تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تعرف على أكبر خطأ يقع فيه العديد من حاملي البيتكوين

يعتبر البيتكوين آمن للغاية من الناحية الفنية.

ما يعني أن الخطورة وإمكانية فقدان العملة تكمن في الخطأ البشري وليس التقني.

حدثت مؤخرا حادثتان تعد بمثابة تذكير وتنبيه لما يمكن أن تؤول إليه الأمور، حيث وجهت تُهم لمنصة BitMEX لتداول العملات الرقمية، وإتهمها بتسهيل انتهاكات التداول، وتوفير خدمات غير مسجلة.

بعد أسبوعين من اتهام منصة BitMEX، علقت منصة OKex التي تعد واحدة من أكبر منصات تداول العملات المشفرة في العالم عمليات السحب إلى أجل غير مسمى بعد أن توقف أحد الموقعين الرئيسيين عن العمل.

الأمر الذي جعل الكاتبة في مجال الكريبتو “نويل أتشسون”، تسلط  الضوء على هذه الحوادث معتبرة إياها من أكبر المفارقات في سوق العملات الرقمية المشفرة.

حيث أن الصناعة التي نشأت على أساس اللامركزية تهيمن عليها الشركات المركزية ذات الثغرات المركزية.

أصبح العديد من المستثمرين وخاصة المبتدئين منهم يعتقدون أن البيتكوين الذي يملكونه أو يضعونه بمعنى أصح في منصات التداول في أيدي أمينة لكن الواقع غير ذلك تماما.

منصات تداول العملات الرقمية المركزية غير آمنة:

حتى لا نكون ظالمين في حق منصات التداول المركزية فبدونها كانت الأمور ستكون أكثر تعقيدا وسيعاني البيتكوين من مشكلة عدم القدرة على التوسع.

لكنها ومن جهة أخرى لا تعد الجهة المثالية للإحتفاظ بعملات البيتكوين.

حيث يخطئ الناس في افتراض أن عملات البيتكوين تعمل تماما مثل النقود والأموال التقليدية، وأن العملات الرقمية محمية بشكل أفضل من خلال تسليمها إلى طرف ثالث يمكنه الاستفادة من تقنيات الأمان التي يوفرها على مستوى المؤسسة لضمان حمايتها بشكل أفضل.

ولكن هناك فرق جوهري بين عملة البيتكوين والأشكال التقليدية للنقود، حيث أن البيتكوين له مفاتيح خاصة تمكن حامل هذه المفاتيح من التحكم في أمواله.

وفي حالة تسليم هذه المفاتيح الخاصة لمنصات التداول فمعنى ذلك أنك لا تملكها بالمعنى الكامل.

حيث يمكن أن تخترق منصة التداول ويتم سرقة عملات البيتكوين منها مع عدم القدرة على التعويض الكامل أو أن تظهر المنصة التي تستخدمها منصة احتيالية وتختفي بعملات البيتكوين الخاصة بك.

إذن ما الحل ؟

الحل دوما ما نكرره ونذكره في مقالات بيتكوين العرب السابقة وهو ضرورة حفظ البيتكوين في محافظ باردة أي المحافظ البعيدة عن الأنترنت وفي حالة الرغبة في التداول فيمكن التداول بإستخدام منصات التداول اللامركزية التي أصبحت أسهل من ذي قبل.

ولمن يسأل السؤال التالي:

لماذا لا تخبرنا منصات التداول المركزية بهذا الأمر ؟

فالجواب كما يلي:

منصات التداول يساعدها بل ويكون لها الأمر مثالي في حالة احتفاظها بمفاتيح البيتكوين الخاص بمستخدميها، لأن هذا يسهل على الأشخاص التداول بنشاط، بالإضافة إلى أسباب أخرى.

إلا أن العامل الأكبر هو سهولة إدارة محافظ المستخدمين وتوفير إمكانية تداول وتخزين البيتكوين بشكل سلس قدر الإمكان.

استرجاع الأمن لأيدي المستخدمين:

حولت البيتكوين العالم بسرعة كبيرة، ومع هذا التحول السريع، العديد من المهتمين بالبيتكوين لا يهمهم كثيرا كيفية عمل العملة بقدر أهمية سعر العملة وأداؤها.

لكن من الأفضل ولو أمكن التعلم حول البيتكوين وكيفية عمله وما يصبو إليه.

من جهتنا في بيتكوين العرب نوفر وبشكل دوري محتوى تعليمي حول البيتكوين وعمله وكيفية تخزينه وكيفية تداوله …

بمعنى يجب الإطلاع والتثقف حول العملة التي ستودع أموالك فيها إن كنت تريد المضاربة أو تداولها.

وبمعرفتك حول البيتكوين ستفهم بشكل أكبر كيف أن امتلاكك المفاتيح الخاصة لعملاتك أفضل بكثير من مجرد إيداعها في أحد منصات التداول وتخزينها هناك.

إلا أن العديد من المستخدمين أصبحوا على علم بخطورة منصات التداول، وهو ما تظهره النسب و الأرقام التي تشير إلى انخفاض عملات البيتكوين المحتفظ بها في منصات التداول بنحو 10% أي ما يعادل حوالي 2.85 مليار دولار.

وما يزيد من هذه النسبة ويسرعها هي الإختراقات المتكررة التي زعزعت ثقة المستخدمين في منصات التداول.

ولنكون منصفين هناك منصات تداول تعمل بجد لتكون محصنة ضد الإختراقات ومناسبة لأغلب المستخدمين مع تقديم وعود بحماية العملات الرقمية الخاصة بالمستخدمين في حالة وقوع كوارث خارجية.

لكن هذه المنصات التي توفر الإلتزام الكامل تجاه مستخدميها كان لزاما أن تكون شائعة ومنتشرة بشكل أكبر مما هي عليه الأن.

حيث أن الالتزام وخدمة المستخدمين هو القاعدة وليس الاستثناء.

في الختام:

نذكر أن عملة البيتكوين لم تكن من المفترض أن تكون مجرد عملة منافسة للعملة الورقية، ولكنها ثورة في علاقتنا مع المال.

إذا أردنا أن يتبنى الناس روح اللامركزية التي تمكن أي شخص من أن يكون لديه بنكه الخاص، فلنساعدهم على تجنب أكبر خطأ يمكن أن يرتكبوه، وأن يتحملوا المسؤولية الكاملة عن تأمين عملات البيتكوين الخاصة بهم.

اقرأ أيضا:

تعرف على قصة عملة بيتكوين جولد BTG وسبب تراجع قيمتها

ماهي منصة Cred اللامركزية المختصة في الإقراض بالعملات الرقمية المشفرة؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock