تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

ما هي التكلفة الحقيقية للمحافظة على أمان شبكة البلوكشين ؟

في 25 مارس الماضي، تم كشف النقاب عن المبلغ الذي يتم دفعه للقائمين بالتعدين مقابل العملات الرقمية التي تتبع خوارزميات “إثبات العمل PoW” المدرجة في القائمة.

تشير التقديرات إلى أنه يتم إصدار عملات بيتكوين (BTC) بقيمة 7.3 مليون دولار على أساس يومي. وفي الوقت نفسه فيما يتعلق برسوم التعدين، يتبين أنه يتم توزيع أكثر من 115,000 دولار.

تستند هذه الحسابات إلى رسوم الإصدار والمعاملات الجديدة التي أشارت في النهاية إلى عملات البيتكوين التي تنتج معظم الأصول.

من ناحية أخرى، كانت تكلفة الإصدار اليومي للإيثيريوم أقل بنحو ست مرات مقارنةً بالبيتكوين، حيث سجلت ما قيمته 1.85 مليون دولار. كما أن ما يتم صرفه للقائمين على التعدين تصل  عند 58,230 دولارًا.

ومع ذلك، من المهم الإشارة إلى أن هذه الأرقام التقريبية لا تزال عرضة للتغيير حيث تم إعداد الايثيريوم للتحول إلى “خوارزميات PoS” هذا العام. وفقًا للتقارير، تدفع البيتكوين و الايثيريوم حوالي 0.1٪ من القيمة السوقية لتأمين شبكاتها.

يتم إنفاق هذه التكاليف على العاملين في التعدين بغرض ضمان أن الشبكة القائمة على خوارزميات “إثبات العمل” توفر الأمان ضد الهجمات السيبرانية،

بينما ينص المنتدى الاقتصادي العالمي على أن تقنية البلوكشين توفر قدرًا كبيرًا من الأمن والخصوصية، على أنه لا يمكن اختراقها تمامًا. الاستثمار في هذا كثيرًا في الأمان يضيف طبقة قيمة من الحماية من الهجمات الإلكترونية.

في حالة قيام أحد المتطفلين باختراق هذه الشبكات، يجب عليهم أولاً تحديد تكاليف التحكم في الشبكة. علاوة على ذلك، هناك عوائق أخرى أمام الدخول مثل أجهزة التعدين والكهرباء.

في الآونة الأخيرة، أصبحت الجريمة الإلكترونية موضوعًا ساخنًا للصناعات داخل وخارج التكنولوجيا. لقد خسرت العديد من أكبر الشركات في العالم ملايين الدولارات، ناهيك عن الاضطرار إلى مواجهة ردود الفعل العامة الشديدة بسبب فضائح مثل تسرب البيانات. حتى شبكات البلوكشين والكريبتو ليست معفاة، فقد عانت مؤخرًا من بعض الهجمات.

استجابةً لحوادث كهذه، تلاحظ جامعة “ماريفيل” أن الأمن السيبراني أصبح أحد أكثر المجالات المربحة. على الرغم من أن توظيف شخصيات أمنية على الإنترنت من الدرجة الأولى وهو أمر مكلف فعلاً، إلا أن هناك ثمنًا أكبر بكثير يدفعه إذا نجح المجرمون في التسلل عبر الثغرات التقنية.

في الواقع، فإن لجنة سرقة الملكية الفكرية الأمريكية تدعي أن الخسائر السنوية تضيف عادة ما يصل إلى 600 مليار دولار في الولايات المتحدة وحدها. في هذه الملاحظة، لم تعد كلمات المرور وأسئلة الأمان كافية، وقد حان الوقت للشركات التي تسمح لخبراء الإنترنت بإخراج أسلحتهم الضخمة.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock