تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

ما هو تأثير قضية “بيتكوين إس في” على سوق الكريبتو و العملات الرقمية ؟

ليس سراً أن الأسابيع القليلة الماضية في النظام البيئي للكريبتو كانت عبارة عن أخبار مضطربة. مع ارتفاع سعر البيتكوين (BTC) إلى ما يزيد عن 5,000 دولار، مما أثار مزاعم بأننا وصلنا إلى القاع كما أوضح تقرير منصة بينانس، وجد المبتكر الاسترالي “كريج رايت” وطاقمه، جميع محبي بيتكوين إس في (BSV)، أنفسهم في بضع صراعات على تويتر. لم تكن جميلة تمامًا.

لقد ذهب التوجه العام عبر الإنترنت إلى حد أن “رايت” كان يسعى إلى جلب الخطاب إلى العالم الواقعي، حيث يُزعم أنه أرسل خطابات نوايا لمقاضاة / رفع دعوى قانونية ضد منتقديه الذين لا حصر لهم. وقد ورد أنه تم تقديم شكوتين هما على مبتكر الايثيريوم “فيتاليك بوتيرين” و “Hodlonaut” مؤسس مشروع Lightning Network Torch والدافع لاعتماده حديثًا.

على الرغم من عدم تأكيد ما إذا كانت الرسائل المذكورة قد وصلت أم لا إلى مكاتب أهدافها، إلا أن مجتمع الكريبتو سرعان ما عبر عن استيائه لمثل هذا العمل. بعد إغلاق صفحة تويتر الخاصة بـ”Hodlonaut” بدأ المستخدمون في جميع أنحاء العالم في الكريبتو إلى جانب المستخدم، متجاهلين “كريج رايت” ورجل الأعمال الكندي “Calvin Ayre” وفريقهم القانوني لتجنيد مثل هذه الاستراتيجية المرعبة.

بعد أن قام “بيتر ماكورماك” و “مات أوديل” وغيرهم من محاربي البيتكوين البارزين بمهاجمة معسكر بيتكوين إس في (BSV) انضم “تشانجبينج تشاو” إلى الحدث. في منشور موجز على تويتر، أكد الرئيس التنفيذي لـ منصة “بينانس” أنه إذا كان هناك المزيد من هذه “التهديدات” سوف يقوم بإلغاء إدارج عملة بيتكوين إس في. وهو ما حصل بالفعل.

Binance و Blockchain.Com و ShapeShift تتجنب عملة بيتكوين إس في (Bitcoin SV)

بعد أيام من وعد “تشاو”، اتخذت المنصة قرار في هذا الأمر ونفذت تهديدها. فقد قامت منصة بينانس بنشر تدوينة في ذلك الصباح ، والتي أوضحت أن عملة (BSV) لا تفي بمعايير المنصة، وبالتالي سيتم حذفها بحلول 22 أبريل. بعد ساعات من إعلان بينانس (Binance) حذت الشركات الناشئة البارزة الأخرى حذوها.

في بيان الموافقة، ادعى “Erik Voorhees” الذي يترأس منصة ShapeShift أن شركته تقف إلى جانب قرار بينانس (Binance). وادعى أنه في غضون 48 ساعة من نشره للتغريدة، سيقوم ShapeShift بإزالة الدعم لتداول بيتكوين إس في (BSV). بعد ساعات، اتبعت شركة Blockchain.com حذوهم.

على نحو مشابه لكيفية قيام “فورهيس” بإعلانه، كشف “بيتر سميث” الرئيس التنفيذي لشركة fintech ومقرها سان فرانسيسكو، على تويتر أنه خلال الثلاثين يومًا التالية، ستقوم شركته “بإغلاق الدعم لعملات BSV”، مضيفًا أن مستخدمي العملة يجب عليهم “الذهاب إلى مكان آخر.”

يمكن القول إن إزاحة منصة بينانس وموقع البلوكشين لعملة بيتكوين إس في (BSV) هي ضربة قوية، حيث أن الشركتين يمثلان أكبر منصة لتداول العملات الرقمية وأشهر محفظة للعملات الرقمية والأكثر استخدامًا على التوالي.

ولكن هذا قد يكون مجرد غيض من فيض. في استطلاع للرأي نُشر في وقت مبكر من يوم الاثنين، سأل الفريق في “Kraken” رابع أكبر منصة للبيتكوين (BTC) وفقًا لقائمة Bitwise، عما إذا كان يجب عليهم اتباع خطوات بينانس “Binance”. وكان الرد على الاستطلاع إيجابيا إلى حد كبير، حيث طلب أكثر من 70 ٪ من 50,000 مستخدم إزالة عملة (BSV) من المنصة.

بالنظر إلى أن Binance و ShapeShift و Blockchain قد شكلوا سابقة للإزالة المفاجئة لعملة مشفرة وقد تبعتهم منصة كراكن (Kraken) أيضاً.

حقوق منصات التداول

بينما تمت الإشادة على نطاق واسع بالشطب من القوائم المذكورة أعلاه على نطاق واسع، فإن “Calvin Ayre” من معسكر عملة بيتكوين إس في (BSV) قام مؤخرًا بالتغريد على تويتر للتعبير عن تصرف “بينانس” Binance المفاجئ، على سبيل المثال قال أن تصرفهم “غير قانوني وفاسد”. لكن هل هذا صحيح؟

وفقا للمحامي “جيك تشيرفنسكي” المتخصص في عالم الكريبتو: لا، وبعيدا عن ذلك. فقد أوضح المعلق أن “منصات تداول العملات الرقمية هي شركات خاصة، حسب معرفته بميزات الكريبتو والعملات الرقمية، مما يعني أنه ليس عليهم أي التزام بالإبقاء على أحد العملات الرقمية على نظامهم الأساسي، مضيفًا أنه إذا كان” الإجماع الاجتماعي الواسع “يدفع باتجاه تأسيس شركة اتخاذ إجراء، “لا يوجد شيء سيء [مع ذلك].”

ردد “أليستير ميلن” وهو أحد مستثمري البيتكوين هذا الشعور، حيث كتب أنه لا يوجد عملة مشفرة حتى بيتكوين نفسها، لها حق أصيل في السيولة وأن تتواجد بشكل إجباري في منصات التداول.

هل يمكن لهذا الأمر أن يضر في عالم الكريبتو؟

على الرغم من أن إزالة عملة (BSV) ضمن حقوق المنصات ويمكن اعتباره منطقيًا من وجهة نظر إدارة الأعمال، فقد قال المحلل “Alex Krüger” أن هذا سلوك مؤلم ومحرج ولم يفعل الكثير للمساعدة في سمعة سوق الكريبتو والعملات الرقمية بشكل عام. في الواقع ، يستبعد أنه من وجهة نظر أصحاب المصلحة المؤسسيين، فإن “مشاجرة حول هوية مؤسس البيتكوين, ساتوشي ناكاموتو” و عملة (BSV) وشطبها من منصات تداول العملات الرقمية يجعل الصناعة تبدو “مثل ملعب للأطفال”، بدلاً من مجموعة متماسكة من المهنيين.

تابع “كروجر” حيث كتب أن ما يعادل إلغاء إدراج سهم في الأسواق المالية التقليدية “يُتصور أنها” تسيء التصرف “من الناحية البيئية.

حجة المحلل سليمة إلى حد ما في أن كارثة الحادثة تؤكد أن صناعة الكريبتو والعملات الرقمية يمكن أن تكون مفككة في كثير من الأحيان، مثيرة للجدل ويصعب فهمها. لكن البعض يدعي أن سقوط عملة (BSV) سيكون منفعة صافية لهذه الساحة (اسواق العملات الرقمية).

كما أوضح “تشارلز هوسكينسون” المؤسس المشارك لكاردانو والرئيس التنفيذي لـ(IOHK)، فإن إلغاء إدراج منصة بينانس (Binance) لعملة بيتكوين إس في (BSV) يعد علامة واضحة على أن العملة المشفرة لا تعني التنمر والاحتيال، ويأمل أن تكون هذه نهاية “هذا الفصل المظلم في تاريخ الكريبتو”.

بينما توسعت شركة “Calvin Ayre & Co” في الاختلاف حول هذا الأمر، بدعوى أن قيادة بينانس (Binance) تتعامل بمراهقة مع هذا الأمر، إلا أن غالبية أصحاب المصلحة في هذا المجال وافقوا على تعليق “هوسكينسون” وقاموا بإعادة تدوينها على حساباتهم الشخصية.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock