تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

مشروع Fantom يكشف عن شراكة جديدة مع الحكومة الأفغانية لإستخدام البلوكشين

تساعد تقنية البلوكشين في تحسين طرق معالجة العمليات المختلفة وتدخل في مجالات عديدة وليست محصورة في الجانب المالي وفي جانب العملات الرقمية المشفرة فقط.

مؤخرا أعلنت أحد الشركات التي تعمل في مجال تقنية البلوكشين وهي شركة فانتوم على رفع الرعاية الصحية في دولة أفغانستان.

حيث نشر مشروع Fantom مؤخرا بيانا حول شراكة جديدة مع الحكومة الأفغانية.

من خلال الشراكة سيتم إعادة النظر في الجوانب الرئيسية لنظام الصحة العامة في البلاد من خلال نهج قائم على أساس تقنية البلوكشين.

المشاكل والحلول:

ستقوم وزارة الصحة العامة في أفغانستان باستخدام بنية العقود الذكية لـ “فانتوم” في مختلف مبادرات الصحة الهامة.

من بين أولى حالات الاستخدام مراقبة الأدوية المزيفة و تسجيل السجلات الطبية على البلوكشين و متابعة سجلات المرضى رقميا.

لا تزال مشاكل الأدوية المقلدة تشكل تحديا كبيرا للبلدان النامية في صناعة الأدوية.

وفقا للإحصاءات الرسمية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية “WHO“، فإن 10٪ من المنتجات الطبية في العالم النامي غير دقيقة أو مزيفة، مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات الوفيات.

مع حل سلسلة التوريد المستندة على البلوكشين وبمساعدة Fantom سيتم تمييز كل دواء بعلامة فريدة من نوعها وتسجيلها في البلوكشين.

سيوفر هذا التصنيف مزيدا من الشفافية والتتبع، مما يمكّن وزارة الصحة العامة من تعقب الأدوية من الشركة المصنعة إلى المريض.

أما عن الخطوة التالية فهي تنفيذ خدمات تخزين البيانات الخاصة بمجال الإحصاءات الطبية بالاعتماد على تقنية البلوكشين.

اليوم غالبا ما يكون التاريخ الطبي للمريض يحتوي على معلومات حساسة للمرضى والتي تكون في العادة موزعة عبر عدة مستشفيات ومقدمي الرعاية الصحية الآخرين.

يمكن أن تكون مشاركة السجلات بين مقدمي الخدمة صعبة وتؤدي في النهاية إلى تقليل سرعة المعالجة وتحسين جودة هذه الرعاية.

وفقا للبيان الصحفي ستعمل مؤسسة فانتوم مع وزارة الصحة العامة الأفغانية على تطوير حل لحفظ السجلات لخدمة الشعب الأفغاني.

سيكون هذا التعاون أول بيئة تكنولوجية قائمة على أساس بلوكشين تنشرها هيئة حكومية في أفغانستان.

في حين أن العديد من التطبيقات الأخرى تستخدم سلاسل خاصة فإن مشروع Fantom عبارة عن سلسلة بلوكشين عامة، مما يسمح لأي شخص رؤية كيفية نقل البيانات واستخدامها.

تجدر الإشارة إلى أن البلدان النامية تستخدم حلول البلوكشين لتوافقها مع ما تهدف إليه بالإضافة إلى سهولة الوصول إليها، وانخفاض تكاليفها ، والشفافية التي تميزها.

اقرأ أيضا:

توقعات حول تقنية البلوكشين وتطوراتها في سنة 2020

شركتي “بي ام دبليو” و “فورد” يختبران تقنية البلوكشين لدفع رسوم الطريق و وقوف السيارات

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock