موظف حكومي يواجه خطر السجن لمدة 10 سنوات بعد اتهامه بالتعدين “في الدوام”

257

عملية التعدين من الطرق الرائجة في ربح البيتكوين والعملات الرقمية.

إلا أنها مؤخرا أصبحت تأخذ كثير من الطاقة الكهربائية وتحتاج لمعالجة حاسوبية كبيرة. ما جعل الاهتمام بها يقل خاصة بالنسبة للعملات الكبيرة مثل البيتكوين والايثيريوم…

الأمر الذي جعل العديد من الأشخاص يحاولون التحايل على عملية التعدين من خلال استغلال موارد أكبر والتي في العادة تكون تابعة للحكومة.

في ذات السياق تم اتهام شخص استرالي يبلغ من العمر 33 سنة بتهمة استغلال أجهزة حاسوب العمل والدوام لأغراض شخصية وتعدين البيتكوين بها.

في بيان صحفي صدر يوم أمس  حول القاء الشرطة الفدرالية الاسترالية القبض على المتهم الذي كان يعمل كتقني حواسيب في منطقة كلارا بمدينة سيدني الاسترالية.

إذ قام بتعديل الحواسيب لتعدين العملات الرقمية المشفرة لمصلحته الشخصية والتي وصلت قيمة ما تم تعدينه لغاية 9000 دولار استرالي ما يعادل 6184 دولار أمريكي.

المتهم والذي لم يكشف عن اسمه سيقف أمام المحكمة ليواجه تهمتي:

  • التعديل غير المصرح به للحواسيب.
  • التعديل غير المصرح به للبيانات المقيدة.

هذه التهم المشار إليها أعلاه تتمثل عقوبتها في 10 سنوات سجن.

صرح السيد “Chris Goldsmid” قائد وكالة مكافحة جرائم الانترنت معلقا حول القضية قائلا:

وضع المواطنين الاسترالين ثقتهم في الموظفين العمومين للقيام بأدوارهم الحيوية في المحتمع بأكبر قدر ممكن من النزاهة.

أي سلوك اجرامي يهز هذه الثقة لتحقيق مكاسب شخصية يتم التحقيق بشأنه ومحاكمته.

تعتبر قضايا استغلال وسرقة الموارد الحكومية لتعدين العملات الرقمية المشفرة للصالح الخاص من أكثر القضايا انتشارا في شتى بقاع العالم.

اقرأ أيضا:

مشروع احتيالي في عالم تعدين العملات الرقمية يكبد مستثمرين 239 مليون دولار

قائمة بأشهر العملات الرقمية في مجال تعدين الكريبتو والعملات الرقمية

 

اترك رد