تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

درس: كيف خسر هذا المستثمر جميع مدخراته بسبب هبوط سوق العملات الرقمية

منذ يناير 2018, انخفض ما يقدر بأكثر 600 مليار دولار من حجم سوق العملات الرقمية.

كانت مدخرات حياة “شون راسل” من بينها.

نادرًا ما كان “راسل” يشارك في الأسواق المالية وكان لديه خبرة قليلة في الاستثمار عندما وضع حوالي 120,000 دولار في البيتكوين في نوفمبر 2017. وقد صُعق عندما تحولت قيمة استثماراته إلى 500,000 دولار في شهر واحد فقط.

وقال راسل “أعتقد أنه كان هناك أحد الأيام التي استيقظت فيها ووجدت أنني حققت أرباح بلغت حوالي 12 ألف جنيه استرليني (15,600 دولار) خلال فترة نومي” و “كنت أفكر هذا نجاح باهر، وجميع القروض العقارية سيتم تسديدها بلا اي مشكلة، وبدأت أخطط لتلك العطلة التي طالما حلمت بها.”

لم يدم هذا الحلم لـ”راسل” طويلاً وهو الذي يعمل كمطور عقاري في المملكة المتحدة البريطانية، يشتري البيوت ويصلحها. وذلك بتجاوز سعر عملة البيتكوين 20,000 دولار في ديسمبر قبل أن ينهار ويتم تداوله الآن عند 3,900 دولار.

حاول “راسل” التخفيف من خسائره عن طريق تنويع استثماراته و التحويل من البيتكوين (BTC) إلى عملة “بيتكوين كاش” وغيرها من العملات الرقمية الأخرى بما في ذلك الايثيريوم و الريبل. لكن هذا لم ينجح، ويقول “راسل” إن الخسائر التي تكبدتها على استثماراته الأولية بلغت 96٪.

وقال راسل “كان الأمر مدمرا وصادما بالفعل.” “لقد شاهدت قصصا عن أثرياء أعلنوا عن إفلاسهم، وكنت أتسائل كيف يمكن أن يكون ذلك أمرا حقيقيا؟ كيف يخسر الناس هذا المبلغ من المال؟ والآن، أنا هنا في هذا الموقف في ظل حالة السوق الهابط”.

راسل ليس وحده

وقال “ميشيل راوخس” الذي يقوم بالأبحاث في عالم العملات المشفرة والبلوكشين في مركز كامبريدج، إن الارتفاع الهائل في الأسعار عام 2017 قد جذب موجة من المستثمرين قليلي الخبرة.

وأضاف “راوخس”: “لقد جذب السوق المستثمرين والأفراد والطلاب وربات البيوت وحتى الجدات”. “لقد أخبرتهم وسائل الإعلام بأن هذه هي فرصة العمر. لقد اشتروا في القمة وهم الآن يعيشون في واقع سئ بعدما تكبدوا خسائر فادحة”.

وقال “بينيديتو دي مارتينو” الاقتصادي في كلية لندن الجامعية “من الواضح أن الضجيج الذي رأيناه والتقلب في سعر البيتكوين يشبه الكثير من الفقاعات المالية الأخرى التي تحدث مرارا وتكرارا في تاريخنا الاقتصادي.”

ولا تزال أسعار العملات الرقمية تتذبذب في نطاق معقول لا سيما بعد ظهور أخبار إطلاق البنك العالمي جي بي مورغان لعملة رقمية مستقرة للتحويلات الدولية.

علما بأن لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) لا تزال تبحث في العديد من المقترحات لصناديق تداول البيتكوين (ETFs).

وقال “بنجامين دايفس” الرئيس التنفيذي لمنصة التداول بلوك تريند بلندن: “الأسواق نشطة بشكل دوري، ولا تزال هناك فرصة كبيرة للمستثمرين الذين يتعلمون من تجاربهم”.

قبل أن يستثمر للمرة الأولى، أمضى “راسل” سنوات في تتبع البيتكوين ودراسة البلوكشين والتكنولوجيا التي تدعم العملات الرقمية. وقال إن عملية التعلم كانت مثل حل مؤامرة أو لغز جريمة قتل.

على الرغم من الخسارة، لا يزال مستثمرًا ملتزمًا ومؤمناً بالسوق.

وقال “يجب أن أكون متفائلا بشأن شيء ما”. “أنا بحاجة إلى الحفاظ على حالتي الذهنية اليقظة لأنه عندما ركزت فقط على المال الذي خسرته، فقد تدمرت عقليا وعاطفيا”.

سلمان

مؤسس مجموعة بيتكوين العرب ومستشار في عدد من مشاريع الكريبتو
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock