تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

رسميا… استخدام البلوكشين في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم لعام 2020

في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم لعام 2020 ستكون تقنية البلوكشين حاضرة وستستخدم كجزء من خدمات إصدار التذاكر لحاملي بطاقات خاصة “VIP” المطورة من شركة “AlphaWallet” وهي شركة تختص في تكنولوجيا الكريبتو.

يشرح “فيكتور تشانغ” المدير التنفيذي لشركة “AlphaWallet” كيف ستعتمد تقنية البلوكشين في البطولة القادمة كما يلي:

في دورة كأس أوروبا 2020 سيستخدم جزء من خدمات إصدار التذاكر لحاملي بطاقات VIP تكنولوجيا البلوكشين التي طورتها “AlphaWallet”.

يلتقي البلوكشين مع كرة القدم في بطولة كأس الأمم الأوروبية عام 2020، بقيادة “AlphaWallet”.

سيمثل هذا الابتكار أكبر عرض لحلول بيع التذاكر في سلسلة البلوكشين العامة في قطاع الترفيه الرياضي على مستوى العالم، وسيُعرِّض ملايين مشجعي كرة القدم للكريبتو للمرة الأولى.

لقد سبق أن قامت “AlphaWallet” باختبار هذه الطريقة في حجز تذاكر الرموز المميزة في كأس العالم 2018 FIFA في روسيا.

خلال هذا الحدث العالمي، شرعت “AlphaWallet” في حل بعض أكبر المشكلات التي تعاني منها صناعة إصدار التذاكر، وهي الاحتيال ونقص التنظيم في السوق الثانوية.

ويمكن لتقنية البلوكشين أن تكون مهمة للغاية للشركات الحديثة في الاقتصاد العالمي اليوم.

حيث تحل تقنية البلوكشين محل الأطراف الثالثة الموثوقة في الاقتصادات السابقة.

لاشتقاق الإستخدام العملي لتقنية البلوكشين والعملات المشفرة، ومعرفة دورها يجب أن نفهم فائدتها للاقتصاد العالمي والإنترنت.

يمكن للبلوكشين أن تكون في محل الأطراف الخارجية الموثوق بها سابقا وتحقق وظيفتين أساسيتين للشركات العالمية:

  • توفير سوق الاحتكاك.
  • التكامل على الويب.

وعليه يمكن تداول الحقوق المشفرة في السوق ودمجها عبر الأنظمة، مما يشكل سوقا خال من الاحتكاك ويسمح بالتكامل غير المحدود.

وبذلك يستفيد الجميع من الأسواق الحرة التي تدعم التكنولوجيا.

ويضيف “فيكتور تشانغ” في شرحه بمايلي:

جلبت تكهنات البلوكشين  التي حدثت في 2017 – 2018 انتباه الجميع إلى الرموز المشفرة.

إذا اشتريناها وبعناها، نسينا أن الغرض المقصود منها هو الاستخدام، وهذا مشابه لفقاعة الإسكان التي نسي فيها الناس أن المنازل لم تكن مجرد أصول مضاربة بل هي مكان للعيش فيه.

على الرغم من الحماقة العظيمة في 2017-2018، فليس من السيئ التركيز في البداية على الرموز.

بعد 5 إلى 10 سنوات من الآن، إذا سألت شركة “هل لديك عملات مشفرة؟” سيكون لديهم نفس الشعور كما لو كنت تسألهم “هل لديك موقع ويب؟”

البلوكشين في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم لعام 2020 2

التفاصيل وراء شراكة التذاكر مع UEFA:

عند سؤال تشانغ حول كيف سيتم دمج تقنية البلوكشين في بطولة كأس أمم أوروبا 2020، أجاب:

لقد أكدنا الشراكة مع وكيل المبيعات الحصري UEFA في 23 أكتوبر 2019 للحصول على رموز أكثر من 20 ألف تذكرة VIP رسمية باستخدام البلوكشين.

لقد كانت لدينا تجربة سابقة مع “Shankai” عندما كانوا وكيل المبيعات الحصري خلال كأس العالم 2018 FIFA.

في الأساس، يوفر وكيل المبيعات الحصري في UEFA الأموال والتذاكر ومرساة الثقة، بينما نحن نقدم التقنيات.

بالنسبة لفوائد استخدام تقنية البلوكشين في البطولة حسب “فيكتور تشانغ” فهي مفيدة للسوق والمستهلكين والتي ستوفر:

  • انخفاض أسعار التذاكر ، بسبب سوق أكثر صحة وأكثر كفاءة.
  • لا مزيد من تذاكر وهمية.
  • يمكن شراء التذاكر في أي وقت.
  • يمكن شراء التذاكر من أي شخص.
  • تحصيل 100٪ على التذكرة في نفس الوقت الذي تدفع فيه.
  • جعل السوق أكثر انفتاحا وأكثر فاعلية.
  • يمكن مراقبة عملية تداول التذاكر بالكامل (السوق الأولية والثانوية).
  • يمكن التحكم في عملية تداول التذاكر بأكملها.
  • يمكن تعريف قواعد مختلفة باستخدام العقود الذكية لتحقيق تنظيم الأسواق الأولية والثانوية، وحتى الحصول على قطع من معاملات السوق الثانوية.
  • يمكن لأي شخص المشاركة وتحسين التجربة، فعلى سبيل المثال يمكن للمستخدم الوصول إلى خدمات الشركاء الرسميين في UEFA للاستمتاع بخصم على السكن والرحلات والتأمين والنقل البري والتسوق والطعام وأي خدمات من دون الاشتراك في حساب مع كل خدمة والقيام بعملية طويلة للتحقق من أنها حقا تذكرة حقيقية.
  • يمكن لمقدمي الخدمات التحقق من تذكرة المستخدم دون الاتصال بنظام التذاكر في UEFA.
  • تحسين الراحة من خلال دمج الخدمات في التذكرة.
  • لا مزيد من الورق.
  • لا مزيد من تسجيل الدخول.
  • لا مزيد من قفل في منصة واحدة، واختيار ما مقدمي الخدمات التي تريدها.

وعلق “تشانغ” في الختام:

هذا يعني في الأساس عدم وجود سوق أولي أو ثانوي، وسيكون هناك سوق واحد مجاني ومفتوح ومنظم.

ويخضع للقواعد المنظمة التي تحدد القواعد باستخدام العقود الذكية.

ويمكن وضع قواعد مختلفة باستخدام العقود الذكية لتحقيق تنظيم الأسواق الأولية والثانوية.

على سبيل المثال، يمكن للمنظم إنشاء قواعد للتذكرة “أ” حيث يمكن وضع شرط أن يُسمح فقط بإعادة بيعها 5 مرات، وألا يمكن أن يتجاوز سعر إعادة البيع 100 مرة وألا يتجاوز الحد الأقصى للربح لكل عملية بيع 10٪؛ إذا كان الربح أقل من 5%، فلن تتقاضى UEFA عمولة ربح، إذا تجاوزت نسبة 5%، ستتحمل UEFA عمولة ربح بنسبة 50 ٪.

كما يمكن دعم المصادقة على الهوية بربط تطبيق الهاتف المحمول (المحفظة) بهوية الكلمة المادية.

مما يؤدي إلى تجنب نقل التذاكر عن طريق نقل المفتاح الخاص، والسماح بتحديد قواعد العقود الذكية.

اقرأ أيضا:

كيف تؤثر تقنية البلوكشين على البنوك المركزية وتحثها على إصدار عملاتها الرقمية؟

ثلاثة قطاعات خارج القطاع المالي ستتخللها تقنية البلوكشين بشكل كبير مستقبلا

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock