رابطة أسواق السندات التايلاندية تضيف تقنية البلوكشين للتقنيات الحالية

40

تخطط رابطة الأسواق التايلاندية (TMBA) لتصميم منصات جديدة تجمع بين البلوكشين وأنظمة السندات والدفع النقدي، وكل تلك الخطط تهدف لتحسين نمو السوق المالي.

وسيعمل هذا النظام لتقليل أوقات الإصدار إلى أكثر من النصف وتريد رابطة الأسواق التيلاندية أيضًا إصدار شهادات ديون جديدة خلال يومين فقط, وكذلك التقدم بطلب إلى صندوق الحماية المنظم بحلول هذا العام تحت إشراف العديد من المنظمين وبهذه الخطوة فإن تايلاند ستضع أول نظام تشفير في بنك تايلاند الوطني.

ومن المتوقع أن يبدأ إصدار هذه السندات في غضون 3-4 أيام فقط وهو بذلك أسرع من الفترة الماضية التي تستغرق عادة من 7-15 يوم وستقوم تايلاند بالوصول إلى إصدار السندات خلال يومين فقط وهو أسرع رقم عالميًا على الإطلاق وستعمل المنصة على التخلص بشكل كبير من الأوراق بكافة أشكالها حيث سيكون نظام البلوكشين هو المتعامل به فقط لا أكثر.

وأوضح رئيس مجلس إدارة بنك تايلاند أن إصدار شهادة السندات الأسرع يتيح لمالكي السندات بالتداول فيما بينهم في وقت أقل ويجعل المخاطر أقل بنحو متسارع وسيمنح سوق تايلاند القوة للإنطلاقة بشكل يسمح له بالمنافسة مع البورصات العالمية الأخرى.

صندوق الأسواق التايلاندية يحقق نموًا رائع خلال 6 سنوات

بحسب تصريحات رئيس البنك المركزي فإن بنك تايلاند حقق أرقامًا قياسية خلال السنوات الستة الماضية وأنه سيتخذ كافة الخطوات لجعل السوق التايلاندي الأفضل بالمنطقة.
يذكرأن سوق قيمة متوسط التداول بالسوق التايلاندي قد بلغ 5 مليار بات وهو الرقم الذي كان 800 مليون فقط قبل 6 سنوات وتحديدًا عام 2011.

مقالات ذات صلة

احذر! منصة تداول متهمة ببيع العملات الرقمية وشبهة…

ما هو نظام إثبات العمل (PoW) في عالم البلوكشين والعملات الرقمية والتعدين
أقرأ ايضًا

ولإصدار هذا النظام من البلوكشين والقيام بالتشفير يتعين على الحكومة نشر عقد ذكي يسمح لمنصات التداول والمصدرين وشركات الإستثمار بالسماح بإستخدام النظام الأساسي ونظام الدخول إلى السندات ومعلومات السندات وكذلك أنظمة التحقق والأمان.

تايلاند لن تتراجع عن كونها أهم دول التعامل بالبلوكشين

ستقوم تايلاند بالسماح للمستخدمين بالتحقق عن أسعار الفائدة والمدفوعات وذلك على ورقة السندات خلال المرحلة الأولى التي ستستغرق 9 أشهر فقط لا أكثر وستبدأ المرحلة الثانية التي سيتم فيها خدمات ودائع السندات والإقراض حوالي 12 شهرًا وسيكون هناك أنظمة تتيح للمتداولين بإختيار النظام المناسب لهم.

بالآونة الأخيرة فإن هيئة الأوراق المالية والبورصة أعلنت إصدار قوانين جديدة حول عملية الطرح الأولي للعملات (ICO) كما أنه بالإسبوع الماضي أعلنت شركات الأوراق المالية عن خططها لإطلاق بورصة للتداول بالعملات الرقمية.

يذكر أن عدد سكان دولة تايلاند يبلغ 66 مليون شخص أغلبهم من الأشخاص المؤيدين لفكرة التعامل بالعملات المشفرة ويود الكثير منهم التعامل بالعملات الرقمية المشفرة بشكل مباشر بديلًا عن الأوراق المالية، ورغم أن تايلاند بها أكبر تجمع للأشخاص ذوي المرجعيات المختلفة حيث أن أصول سكانها يرجع إلى الملايو والتايلنديين والصينيين والمون والخمير وقبائل التلال وغيرهم إلا أن كل هذا الإختلاف الفكري لم يمنعهم من تقبل فكرة العملات الرقمية وكل أشكال التقدم الإقتصادي المتسارع الممكن.

برأيك متى ستقوم الحكومات الأخرى بالسماح بتداول العملات الرقمية على نحو واسع وبشكل علني وتسمح للشركات بطرح العملات بأسواق البورصة؟!!

التعليقات مغلقة.

Add this code to the section of your site’s AMP pages.