تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار البيتكوينتعدين البيتكوين

الرئيس “بوتين”: تعدين العملات المشفرة يمكن أن يوفر لروسيا مزايا تنافسية

الأنظار تتجه لدولة روسيا بعد أن ظهرت بعض التقارير الإخبارية التي تفيد بأن الدولة تخطط لحظر شامل للعملات المشفرة.

لكن الرئيس الروسي ظهر مؤخرا وصرح بأنه يتفق مع البنك المركزي في البلاد على أن العملات الرقمية شديدة التقلب وتشكل العديد من المخاطر على الشبكة المالية، إلا أنه يرى أيضا أنها تحمل إمكانات هامة فيما يتعلق بنشاط تعدين العملات المشفرة لأنها يمكن أن تمنح روسيا مزايا تنافسية معينة.

روسيا ليست ضد التعدين:

في الأسبوع الماضي، كثف بنك روسيا موقفه المتشدد تجاه العملات المشفرة من خلال اقتراح حظر شامل.

جادلت المؤسسة المالية التنظيمية بأن العملات المشفرة تذكر بالمخطط الهرمي، وتقوض سيادة السياسة النقدية الروسية، وتهدد النظام المالي المحلي.

في مؤتمر عقده مؤخرا، أخبر الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” إنه على دراية بالمناقشات الجارية حول هذه المسألة وأوضح أن تنظيم العملات الرقمية في دائرة الضوء حاليا.

على غرار البنك المركزي، ذكر “بوتين” أن التوسع في فئة الأصول يحمل مخاطر معينة على المستثمرين نظرا للتقلبات العالية.

من ناحية أخرى، يؤيد الرئيس تعدين العملات المشفرة لأنه قد يكون أمرا مفيدا لأمته، حيث أخبر في هذا الصدد بالقول:

على الرغم من أننا بالطبع نتمتع ببعض المزايا التنافسية هنا، لا سيما فيما يسمى التعدين.

أعني فائض الكهرباء والعاملين المدربين تدريبا جيدا المتاحين في البلاد.

بعد ذلك، حث الرئيس الروسي بنك روسيا والحكومة المحلية على مناقشة الموضوع مرة أخرى والتوصل إلى نوع من الرأي بالإجماع.

جاءت تعليقات “بوتين” بعد يوم واحد من معارضة “إيفان تشيبسكوف” عضو وزارة المالية للحظر المفروض على العملات المشفرة في روسيا.

ووفقا له، يمكن أن يؤدي مثل هذا التشريع إلى تخلف روسيا عن الركب في صناعة التكنولوجيا العالمية.

وحث “تشيبسكوف” الحكومة أن تنظم الأصول الرقمية وألا تحظرها بالكامل.

من الجدير بالذكر أن روسيا هي ثالث أكبر دولة من حيث معدل تجزئة البيتكوين.

بعد الحظر الشامل للعملات المشفرة من الصين، تغيرت المعطيات مما سمح للولايات المتحدة بأخذ زمام المبادرة، تليها دولة كازاخستان وروسيا.

وفقا لخريطة التعدين من “كامبريدج”، تبلغ حصة معدل التجزئة لروسيا ما يقرب من 14٪.

تعدين الكريبتو في روسيا يستحق الاحترام والتنظيم:

قبل بضعة أشهر، أصرت وزارة التنمية الاقتصادية الروسية ووزارة الطاقة ومجلس الدوما على أن تعدين العملات المشفرة يجب أن يكون عملا قانونيا منظما كنشاط ريادي في روسيا.

بل ذهب “أليكسي ميناييف” نائب مدير تطوير الاقتصاد الرقمي في “مينيكا” إلى أبعد من ذلك، حيث رأى أن صناعة التعدين تستحق الاحترام والتنظيم في روسيا.

وأضاف أنه إذا تم تقنينها، يمكن للدولة الروسية أن تستفيد من الضرائب، وسيكون دخل الناس قانونيا.

ذكّر “أناتولي أكساكوف” رئيس مجلس الدوما بأن تعدين العملات المشفرة ليس محظورا في روسيا ولكنه يفتقر إلى قواعد ضريبية واضحة.

على هذا النحو، حث هيئات الرقابة المحلية على تعزيز الوضوح التنظيمي وفرض رسوم أعلى على عمال التعدين المقترحين على الكهرباء مقارنة بالمستهلكين الآخرين أي العاديين.

اقرأ أيضا:

مؤسس منصة التداول FTX: سولانا أفضل من شبكات البلوكشين الأخرى على الرغم من الانقطاعات

صندوق النقد الدولي يدعو السلفادور إلى إزالة الوصف القانوني عن عملة البيتكوين

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق