بورصة “هونغ كونغ” تقترح إطارًا لتنظيم تداول العملة الرقمية

267

تعتقد بورصة هونج كونج (HKEX) أن الأطر القانونية حول التمويل والعملات الرقمية يجب أن تكون هي نفسها.

تبحث سادس أكبر سوق للأوراق المالية في العالم في بحثها العلمي عن حاجة المنظمين لمواكبة وتيرة التقنيات المالية. وإذا تأخرت يجب أن تكون قوانين التمويل الحالية قابلة للتطبيق على الشركات في مجال التكنولوجيا المالية، على أساس تشابهها مع الخدمات التقليدية. على سبيل المثال، يمكن إدخال البلوكشين داخل مجال الاستثمار والتجارة والمقاصة والتسوية. وبالمثل، يمكن أن يخضع إصدار الأصول الرقمية على البلوكشين إلى إطار تنظيمي موجود للأوراق المالية.

وأضافت بورصة هونغ كونغ:

“على الرغم من الاختلاف في اللوائح التنظيمية الخاصة بالتكنولوجيا المالية بين الدول، فإن مبدأ الاتساق ينطبق بشكل عام – أي أن الخدمات المالية ذات الطبيعة نفسها تخضع لنفس اللوائح بموجب الإطار القانوني الحالي، من أجل الحفاظ على المنافسة العادلة، وضمان التنظيم فعالية ومنع المراجحة التنظيمية.”

الحماية الإشرافية

يمكن أن تؤدي الابتكارات في مجال التشفير إلى تحسين النظام بقدر ما يمكن أن تضر به. تأخذ الورقة الصادرة من “بورصة هونغ كونغ” مثيلات من بلدان أخرى ومختبرات تجربة البلوكشين. وتهدف هذه العملية المعروفة باسم “اختبار إدارة الصندوق” إلى تقليل المخاطر من خلال نشر ابتكار البلوكشين والعملات المشفرة بين شبكة من المستخدمين يخضعون للحكم الخاص، مع الحد الأدنى من متطلبات التكيّف والقيود التنظيمية. ويصل للانتشار الكامل فقط بعد أن يمر منتج التشفير على الخدمة، والأمن، والجهة التنظيمية.

وبالإشارة إلى أن ممارسات وضع الحماية الإشرافية تقتصر فقط على القطاعات المصرفية في صيغتها الحالية، ويوصي تقرير بورصة “هونغ كونغ” بتوسيع نماذج الاختبار لتشمل القطاعات غير المصرفية مثل مجال “البلوكشين” و “العملات الرقمية المشفرة” أيضًا. وهذه مقتطفات من الورقة الصادرة منهم:

“وبالنظر إلى أن الحماية الإشرافية للتكنولوجيا المالية تعمل في الوقت المناسب وتتصف بالمرونة في صنع استجابة تنظيمية لابتكارات السوق، فإنه يمكن تشجيع الابتكارات التي تعتمد على التكنولوجيا المالية وتقليل الأثر السلبي لعدم اليقين النظامي مع الوقاية من المخاطر بشكل فعال. وبالتالي، فهي تعد الأداة التنظيمية الأكثر مُلاءمة للتكنولوجيا المالية.”

التكنولوجيا التنظيمية RegTech: عندما يبتكر المنظمون ممارساتهم الخاصة

تقترح ورقة البحث الصادرة من البورصة أن المنظمين في هونج كونج ينشئون نظامًا فعالًا للتكنولوجيا التنظيمية (RegTech) من خلال دمج المزيد من حالات استخدام الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة. وسيشمل النظام عملية “اعرف عميلك” المُمكنة للتعرف على الوجوه بشكل أفضل، ومراقبة المشاعر، وتحديد العلاقات بين الشركات.

في سياق الشركات الناشئة في مجال العملة المشفرة والبلوكشين، فإن نظام (التكنولوجيا التنظيمية RegTech) العملي سيسمح لهم بالتعامل مع الجوانب القانونية ومراجعة الحسابات بشكل أسرع من المعتاد. سيكون بإمكانهم وضع أوراق العمل الخاصة بهم، بما في ذلك “معلومات التسجيل والتقارير السنوية والإشعارات / الإعلانات والمعلومات حول مساهميها / الأشخاص القانونيين والشركات المرتبطة بها”، عبر الإنترنت للحصول على الموافقات في الوقت المناسب.

وأضافت..

“هناك الآن بعض محركات البحث التجارية (على سبيل المثال”المصافحات”) في السوق والتي يمكن أن تساعد المنظمين على تحليل العلاقة التجارية والعلاقات في السوق المالية”.

“يمكن لمحركات البحث التجارية هذه تحليل المعلومات العامة عن جهات الإصدار المدرجة بشكل أسرع وبتعمق أكبر بمساعدة التقنيات، وتوفير اتصالات دقيقة بين الشركات واكتشاف التعامل المحتمل من الداخل. سيكون هذا هو التطبيق الأساسي للبيانات الكبيرة في إطار “التكنولوجيا التنظيمية RegTech”

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.