مؤسس بينانس يفتح النار ويوضح مشكلة شبكة الايثيريوم الوحيدة

73

في حديثه عن أداء الايثيريوم (ETH)، صرح الرئيس التنفيذي و مؤسس بينانس “تشانجبينج تشاو” المعروف شعبياً باسم (CZ) بأن ثاني أكبر العملات الرقمية يمكن أن يكون أداءه أفضل إذا كان مجتمع التطوير أكثر تركيزًا.

في معرض تعليقه على عملة الايثيريوم الخاصة بـ”فيتاليك بوتيرين“، يرى أن عملة الايثيريوم (ETH) لديها القدرة على القيام بعمل أفضل من الأداء السعري لعملة بينانس (BNB).

أيّد “تشاو” وجهة نظره بحقيقة أن الايثيريوم (ETH) كان في الصناعة قبل عامين من بينانس (BNB)، الذي برز كرمز أصلي لعملة المنصة “منصة بينانس” في عام 2017.

لقد كان موجودًا الرمز على شبكة الايثيريوم لفترة ولكن في الآونة الأخيرة تم نقله إلى بلوكشين بينانس (Binance Chain) حيث أطلقت المنصة شبكتها الخاصة.

بعد إطلاق سلسلة بينانس، نشر أحد مستخدمي تويتر أن عملة بينانس (BNB) سيكون لها تأثير سلبي على الايثيريوم (ETH).

وأضاف أيضًا أنه لا جدوى من اختيار الايثيريوم عبر سلسلة بينانس (البلوكشين) لأن المشروعات التي تنتقل لبلوكشين بينانس (Binance) ستلقى المزيد من الاهتمام وتحصل على ترتيب في القائمة بشكل أفضل.

الرئيس التنفيذي لشركة “بينانس” الذي اشتهر بتفكيره الإيجابي لم يوافق على هذه التغريدة، بل استجاب بشكل إيجابي لصالح الايثيريوم (ETH).

القول إنه ليس مستعدًا لإخماد أو اخذ مكان أي عملة، لكنه يعتقد أن الايثيريوم (ETH) يمكن أن يكون أفضل من بينانس (BNB) من حيث الميزات المتاحة. وذهب أبعد من ذلك للقول إن المشكلة الوحيدة في الايثيريوم (ETH) هي أن مجتمعها التطويري والتقني يفتقر إلى التركيز.

بحسب ما يرى مؤسس بينانس فإن قسم تطوير مجتمع الايثيريوم يفقد التركيز لأنه يركز على أشياء كثيرة، على عكس مجتمع تطوير بينانس الذي يركز على شيء واحد فقط.

على الرغم من أن هذا الفريق صغير جدًا إلا انه منظم جيدًا وقد رصد المجال الخاص للتركيز عليه، مما سيمكنهم من تحقيق المزيد على المدى الطويل.

وقد حضر “تشاو” المؤسس والرئيس التنفيذي لـ منصة بينانس مؤتمر “Deconomy” الذي انعقد يومي 4 و 5 أبريل من العام الجاري وألتقى بـ”فيتاليك بوتيرين” مؤسس الايثيريوم. وقرر الثنائي التداول بشأن القضايا المحيطة بمنصتي الكريبتو ومستقبل الصناعة.

اترك رد