تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

الحكومة الأمريكية تتدخل وتستعيد عدد من عملات البيتكوين المسروقة

أن تأتي متأخرا أفضل من ألا تأتي أبدا. أعلنت منصة “Bitfinex” وهي منصة لتداول العملات المشفرة ومسجلة في جزر “فرجن” البريطانية أن “السلطات الأمريكية” قد استعادت ما يقرب من 28 بيتكوين تم سرقتهم خلال اختراق أمني حدث في أغسطس من عام 2016 وتم إعادة هذه العملات إلى المنصة.

وأفادت التقارير أن الأموال المستردة يتقاسمها حوالي 5000 مستثمر. قد يكون هذا الرقم منخفضًا مقارنةً بـ 120 ألف بيتكوين والتي سُرقت، ولكن ليس كل يوم تسمع عن أي عملات رقمية مسروقة تعود إلى المنصة أو إلى أصحابها، ناهيك عن كونها عادت بسبب حكومة الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي ذلك الوقت، بلغت قيمة العملات المشفرة المسروقة 72 مليون دولار، ولكن بأسعار اليوم ستكون أقرب إلى 456 مليون دولار.

وتبلغ قيمة الأموال المستردة حوالي 110,000 دولار، والتي تقول منصة Bitfinex إنها ستتحول إلى الدولار الأمريكي وتعود إلى حاملي الرمز المميز للاستعادة (RRT). وقالت “آنكا ديو” نائبة رئيس قسم الاتصالات والتسويق في منصة  Bitfinex:

“استردت منصة Bitfinex لتداول العملات المشفرة عملات البيتكوين المسروقة (BTC) من الحكومة الأمريكية. وتم تحويل قيمتها إلى الدولار الأمريكي (USD) للمشاركة بالتساوي بين حاملي رموز الاستعادة (RRT).. ويتم تحديد استحقاق أصحاب رموز (RRT) بالدولار الأمريكي. وبناءً على ذلك، أردنا تصفية وحدات البيتكوين واستخدام ما تم تلقيه بالفعل للتوزيع على المستخدمين. هذا يتجنب صعوبة تحديد أو اعتبار السعر بالدولار الأمريكي لتوزيع وحدات البيتكوين على المستخدمين.”

تم إنشاء رموز الاستعادة (RRT) في أعقاب الهجوم والسرقة “لتعويض ضحايا الاختراق الأمني​​، وبعد ذلك، لتقديم أولوية لتحويلات رموز BFX في وقت مبكر”. وكانت قيمة العملات الرقمية يمكنها استرداد الخسائر التي تكبدتها المنصة.

قالت منصة “Bitfinex” أنه تم إبلاغها في نوفمبر 2018 عن وحدات البيتكوين التي تم استردادها.

عالم منصات التداول

منصة “Bitfinex: لديها تمييز مريب لكونها موطنا لواحد من أكبر الاختراقات وسرقة البيتكوين في كل العصور وتنافس منصة “Mt. GOX”. ل

قد مرّ نصف عقد على سرقة المتسللين ما يُقدر بـ460 مليون دولار من وحدات البيتكوين من بورصة Mt. GOX. والدائنين لا يزالوا يطالبون بهم في المحاكم. منذ ذلك الحين، خسرت منصة Coincheck ما يقدر بـ534 مليون في عملات نيم (NEM) وذلك في هجوم قبل حوالي سنة.

منصة التبادل الكندية “QuadrigaCX” هو أحدث مثال على ما يمكن أن يحدث إذا كان هناك خطأ في المنصة. فقد فقدت المنصة إمكانية الوصول إلى مبلغ 190 مليون دولار من أموال العملات المشفرة وهو الأمر الذي جعل المستثمرين غير قادرين على الحصول على أي ذكرى جيدة ومازالوا يتدافعون من أجل تحديد ما حدث بالضبط بعد وفاة المدير التنفيذي للمنصة.

ومع ذلك، اتخذ فريق منصة “Bitfinex” موقفاً مختلفاً عن منصات التبادل الأخرى التي تم اختراقها وقاموا بـ”تعميم الخسائر على جميع الحسابات”. بعد الهجوم أعلنت منصة “Bitfinex” أن العملاء سيخسرون أكثر بقليل من ثلث أرصدة حساباتهم، وسوف يتم تمييز خسائرهم باستخدام رموز “BFX” التي استبدلتها منذ ذلك الحين بسعر 1 دولار لكل رمز (BFX).

لكن الانتعاش الأخير كان غير متوقع، وقالت المنصة في بيان:

“إنه لمن دواعي سرورنا أن نكون قادرين على تعويض عملائنا الذين كانوا مخلصين لنا وكانوا يؤمنون بنا في وقت صعب للغاية. نود أن نشكر الوكالات الفيدرالية لإنفاذ القانون في الولايات المتحدة على جهودها المستمرة للتحقيق في الانتهاك الأمني ​​والتزامها بمصادرة الأصول المسروقة وإعادتها.”

وحسب رويترز، قامت كل من السلطات الأمريكية والأوروبية بالتحقيق في عملية القرصنة. ورفضت منصة Bitfinex التعليق على ما إذا كان سيتم استرداد المزيد من الأموال، لكنها “ستواصل مساعدة المسؤولين في تحقيقاتهم”.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock