منصة Cryptopia المقرصنة تحضر لغلق أبوابها وتصفية أعمالها

90

نهاية أليمة وغير سعيدة تلك التي حظيت بها منصة تداول العملات المشفرة Cryptopia.

فبعد تعرضها لعملية قرصنة كبيرة شهر يناير الماضي بشكل متعدد الأمر الذي أضر بالمنصة بشكل كبير جدا.

منصة Cryptopia التي تتخذ من نيوزيلندا مقرا لها تعرضت لعملية قرصنة أدت إلى ضياع 16 مليون دولار في العملية الأولى ثم 180 ألف دولار في العملية الثانية.

مفاجأة… منصة Cryptopia تتعرض للإختراق للمرة الثانية خلال أسبوعين

منذ ذلك الحين والمنصة تحاول العودة ومواصلة التحقيقات لمحاولة اصلاح ما يمكن اصلاحه.

ليصل بها الأمر مؤخرا بإعلان حالة التصفية وسداد الديون.

الخبر تم إعلانه هذا الأسبوع رسمياً من قبل منصة Cryptopia والتي جاء فيها قرار التصفية بشكل رسمي من خلال اعلان ذلك على موقعها الرسمي وعلى حسابها في تويتر.

هذا ويذكر أن موقع المنصة وُضع تحت الصيانة يوم أمس دون سابق انذار ودون اعلام المستخدمين، والذي تسائل بعضهم إن كانت المنصة تعرضت لعملية قرصنة أخرى.

وبحسب المصدرفإن المنصة ومنذ عودتها عانت من مشاكل بنكية عديدة لم تستطع حلها كما يمكن القول أن قرصنة شهر يناير الماضي أضرت بالمنصة بشكل كبير جدا.

ومما جاء في المصدر ذاته فإن عملية التصفية جاءت كحل نهائي بعد فشل جهود الادارة في خفض التكاليف وإعادة تدوير الأمور للربحية لكن كل ذلك باء بالفشل، ليؤدي في الأخير لعملية تأمين ما تبقى لجميع أصحاب المصالح.

ومما يمكن استخلاصه من الأمر يجب توخي الحذر وعدم ترك العملات المشفرة في محافظ المنصات خاصة في حالة عدم التداول النشط.

اقرا أيضا:

ماذا يجب ان تفعل بعد اختراق منصة التداول التي تستخدمها؟

14 نصيحة لرفع مستوى حماية حسابك في منصة بينانس

اترك رد