تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

الايثريوم وخطط السنوات الخمس القادمة

مما لا شك فيه أن الايثيريوم أصبح أحد أهم المشاريع في ساحة الكريبتو فمنذ إطلاقه في 30 يوليو 2015، ارتفعت قيمته ليصبح ثاني أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية بعد البيتكوين.

ويعد بلوكشين الايثيريوم أول بلوكشين موجه للأغراض العامة ومجهز بجملة من المزايا منها توفيره لجهاز افتراضي ولغة برمجة أصلية قادرة على استخدام رمز أي تعقيد خوارزمي.

بعد خمس سنوات من الإطلاق، هناك حوالي 200.000 مطور نشط يعتمدون على الايثيريوم، مع تطورات مثيرة مثل التمويل اللامركزي (DeFi) و تحديث الايثيريوم 2.0 المنتظر.

لكن الإيثيريوم تواجه تحديات ويظهر يوم بعد يوم العديد من المنافسين الشرسين الذين يلعبون على نقاط ضعف الايثيريوم للإستيلاء على مكانتها.

فماذا تحمل السنوات الخمس المقبلة للايثيريوم؟

التحول نحو الإيثيريوم 2.0:

وفقا لـ “ألكس باتلين” الرئيس التنفيذي لشركة “Trustology” مع الإطلاق القادم للإيثيريوم 2.0، فإن شركته تشهد تطورا مباشرا لأنها مشاركة في برنامج Codefi التجريبي الذي تديره مؤسسة Consensys التي تطور وتقدم حلول برمجية مبنية على الايثيريوم.

صرح السيد “ألكس” بالقول:

إن الايثيريوم تسمح لنا بالعمل مع مطوري الايثيريوم الرائدين من أجل تتبع التوقيع السريع لعملائنا.

من المقرر أن يبدأ تشغيل الايثيريوم 2.0 في عام 2020، ولكن سيتم طرحه على مراحل.

المرحلة 0، التي من المقرر إجراؤها في أواخر الصيف وبداية أوائل الخريف، هي ترقية أساسية للنظام البيئي الكامل والذي سيقوم بتحويل الايثيريوم من نموذج إثبات العمل (PoW) إلى نموذج إثبات الحصص (PoS).

أضاف السيد “ألكس” بالقول:

ستوفر الترقية وقت استجابة أقل، وإنتاجية أعلى، والأشياء الرئيسية الأخرى التي ستوفرها هذه الترقية المنتظرة

ايثيريوم اليوم يستوعب 500 معاملة في الكتلة الواحدة، ويتم إنشاء كتلة كل 20 ثانية.

الترقية إلى نموذج اثبات الحصص يعني أنك لم تعد بحاجة إلى الحساب للتحقق من المعاملات، وعليه ستكون المعاملات أسرع.

عندما تفكر في الأمر، فإن الوقت الذي تقضيه في الحوسبة كان بمثابة آلية لمكافحة الاحتيال.

باستخدام نموذج  إثبات الحصص، فأنت الآن تنظر إلى سلسلة الكتل التي ستستفيد من هياكل بيانات تقسيم البيانات، مما سيزيد من عدد المعاملات التي تتم معالجتها.

يقول “كوسالا هيماشندرا” الرئيس التنفيذي ومؤسس MyEtherWallet:

علينا أن نتذكر أننا نتعامل مع البلوكشين أي التعامل مع الثبات.

من المهم أن نصلح الأمر بشكل صحيح أكثر من أن نصل إليه بشكل أسرع، هذا الخريف يجب أن يمثل بداية التحول.

كانت الايثيريوم دائما تعتمد على دعم متعدد السلاسل كعامل حاسم قبل أي إصدار.

كان هذا هو الحال بالنسبة للايثيريوم 1.0، وهذا هو الحال أيضا بالنسبة للايثيريوم 2.0.

مشاريع مميزة مبنية على الايثيريوم:

هناك عدد من المشاريع المميزة المبنية على الايثيريوم وستتحسن أكثر بوصول تحديث الايثيريوم 2.0، حيث أن لكل من هذه المشاريع دور وهدف تطمح إليه ومشكلة تحاول غلاجها بطريقة مبتكرة.

سلط “جوناثان زيراه” رئيس التسويق في “Status Network”، الضوء على Nimbus وأخبر بالقول:

يهدف Nimbus إلى إنشاء تصميم ذو أداء جيد على الأنظمة المدمجة والأجهزة المحمولة الشخصية، بما في ذلك الهواتف الذكية القديمة و الأجهزة المقيدة بالموارد.

يقول “زيراه” أن مساحة الايثيريوم قد تطورت بشكل كبير العام الماضي، مع دخول المزيد من المطورين إلى النظام البيئي، لا سيما في قطاع التمويل اللامركزي DeFi سريع النمو، وعلق حول ذلك بالقول:

لقد وجدت أدوات تمويل لامركزي DeFi مثل MakerDAO مع DAI و Uniswap و Synthetix و Keycard طرقا جديدة لتعطيل النظم المالية القديمة

هناك أيضا عدد من المشاريع المثيرة للاهتمام خارج مساحة التمويل اللامركزي، مثل Tornado.cash للمعاملات الخاصة و LeapDAO التي تعمل على حلول الطبقة الثانية لزيادة قابلية التوسع.

ازدهار التمويل اللامركزي على الايثيريوم:

التمويل اللامركزي جذب الكثير من الإهتمام في الأشهر الأخيرة الماضية مع وجود أكثر من 4 مليار دولار محبوسة ومقفلة الآن في مشاريع التمويل اللامركزي.

ومع ذلك، لا يزال الفضاء في مراحله الأولى، مما يعني أن التمويل اللامركزي مستمر.

أخير “زيراه” المصدر بالقول:

ستتحسن اللامركزية مع توزيع رموز الحوكمة والبدء في إيجاد قيمة سوقية، كلما أصبحت منتجات التمويل اللامركزي أكثر سهولة بالنسبة للمستهلك العام كلما كان ذلك أفضل لمزيد من التبني.

وأضاف:

على سبيل المثال، قبل عام ، يمكن أن تكون عملية الوصول إلى تطبيق التمويل اللامركزي مرهقة جدا لمستخدم جديد

الآن، يمكن للمستخدم ببساطة تنزيل تطبيق Status، والتمرير إلى علامة تبويب المتصفح، والبدء في استخدام عدد من أدوات التمويل اللامركزي مثل Uniswap.

إنها واحدة من عدد من التطبيقات التي توفر بوابات سهلة الاستخدام للوصول إلى أدوات التمويل اللامركزي، بما في ذلك Argent و MathWallet و Eidoo.

وأضاف “زيراه” أنه مع تبسيط تجربة الإعداد والاستخدام، من المرجح أن يجذب التمويل اللامركزي المزيد من المستخدمين وبذلك جعل معدلات فائدة أفضل على أشياء مثل القروض أو حسابات التوفير.

بينما أخبر “هيماشندرا” أن نمو التمويل اللامركزي متفجر في الوقت الحالي، بفضل الجنون الحالي لزراعة العوائد، حيث صرح في هذا الصدد بالقول:

بينما تجذب هذه الطفرة الكثير من الانتباه إلى الفضاء، وهو أمر جيد للتبني، على مدى السنوات القليلة القادمة، سوف ينتقل التمويل اللامركزي من كونه طريقة عصرية وعالية المخاطر لزيادة المكاسب في الكريبتو إلى ضرورة وواقع يومي.

تحديات الايثيريوم المستقبلية:

اثنين من القضايا والمشاكل الرئيسية التي تهدف ترقية الايثيريوم 2.0 إلى معالجتها وحلها هي توسيع الايثيريوم وتخفيض رسوم المعاملات.

هناك العديد من البروتوكولات والحلول التي يتم النظر فيها لدمجها في الترقية القادمة للايثيريوم، لكنها تظل تحديا مهما إذا كانت الايثيريوم ستصبح مفيدة حقا لمئات، وربما الآلاف، من التطبيقات اللامركزية النشطة، وفقا لـ “هيماشندرا”.

وأضاف “هيماشندرا” بالقول:

التغيير الكبير الآخر هو التحول إلى إثبات الحصص.

إن عدد المحافظ التي تحتوي على 32 ايثيريوم، المبلغ المطلوب لتكون مدقق، آخذ في الازدياد.

فهل ستكون الخمس السنوات القادمة للايثيريوم مثل السنوات الخمس الماضية ؟ إذ لعبت الايثيريوم سابقا دورا بارزا مكّنها من أن تكون وراء ملك العملات الرقمية مباشرة مباشرة.

اقرأ أيضا:

الايثيريوم كلاسيك مهددة بهجوم 51% … لهذه الأسباب

الايثيريوم يحقق مكاسب بنسبة 45% في ظرف 10 أيام مع كسر أعلى مستوى سنوي

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock