تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار البيتكوينأخبار العملات الرقمية

السلفادور تناقش تبني عملة البيتكوين مع 44 دولة…التفاصيل هنا

قال ” نجيب بوكيلي” رئيس السلفادور يوم الأحد إن البلاد ستستضيف مندوبين من 44 دولة هذا الأسبوع لمناقشة تبني عملة البيتكوين.

قال “بوكيلي” في سلسلة من التغريدات، إن مندوبين من 44 دولة، تتألف من 32 بنك مركزي و 12 هيئة مالية سوف يجتمعون في السلفادور للتحدث عن الشمول المالي، والرقمنة الاقتصادية، واعتماد البلاد الشهير للبيتكوين.

يبدو أن المندوبين الذين حضروا الخطاب هم مزيج من دول أمريكا الجنوبية وأفريقيا وجنوب آسيا.

هل السلفادور نموذج يحتذى به للأسواق الناشئة التي تبحث عن سبل حديثة لرقمنة أنظمتها المالية؟

ستستضيف البلاد مندوبين من عدة دول، بما في ذلك باكستان وبنغلاديش وباراغواي وهايتي ومدغشقر وجزر المالديف.

هناك شيء شائع ومشترك بين البلدان المشاركة في المناقشة وهو أن معظمهم من الأسواق الناشئة، مما يشير إلى صورة اقتصادية صغيرة نسبيا، وهي أنه عادة ما تكون هذه الأنواع من البلدان هي الرائدة في تبني العملات المشفرة.

في حين أن عملة البيتكوين ليست وسيلة جيدة للتحوط من التضخم للمتداولين الأمريكيين، إلا أن الأسواق الناشئة، التي تواجه معدلات تضخم أعلى بكثير، قد ترى أن العملة الرقمية المشفرة تقدم قيمة أكبر.

على سبيل المثال، شهدت بلدان مثل تركيا والأرجنتين، التي شهدت مؤخرا ارتفاعا في معدل التضخم إلى 50٪، ارتفاعًا مماثلا في تبني العملة المشفرة.

اعتمدت السلفادور أيضا البيتكوين خلال فترة الضعف الاقتصادي في البلاد، وهو اتجاه استمر حتى عام 2022.

كما اعتمدت جمهورية إفريقيا الوسطى مؤخرا عملة البيتكوين كعملة قانونية لمفهوم مماثل.

هل انهيار البيتكوين يؤثر في معدل التبني؟

في حين أن التبني أمر إيجابي بالتأكيد بالنسبة للعملات المشفرة، فإن مؤتمر السلفادور يأتي وسط واحدة من أسوأ فترات سوق الكريبتو التي شوهدت في الآونة الأخيرة.

تراجعت البيتكوين بأكثر من 50 ٪ من أعلى مستوى لها، بينما انخفض إجمالي القيمة السوقية للعملات المشفرة بأكثر من 500 مليار دولار الأسبوع الماضي.

أظهر تقرير الأسبوع الماضي أن السلفادور ربما تبحث أيضا عن تخلف محتمل في سداد الديون بسبب انهيار العملة المشفرة الرئيسية.

حاليا تحتفظ دولة السلفادور بعملة البيتكوين بخسارة كبيرة.

لكن قد يكون التبني المتزايد في النهاية بمثابة صافي إيجابي لأكبر عملة مشفرة في العالم.

لكن النقاد شككوا في جدواها كنظام دفع، مع الأخذ في الاعتبار التقلبات الأخيرة.

اقرأ أيضا:

مؤسس شركة الكريبتو FTX يصرح: البيتكوين ليس لها مستقبل كنظام دفع

مؤسسة LFG التي تقف وراء مشروع Luna تكسر الصمت وتكشف عن مقدار ما تم إنفاقه للدفاع عن العملة المستقرة UST

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق