تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

ما هي حقيقة اختراق بيانات العملاء في منصة بينانس ؟

ظهرت يوم أمس عدة أخبار على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى المجموعة الرئيسية للمناقشات بيتكوين العرب تفيد باختراق بيانات العملاء في منصة بينانس.

في هذا الموضوع سنتطرق للخبر بشيء من التفصيل.

وفقا لمراسلات أجراها أحدهم والذي يطلق على نفسه “Bnatov Platon” مع إدارة موقع CoinDesk

تحدث عن قيامه بعملية الاختراق لمنصة بينانس مباشرة بعد سرقة 7000 وحدة بيتكوين التي تعرضت لها المنصة في وقت سابق:

اختراق منصة بينانس وسرقة 42 مليون دولار من عملات البيتكوين (BTC)

ومن ضمن المحادثات قال المدعو “Bnatov” بأن القرصنة كانت بداعي الثأر وتحقيقا للعدالة وتقديم هوية المقرصنين للشرطة والبحث أكثر في هوية المقرصنين وأشار إلى أن عملية القرصنة أستهدفت ذلك فقط.

لكن وعلى مايبدو فإن “Bnatov” طلب فعليا من منصة بينانس أموال مقابل الحصول على وعود بعدم تسريب بيانات العملاء والمستخدمين.

ووفقا للمصدر فإن “Bnatov” توصل لعقد صفقة مع بينانس لكن تم احباطها لاحقا.

وبحكم فشل الاتفاق بدأ “Bnatov” في نشر الصور والمعلومات عن عملاء بينانس موضحا بأنه لديه عدد كبير منها وسينشرها كاملة، النشر تم في الأول على موقع ويب مفتوح ثم على التيليجرام.

ليبدأ مسلسل الذعر وانتقال الأخبار حول القضية بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي خاصة أنها تتعلق بمنصة بينانس أكبر منصة تداولية في العالم.

ويبدو أن عملية الحصول على البيانات جاءت متزامنة مع قرصنة المنصة وسرقة 7000 بيتكوين.

إلا أن منصة بينانس لم تصرح بأن قائمة بيانات مستخدميها قد سُربت.

لتصرح مؤخرا بأن بيانات العميل لم يتم الحصول عليها مباشرة من المنصة بل تم سرقتها من أحد الشركات الخارجية التي تعاقدت معها منصة بينانس منذ شهر فبراير 2018.

ومن الصور التي ظهرت للعلن بعضها تم التحقق منها بالفعل وظهرت أنها لعملاء حقيقيين وسجلوا حساباتهم في وقت قريب من التسريبات.

كما أن المحادثات مع “Bnatov” أظهرت إدعائه أنه وبرفقة مجموعة من القراصنة ذوي القبعات البيضاء لديهم ما يفوق 60 ألف من الهويات الشخصية لمستخدمي منصة بينانس.

وبحسب المراسلات أيضا بين “Bnatov” ومنصة بينانس فإن “Bnatov” طلب مبلغ 300 وحدة بيتكوين مقابل حجب المعلومات الشخصية وعدم نشرها.

بالنسبة للعملاء الذين تعرضوا لقرصنة بياناتهم الشخصية فإن فترة تسجيلهم في منصة بينانس كانت مابين 2018 و2019.

ومن بين حسابات المستخدمين التي تم اختراقها والمقدرة بـ 60 ألف مستخدم حسب المصدر السابق تم مشاركة 636 منها.

وبحسب “Bnatov” فإن عملية النشر بغرض جذب وسائل الاعلام للتعرف على حقيقة الاختراق الكاملة لمنصة بينانس.

وبالفعل بدأ “Bnatov” بنشر مجموعة من الصور مهددا إدارة بينانس بالكشف أكثر مع مرور الوقت.

فكيف ستتعامل إدارة منصة بينانس مع الموقف؟

اقرأ أيضا:

منصة Gate.io تنجح في جمع 64 مليون دولار مقابل بيع عملتها الرقمية (GT)

كيف تتلاعب منصات تداول العملات الرقمية بأحجام التداول ؟

المدير التنفيذي لمنصة Zebpay: قرصنة منصة بينانس تركت وراءها عدة أسئلة مفتوحة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock