EIP buggy” والذي سيتم اختباره وإعادة صياغته ليتم تضمينه في انقسام لاحق للايثيريوم.

بدلا من ذلك، سيتم إصدار عملية الانقسام في جزأين في وقت واحد على الشبكة الرئيسية. ستشمل الترقية الأولى جميع برامج “EIP” الأصلية الخمسة، وستقوم الترقية الثانية على وجه التحديد بإزالة EIP 1283.

تهدف هذه الاستراتيجية – التي اقترحها “سيزيلاجي” لأول مرة خلال مكالمة اليوم – إلى التأكد من أن شبكات الاختبار والشبكات الخاصة التي نفذت بالفعل ترقية الشبكة الكاملة يمكنها بسهولة تنفيذ الإصلاح دون التراجع عن أي كتل.

“اقتراحاتي هي تعيين عمليتي انقسام ، المحددة سابقا كما هي حاليًا وإصلاح الخلل التي تعطل هذه الميزة فقط … من خلال وجود عمليتي انقسام يمكن لكل شخص قام بالترقية فعليًا الحصول على انقسام آخر لتطويرها بشكل صحيح إذا جاز التعبير”، أوضح سيزيلاجي.

هناك حاجة ماسة لقرار عاجل بإعادة تنشيط عملية الانقسام للايثيريوم (الفورك) عاجلاً وليس آجلاً جزئياً بسبب التنشيط المطول لصعوبة شبكة الإيثيريوم – وهي جزء من الشفرة مضمن في زمن تصنيع كتل زمنية أطول على نحو متزايد بمرور الوقت.

من أجل تشجيع الانتقال إلى خوارزمية جديدة للإجماع تعرف باسم إثبات التوافق (PoS)، تم اقتراح تأجيل عملية التطوير الخاصة في EIP 1234 بسبب عدم كفاية البحث في الوقت الحالي للانتقال إلى نظام اثبات التوافق (PoS).

بمجرد تفعيلها على الشبكة الرئيسية، ستضم EIP 1234 وتؤخر الـ(Difficulty Bomb) لمدة 12 شهرًا.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock