تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقميةمواضيع العملات الرقمية

بينانس وبالشراكة مع ماستركارد تطلقان بطاقة كريبتو مسبقة الدفع في الأرجنتين

يوم أمس 4 أغسطس، أعلنت بينانس عن شراكتها مع شركة ماسستركارد، لإطلاق بطاقة عملات رقمية مسبقة الدفع في الأرجنتين.

وفقا لبيان رسمي، أصبحت الأرجنتين أول دولة في أمريكا اللاتينية تمتلك بطاقة بينانس مسبقة الدفع، والتي من المتوقع أن تكون متاحة على نطاق واسع في الأسابيع المقبلة.

سيتمكن المستخدمون في الأرجنتين من شراء ودفع الفواتير واستخدام عملاتهم المشفرة للدفع لدى أكثر من 90 مليون تاجر يستخدمون خدمات الدفع من ماستركارد.

ستكون هذه أول بطاقة كريبتو مدعومة من قبل شركة تداول عالمية.

حيث لدى الأرجنتينيون بالفعل خيارات توفرها منصات تداول العملات المشفرة المحلية مثل “Lemon”.

قدمت شركة Crypto.com منتجا مشابها في البرازيل أيضا والمتمثل في بطاقة دفع بخاصية تحصيل المكافآت وامتيازات أخرى وفقا للمستوى.

المستخدمون لبطاقة بينانس سيحصلون على استرداد نقدي يصل إلى 8٪ على مشترياتهم:


تتمثل إحدى أهم مزايا بطاقة بينانس الجديدة في أنها توفر ما يصل إلى 8٪ استرداد نقدي على شكل BNB لمشتريات محددة.

المبالغ المستردة المؤهلة من بينانس ستقيد على الفور في المحفظة الرقمية التابعة للبطاقة.

بالإضافة إلى ذلك، لا تفرض هذه البطاقة أي رسوم على عمليات السحب من خلال أجهزة الصراف الآلي.

يمكن للمستخدمين سحب ما يصل إلى 45000 بيزو (339 دولار بسعر الصرف الرسمي) يوميا أو بحد أقصى 180 ألف بيزو (1357 دولار) شهريا.

خاصية المكافآت واسترداد النقود وحدها ستجعل بطاقة بينانس منافسا قويا ضد البنوك التقليدية التي تميل إلى تقديم نسب استرداد نقدية منخفضة جدا (أو ما يعادلها بالنقاط) وتفرض رسوما عالية لسحب الأموال من أجهزة الصراف الآلي.

للتقدم بطلب للحصول على البطاقة ، يجب أن يكون لدى المستخدمين حساب نشط على منصة بينانس.

ستسمح هذه البطاقة بشراء ما يصل قيمته إلى 90.000 بيزو في اليوم وبحد أقصى 360.000 بيزو شهريا.

بطاقة بينانس الجديدة ستشجع على تبني الكريبتو في الأرجنتين:

تراهن شركة ماستركارد بشكل كبير على مشهد العملات المشفرة، خاصة في أمريكا اللاتينية بالنظر إلى أن إحدى دراساتها خلصت إلى أن نصف سكان المنطقة على دراية بالعملات المشفرة.

أخبر “ماكسيميليانو هينز”، المدير العام لشركة بينانس في أمريكا اللاتينية، أن هذه البطاقة ستساعد في تعزيز استخدام العملات المشفرة في الأرجنتين، مما يسمح للتجار بتلقي الأموال الورقية وفي نفس الوقت السماح للمستخدمين باتخاذ قرار الدفع بمجموعة متنوعة من العملات المشفرة، وأضاف:

المدفوعات هي واحدة من أولى حالات الاستخدام الأكثر وضوحا للعملات المشفرة، وعمليات التبني لديها مجال كبير للنمو.

عند استخدام بطاقة بينانس، لا يزال التجار يتلقون عملتهم التقليدية ويدفع المستخدمون بالعملة المشفرة التي يختارونها.

نعتقد أن بطاقة بينانس هي خطوة مهمة في تشجيع الاستخدام الأكبر للعملات المشفرة واعتمادها عالميا وهي متاحة الآن للمستخدمين في الأرجنتين.

من جهته صرح “والتر بيمنتا”، نائب الرئيس التنفيذي للمنتجات والابتكار في ماستركارد أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، إنه بفضل هذه الشراكة، ستمكن ماستركارد ملايين المستخدمين من دخول عالم العملات المشفرة بالأمان والجدارة والثقة اللذين توفرهما الشركة، واسترسل بالقول:

يعتمد عملنا مع العملات الرقمية على أساسنا القوي لتمكين الاختيار وراحة البال عند التسوق والدفع.

جنبا إلى جنب مع شركائنا، تقود ماستركارد صناعة المدفوعات في تمكين الدخول إلى هذا العالم الجديد والمثير، مما يساعد على جلب ملايين المستخدمين الإضافيين إلى الأصول الرقمية المشفرة وغيرها بطريقة آمنة وموثوق بها.

في الوقت الحالي ، العملات المشفرة المدعومة للدفع من خلال بطاقة بينانس هي:

BNB و BUSD و BTC و ETH و USDT و USDC و ADA و DOT و SOL و MANA و SXP.

اقرأ أيضا:

تعدين 91٪ من عملات البيتكوين…المتبقي أقل من 1.9 مليون بيتكوين

بالرغم من التذبذب الحاصل…حاملو العملات الرقمية المستقرة الكبار مازالو متمسكين بعملاتهم

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق