تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

قراصنة يستهدفون بروتوكول مبني على بلوكشين “Terra” لسرقة 30 مليون دولار

الهجمات السيبرانية والتهديدات الأمنية مستمرة تجاه مشاريع الكريبتو والبلوكشين خاصة التي تلاقي الرواج وزيادة في قيمة عملتها الرقمية.

مؤخرا تعرض بروتوكول الأصول الاصطناعية في بلوكشين “Terra” لـ “هجوم الحوكمة”.

حيث تطلع القراصنة إلى سرقة ما قيمته 30 مليون دولار من العملة الرقمية “MIR” من خلال الاقتراح 185 الذي تم البدء فيه، والذي تم إخفاءه كطلب تعاون مع شبكة “سولانا”.

وفقا لوصف الاقتراح الذي تم إنشاؤه للسماح بالتعاون مع النظام البيئي “سولانا” مع منصة لامركزية، واشترط التعاون أن يكون عنوان المستلم قد حصل على 15 مليون MIR.

وفقا للقطات التي شاركها حساب تويتر “WuBlockchain“، تم إرسال أكثر من 1.78 MIR لصالح الاقتراح، بينما تم إرسال 2.3 مليون MIR على العنوان “لا” الذي من شأنه أن يرفض الاقتراح.

لذا فإنه وعلى الأرجح، فشل هجوم الحوكمة ولن يتم إرسال الأموال إلى محفظة المحتال.

سيتم أيضا تحويل الأموال التي يتم إنفاقها على التصويت إلى المستخدمين.

بشكل مبسط قام هذا المحتال بوضع مقترح يتطلب المشاركة فيه

هجمات تستهدف الحوكمة:

غالبا ما تصبح البلوكشين والمشاريع ذات آلية الحوكمة المنفذة ضحايا لهجمات الحوكمة التي تهدف إلى استنزاف محافظ تمويل المشاريع أو حتى سرقة الأموال من المستخدمين مباشرة، اعتمادا على وظيفة الآلية.

بمساعدة العديد من المحافظ والضمانات الكبيرة، يمكن للمخترقين أو المحتالين تكوين أصوات بعناوين مزيفة ستتلقى عملات رقمية للتمويل من أجل تنفيذ الاقتراح.

ولكن بدلا من إنفاق الأموال على تحقيق الاقتراح، يبيع المحتالون الأصول في منصات التداول اللامركزية ويختفون.

يتم تنفيذ مخطط الاحتيال هذا عن طريق إرسال الأموال إلى عنوان الخيار “نعم”.

نظرا لأن معظم البروتوكولات ترسل أموال المستخدمين إلى محافظهم، فإن المحتالين قادرين على استنزاف محافظ التمويل دون إنفاق حتى أصغر جزء من ضماناتهم الأولية.

وهو ما يشكل تهديد صريح لمشاريع تستخدم نظام حوكمة مماثل.

اقرأ أيضا:

من ديسمبر 2020 لديسمبر 2021…تعرف على مقدار ما اكتسبته البيتكوين والايثيريوم!

لماذا يمكن أن يكون عام 2022 عام اللوائح الخاصة بسوق العملات الرقمية المشفرة؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق