العملات الرقمية المستقرة… المنافسة والرغبة في استبدال التيثر (USDT)

145

سوق العملات الرقمية لديه عملة مستقرة مُهيمنة، وتستحوذ على أغلب تعاملات العملات الرقمية المستقرة اليوم.

الدولار الرقمي أو “تيثر”, تهدف إلى الحفاظ على رمزها (المسمى Tether أو USDT) على تكافؤ مع الدولار الأمريكي من خلال دعم كل دولار رقمي بـ1 دولار في الودائع المصرفية، ويمثل الغالبية العظمى من السوق المستقرة من خلال القيمة الإجمالية وحجم التبادل والمقاييس الأخرى.

لكن بدأت تظهر علامات القلق حول الدولار الرقمية أو “التيثر” لعدم وجود مراجع قانوني, مع التركيز على وصول الشركة إلى الخدمات المصرفية وادعاءاتها بأن لديها ضمانات كاملة على إمدادات الدولار الرقمي أو “التيثر” المُعلقة.

لم يتم تداول الدولار الرقمي USDT بسعر 1 دولار مع أي اتساق منذ أوائل شهر أكتوبر. وقد سجل أدنى مستوى له عند 0.85 دولار في 15 أكتوبر، وبينما تعافى سعر الصرف إلى حد كبير فإنه ما زال متأخرا عن المستوى المستهدف، حيث يتداول الدولار الرقمي USDT الآن عند 0.98 دولار، وفقا لبيانات موقع “CoinMarketCap”.

في هذه الأثناء، ظهرت العديد من العملات المستقرة المنافسة في السوق، بما في ذلك – فقط منذ سبتمبر – عملة الدولار الأمريكية (USDC)، و Paxos Standard Token ورمزها (PAX) و Gemini Dollar ورمزها (GUSD). بالإضافة إلى المنافسين القدامي TrueUSD  ورمزها (TUSD) و Dai ورمزها (DAI).

كما قد يتوقع المرء في مثل هذه العاصفة المثالية، بدأ “الدولار الرقمي أو المعروف بالتيثر” يفقد بعض حصته في السوق لهؤلاء المنافسين في الأسبوع ونصف منذ أن كسر حاجز الدولار. مع ذلك، وتشير البيانات إلى أن عملتي TUSD و USDC حققا أكبر نجاحات، لا تظهر البيانات فائزًا واضحًا في هذه المرحلة استطاع على الاستحواذ على حصة ملحوظة، ولا يزال “التيثر” ثابتًا في القمة.

مشروع Victorieum: ثورة جديدة في صناعة البنوك و العملات الرقمية
أقرأ ايضًا

كل هذه العملات تتنافس من أجل دور حاسم في النظام البيئي لصناعة العملات الرقمية. من الناحية النظرية، تسمح العملات المستقرة للمتداولين بتحويل الأموال بين منصات تداول العملات الرقمية بشكل آمن – دون الحاجة إلى الاعتماد على الوصول إلى الخدمات المصرفية التقليدية. كما أنها تسمح للمتداولين بتحويل أموالهم إلى أصول أقل مخاطرة في أوقات التقلبات الشديدة، دون الحاجة إلى سحب الأموال من المنصة.

أدناه سنبدأ التعمق في هذه البيانات.

القيمة السوقية

هناك عدة طرق لقياس حصة السوق في مجال العملات المستقرة، ولعل الأهم هو ببساطة من خلال النظر إلى القيمة السوقية، التي يجب أن تكون معادلة للاحتياطي، وذلك يعني  أن تتوفر 100 عملة مستقرة يجب أن يقابلها 100 عملة نقدية في الحساب الاحتياطي، ويجب أن تكون تقريبًا نفس العرض الكلي (الإجمالي).

وقال “نيك كارتر” مطور بلوكشين: “لقد خسر الدولار الرقمي “تيثر “حتما حصته في السوق من حيث المعروض من الدولار الذي تم تخصيصه لمختلف العملات المستقرة”. وأضاف أن كلاً من TUSD و USDC كانا “المستفيدين الرئيسيين”.

في الواقع، وفقا لبيانات CoinMetrics التي تم تحليلها فإن القيمة السوقية لسوق العملات الرقمية كنسبة من السوق العملات المستقرة على نطاق واسع قد انخفضت بشكل متطارد، مع أن معظم هذا الانخفاض يأتي من انخفاض في عرض التيثر (القيمة السوقية الرمزية مساوية لسعرها مضروبًا في العرض الكلي).

مفاجأة… تقرير يشير أنه لا يوجد أي أثر لـ عملة "بيترو" الفنزويلية
أقرأ ايضًا

وقال “كارتر” مشيرا إلى فترة في منتصف شهر أكتوبر عندما انخفض سعر صرف التيثر إلى ما دون 0.93 دولار وفقا لموقع “CoinMarketCap”: “شكل الدولار الرقمي “تيثر” حوالي 94% من إجمالي سوق العملات الرقمية آنذاك ولكنها انهارت إلى 83% بعد الانطلاق”

لكن من المهم عدم المبالغة في المضامين التنافسية لهذا الانهيار. والسبب الرئيسي لهذا التحول هو أن  منصة Bitfinex – وهي عبارة عن منصة تداول وشريكة في مشروع الدولا الرقمي “تيثر”) – وقد أرسلوا 780 مليون دولار أمريكي إلى المحفظة التي تسيطر عليها الشركة والمعروفة باسم الخزانة “Tether Treasury” منذ 14 أكتوبر.

هذه العملية، التي تشير إليها الشركة (المثيرة للجدل) بـ”الاسترداد”، تزيل العملات الرقمية من العرض وبالتالي تقلل من القيمة السوقية، التي انخفضت إلى حوالي 1.9 مليار دولار من ذروة بلغت نحو 2.8 مليار دولار في سبتمبر.

ومن ثم، فإن ضعف إمدادات الدولار الرقمي “التيثر” لم تفيد العملتين المستقرتين المتنافستين بقدر ما يمكن افتراضهما، حسبما أشار كارتر. “يبدو أن بعض عملات الـ(USDT) التي تم استبدالها، في الواقع، لا تتدفق إلى منافسين آخرين، ولكن السيولة ببساطة خرجت إلى البيتكوين BTC أو عملات نقدية تقليدية”.

تقرير: جميع منصات تداول العملات المشفرة تتلاعب بأحجام التداول ما عدا منصتين
أقرأ ايضًا

الحجم

هناك طريقة أخرى لقياس حصة السوق المستقرة وهي النظر إلى ما يحدث في منصات تداول العملات الرقمية.

لم يكن من المستغرب، أثناء وبعد فترة قصيرة من حادثة الدولار الرقمي “التيثر” سارع عدد من منصات تداول العملات الرقمية – بما في ذلك منصة OKEx و منصة Huobi – لإدراج عملات رقمية مستقرة بديلة.

ومع ذلك، تظهر بيانات “CoinMetrics” زيادة طفيفة في حجم التداول لأزواج الدولار الرقمي “التيثر” على مدار شهر أكتوبر، ومن قاعدة صغيرة (لاحظ أن المحور الرأسي يتراوح من 96% إلى 100%، ويظل الحبل مسيطرًا بوضوح في هذا المقياس):

وقال كارتر “حجم التدواول للعملات الرقمية المستقرة المنافسة يعد ضئيل لان المتداولين ليسوا معتادين عليهم بعد” مضيفا أن “الدولار الرقمي (التيثر) لا يزال خيار مناسب (وإن كانت تنطوي علىه مخاطرة) للمتداول للحصول على مخاطر محسوبة..”

ولكن هناك مقياس واحد آخر يجب أخذه في الاعتبار: حجم المعاملات على البلوكشين لهذه العملات المستقرة.

من خلال “yardstick” يمكنك ملاحظة أن بدائل “التيثر” اصبحت أكثر تقدما. بالمقارنة مع أحجام التداول المتواضعة، كانت الكميات الإجمالية للمعاملة في البلوكشين أعلى بكثير بالنسبة لاسعار العملات المستقرة (بإستثناء التيثر) طوال الشهر، ويبدو أنها قد ازدادت بعد كسر “التيثر” للدولار:

بعد كل ما قيل، لا يزال “التيثر” أو “الدولار الرقمي” هو المسيطر، ولكن المنافسة تشتد كثيرًا في الفترة الأخيرة مع منافسيه الجدد.

شركة الريبل تكشف النقاب عن منتجاتها الجديدة في مؤتمر Swell
أقرأ ايضًا

وحسب “كارتر”: فإنه “لا يزال من السابق لأوانه تحديد أي منافس قادر على الاستحواذ على الحصة الأكبر من الدولار الرقمي (التيثر)”

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

Add this code to the section of your site’s AMP pages.