مشروع Sovrin: بروتوكول للهوية الذاتية و الثقة اللامركزية

حول مشروع Sovrin

الهوية الرقمية هي واحدة من أكثر المشاكل تعقيداً على شبكة الإنترنت. فقد فشلت العديد من الطرق في إثبات هوية الأشخاص على شبكات الإنترنت. ويأتي مشروع Sovrin بالحل لهذه المشكلة، وهي عبارة عن مؤسسة غير ربحية تهدف إلى إعطاء الأفراد هويات رقمية مستقلة تعرف بـ SSI، وستعتمد المنصة على تقنية البلوكتشين في نظامها الأساسي والتي ستكون مصدر اللامركزية واكتشاف المفاتيح العامة اللازمة للتحقق من التسجيلات الرقمية.

وستساعد هذه التقنيات المتطورة منصة Sovrin على تأسيس منصة عالمية تطبق مفهوم الهوية الذاتية السيادية SSI، والهوية الرقمية المحمولة الأبدية التي لا تعتمد على أي سلطة مركزية ولا يمكن التخلص منها أبداً. ويعتمد مشروع Sovring في بنيته التحتية أيضاً على المٌعرفات المزدوجة وإستخدام عناصر خاصة من نظير إلى نظير.

كيف سيعمل مشروع Sovrin؟

تهدف المنصة إلى خلق مفهوم جديد بالهوية يعرف باسم SSI أو الهوية الذاتية السيادية. وسيتم التحكم في هذه الهوية المطورة فقط بواسطة مالك الهوية سواء كان فرد أو منظمة. وبمجرد إنشاء هذه الهوية، لن يتمكن أي شخص آخر من قراءتها، أو استخدامها، أو إيقافها، أو نقلها بدون موافقة صريحة من المالك.

فالهوية الذاتية السيادية تعد طريقة بسيطة لمنح الأشخاص هوية خاصة آمنة. هذه الهوية الجديدة يمكن استخدامها فقط عندما يسمح مالكها بذلك. ونتيجة لذلك ستعود الثقة مرة أخرى بين كيانات مختلفة مثل الشركات والمؤسسات والأفراد.

مميزات منصة Sovrin

  • لتوفير حوافز مادية لمصدري بيانات الاعتماد ومالكيها ومحققيها، سيحتوي بروتوكول Sovrin على رمز رقمي مميز تم تصميمه لتبادل قيم البيانات حيث سيتمكن مالكي البيانات فقط من بيع بياناتهم الشخصية وإستبدالها مقابل رموز رقمية خاصة بالمنصة.
  •  سيعمل نظام الهوية القائم على تقنية البلوكتشين بشكل مفتوح وبطريقة لامركزية ستوفر هوية لجميع الأفراد وستمكن هؤلاء الأفراد وحدهم من التحكم في بياناتهم الشخصية.
  • تستخدم منصة Sovrin خوارزمية توافقية تعمل على العديد من الأجهزة المختلفة وتستطيع العديد من المؤسسات المختلفة إستخدامها في الشبكات اللامركزية.
  • ستوفر تقنية البلوكتشين الخصوصية للأفراد، وستعطيهم كامل السيطرة على هويتهم وبياناتهم الشخصية، وستعمل على إعادة الثقة بين الأفراد والمؤسسات على شبكة الإنترنت.
  • تمكن المنصة مستخدميها من خاصية الكشف الإنتقائي، حيث سيكون مالك البيانات لديه القدرة في التحكم في كمية البيانات التي يشاركها مع الآخرون.
  • سيكون التأثير الأبرز من خلال هذه المشروع هو الحفاظ على الهوية الرقمية وتسهيل عملية الوصول والتحكم في البيانات.
  • سيسمح تصميم مشروع Sovrin المميز في الحفاظ على خصوصية العديد من الأفراد، وهذه الحماية لن تكون مقتصرة فقط على مواطني دولة واحدة أو أعضاء شركة أو شبكة تواصل معينة بل ستكون الحماية متاحة لجميع الأفراد في شتى أرجاء العالم.

حل مشروع Sovrin

نتيجة لإنتشار المعاملات المالية على الإنترنت، وبالرغم من التقدم التكنولوجي الرهيب الذي وصلنا إليه إلا أنه يواجه العديد من الأفراد والمؤسسات مشاكل في الثقة فيما بينهم، فهناك العديد من المعلومات حول أنفسنا تظل غير موثوقة، ويصعب الوثوق بها لأنه من المستحيل تقريبًا التحقق منها.

ففي كل مرة نركب فيها طائرة، أو نؤجر سيارة، أو نحجز غرفة في فندق، أو نستعير كتابًا من المكتبة، تتطلب هذه المؤسسات إثبات هويتك لهم، ويزعم مشروع Sovrin بحل هذه المشاكل عن طريق إستخدام مفهوم الهوية السيادية SSI، والإعتماد على تقنية البلوكتشين والتي ستوفر اللامركزية وستسمح بتداول البيانات الشخصية بكل ثقة وشفافية عن طريق رموزها الرقمية. وستحول تقنية البلوكتشين نموذج الثقة المبني على المؤسسات المركزية وإستخدام اللامركزية بدلاً من الاعتماد على اتحادات أو حكومات لتكون جذرًا مشفرًا للثقة.

معلومات مهمة

الموقع الإلكتروني لـ Sovrin

مشروع MultiVAC: تقنية البلوكشين المناسبة للتطبيقات اللامركزية المعقدة
أقرأ ايضًا

ورقة العمل

التصنيفات: مشاريع الطرح الأولي للعملات ICO

الوسوم: ,,,

التعليقات مغلقة