تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقميةمواضيع العملات الرقمية

دراسة: 50٪ من المستهلكين في أمريكا اللاتينية لديهم خبرة في التعامل مع العملات المشفرة

تبني واستخدام العملات الرقمية المشفرة آخذ في الازدياد والتوسع.

وفقا لآخر استطلاع أجرته شركة الدفع الرقمي العملاقة “ماستركارد” فإن ما نسبته 51٪ من المستهلكين في أمريكا اللاتينية أجرو معاملة واحدة على الأقل بالعملات الرقمية المشفرة، واستخدم أكثر من 33٪ منهم عملات رقمية مستقرة في عمليات الشراء اليومية.

تركز الدراسة التي تحمل عنوان “مؤشر المدفوعات الجديدة 2022” على الابتكارات المالية مثل العملات المشفرة وحلول DeFi و البلوكشين و NFT وتهدف إلى تقييم سلوك المستهلك فيما يتعلق بطرق الدفع الناشئة.

اللاتينيون مهتمون بالعملات المشفرة:

وفقا للدراسة، فإن ما نسبته 54٪ من المستهلكين اللاتينيين متفائلين بشأن أداء العملات الرقمية كاستثمار.

وفي الوقت نفسه، يريد ثلثا اللاتينيين خيار دفع مختلط يتضمن كلا من طرق الدفع بالكريبتو وطرق الدفع التقليدية لعملياتهم اليومية.

إلى جانب ذلك، كان اللاتينيون مدفوعين بنشاط بالمنتجات المالية المرتبطة بالعملات المشفرة.

قال 82٪ إنهم يرغبون في إتاحة الوظائف المتعلقة بالعملات المشفرة مباشرة من مؤسستهم المالية الحالية.

بالإضافة إلى ذلك، شعر غالبية المستهلكين في المنطقة براحة أكبر في التعامل مع الجهات الموثوقة عندما يتعلق الأمر بالمدفوعات والاستثمارات بالعملات المشفرة.

مقارنة بالأوروبيين والأمريكيين، أظهر اللاتينيون درجة أعلى من المرونة والاستعداد لاعتماد خيارات دفع جديدة.

على عكس ما يزيد عن 75٪ من المستهلكين في أوروبا وأمريكا الذين يفضلون طرق الدفع التقليدية، استخدم 86٪ من اللاتينيين طريقة دفع ناشئة واحدة على الأقل، في العام الماضي.

علّق نائب الرئيس التنفيذي لشركة ماستركارد في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي على الاهتمام المتزايد باستمرار بطرق الدفع الرقمية الجديدة، قائلا:

مستقبل المدفوعات موجود بالفعل.

يتجه الأمريكيون اللاتينيون بشكل متزايد إلى التكنولوجيا لإجراء معاملاتهم المالية، ومن المتوقع أن يستمر هذا الاتجاه في الارتفاع، حيث يخطط 95٪ منهم لاستخدام طريقة دفع رقمية في العام المقبل و 29٪ يقرون باستخدام نقود أقل.

عدم الاستقرار المالي يقود إلى تبني العملات المشفرة:

ربما كان عدم الاستقرار المالي وارتفاع التضخم السببين الرئيسيين وراء الغوص العميق في الأصول الرقمية لبعض بلدان أمريكا الجنوبية.

حيث تعاني بالفعل العملة المحلية للارجنتين البيزو من التضخم، يرى أكثر من 73 ٪ من الأرجنتينيين العملات المشفرة على أنها آلية الادخار الأكثر كفاءة منذ عامين.

اقرأ أيضا:

الحكومة النرويجية تخطط لإستخدام أحد مشاريع الطبقة الثانية لبلوكشين الايثيريوم

تقرير: المستثمرون الهنود خسروا 128 مليون دولار بسبب منصات تداول العملات المشفرة المزيفة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق