مشروع DOVU: صناعة التنقل على تكنولوجيا سلسلة الكتل

79

مع التطور العلمي والتكنولوجي الرهيب الذي شهده العالم في الآونة الأخيرة، أصبحت البيانات مهمة جداً مثل الوقود تماماً وأصبح هناك تطور أكثر في تداول البيانات بين الناس بعد ظهور نظام سلسلة الكتل “البلوكشين” في عام 2009 والذي سهل على المستخدمين الوصول الى بياناتهم في وقت أسرع، وعمل على الربط بين الكثير من المعلومات والبيانات بشكل منظم .. لذا نشأت منصة DOVU والتي تهدف الى نشر نظام البلوك تشين بين الناس بصورة متحركة.

فمنصة DOVU تعمل على خلق نظام بيئي جديد، يتحكم فيه أصحاب البيانات ببياناتهم الخاصة بدون الحاجة لاستخلاصها من مؤسسات أخرى بمقابل مادي، فمثلاً أصحاب السيارات لديهم كامل الحقوق في امتلاك بيانات سياراتهم ويحق لهم بيع هذه المعلومات لأي شخص أو مؤسسة أخرى.

كيف تعمل منصة DOVU؟

يعد مشروع DOVU نظام ايكولوجي محمول يتم تغذيته بالكثير من البيانات، ويحاول هذا النظام حل مشكلة صعوبة الوصول الى البيانات، ويثبت بأن الوصول الى البيانات أمر سهل جداً لأننا لدينا الكثير منها الآن.

وتريد المنصة اصلاح هذه المشكلة من خلال تسهيل مشاركة البيانات بين الناس، والحصول على مكافآت مقابل فعل ذلك، وتحتوي الشركة على رموز ونظام بروتوكولي كبير يسمح مشاركة البيانات بين المستخدمين بلا حدود لجعل الجميع مستفيدين في نهاية الأمر.

مميزات منصة DOVU:

  • استخدام البيانات بشكل أكثر كفاءة، فعلى سبيل المثال: بدلاً من استخدام المسافة كمعيار لتحديد الأجره، نستخدم بعض التطبيقات مثل “تطبيق أوبر أو كريم” التي تحدد حالة الطقس ومتوسط سرعة السيارة على الطريق لتحديد السعر الدقيق والأجره المناسبة.
  • تغيير القيمة المالية للبيانات، فبعد أن كان المستخدم يشارك بياناته على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مجاني، أصبح لديه المقدره الآن على أن يحدد أي من البيانات يود مشاركتها والسعر المناسب لكي يبيع هذه البيانات للشركات والمؤسسات الأخرى.
  • توحيد عملة افتراضية جديدة للاستخدام في جميع أنحاء العالم، وذلك عن طريق رموز (DOV). فعلى سبيل المثال: أصحاب السيارات الذي سيشاركون بياناتهم سيحصلون على رموز خاصة بالشركة كمكافأة لهم، تساعدهم هذه الرموز فيما بعد في الحصول على خصومات أو الدفع لشحن السيارة بالوقود.
  • تجارة البيانات، حيث تتيح الشركة لعملائها مشاركة بياناتهم على منصتها والتي تعمل كسوق لبيع هذه البيانات للشركات أو لمستخدمين آخرين ومن ثم يحصل العميل على أرباح جراء مشاركته لهذه البيانات.
  • فعيل نظام سلسلة الكتل أو كما يعرف بالبلوكشين وجعله قابل للحركة مع المستخدم في أي مكان، حيث يوفر للمستخدم سهولة الوصول الى بياناته الخاصة بشكل سريع، بالاضافة الى مشاركتها مع الآخرين بشكل آمن.
  • خلق نظام ايكولوجي جديد، أصبح فيه للمستخدم اليد العليا على الشركات والمؤسسات الربحية، وجعل فيه صاحب البيانات في مكانة أعلى من ذي قبل.
  • رفع قيمة البيانات، حيث أصبحت البيانات ذات أهمية كبيرة عند الفرد.
  • سهلت DOVU مشاركة البيانات بين الناس عن ذي قبل.
  • منصة DOVU مزودة بالامكانيات اللازمة لاستعياب وتخزين أكبر قدر من البيانات والمعلومات، تسمح للمستخدم فيما بعد بالوصول اليها بكل سهولة ويسر وبدون الحاجة لمراسلة مؤسسات أخرى بمقابل مادي للحصول على هذه المعلومات.
  • ستقوم بحل مشكلة صعوبة الحصول على البيانات، معتمدة على نظام البلوكشين.
  • لديها فريق عمل كبير، ودعم فني ممتاز حرصاً على توفير كل سبل الراحة في الحصول على البيانات، ومشاركتها ولحل المشاكل التي تقابل بعض المستخدمين.

مستقبل منصة DOVU:

لا أحد كان سيصدق مقولة “البيانات ستصبح قيمة مثل الوقود” منذ عشرين سنة، ولكن اليوم فهي قيمة فعلاً مثل الوقود فالناس يصنعون ملايين البيانات يومياً ويشاركونها فيما بينهم. لذلك فان نشأة شركة DOVU في الوقت الحالي ستسمح برفع قيمة البيانات عن ذي قبل، وستسمح بجني الكثير من المال من وراء مشاركة هذه البيانات. فالقيمة المالية للبيانات ستصبح مثل القيمة المالية للوقود مع منصة DOVU،

فريق العمل:

ايرفون واتكينز: المؤسس والمدير التنفيذي للشركة.

أروين سميت: مؤسس ومسئول عن التسويق.

كارسينا ميليفا: مديرة العمليات والمستشارة القانونية للشركة.

اليكس موريس: مدير المنتجات.

توم هولدر: مدير التكنولوجيا التنفيذي.

جيمس جيست: مسئول عن نظام البلوكشين.

 

التعليقات مغلقة.

Add this code to the section of your site’s AMP pages.