ما هي أهمية عملات الخصوصية (Privacy Coins) و من يستخدمها؟

72

عملة البيتكوين وبالرغم من شهرتها وقيمتها السوقية إلا أنها ليست سرية حيث يمكن ربط عناوين البيتكوين بعناوين IP ومعلومات المستخدم الأخرى باستخدام أحد الخدمات التحليلية مثل: CipherTrace و Chainalysis و Crystal.

الحاجة والرغبة في أن تتم المعاملات بواسطة العملات الرقمية بشكل أكثر خصوصيه جعل بعض أفراد مجتمع altcoins يسعى للبحث عن طريقة ومشروع يوفر ذلك.

لتظهر كنتيجة لذلك جملة من المشاريع المتعلقة بهذا الشأن وتظهر أول عملة رقمية مشفرة توفر الخصوصية والمجهولية وهي عملة Bytecoin سنة 2012.

ومنذ ذلك الحين ظهرت مجموعة عديدة من هاته العملات التي توفر الخصوصية والبعض منها أضحى من العملات الأكثر شعبية مثل: Monero، Dash ، Zcash ، Beam ، Grin.

حالات استخدام هاته العملات المشفرة المجهولة متنوعة وتختلف حسب ملاكها ما بين استعمالات قانونية وغير قانوينة.

فالاستعمالات القانونية تتمثل في استعمالها من طرف رجال الأعمال حفاظا على تعاملاتهم وابقائها سرية وضمانا للخصوصية.

أما الاستعمالات الغير القانونية فتتمثل في استعمالها من أطراف مجهولة بغرض الابتزاز وطلب الفدية واستعمالها في الأنترنت المظلم.

فلضمان السرية تستعمل عملة المونيرو توقيعات الخواتم وعناوين التسلل التي تخفي العملات المعدنية ومبالغ المعاملات وعناوين المستلمين.

العيوب الموجهة للمونيرو هي كبر حجم المعاملة، حيث تعد كتلة بلوكشين المونيرو خمسة أضعاف التي لدى البيتكوين من حيث معاملة واحدة.

بينما تستخدم عملة Zcash بروتوكول إثبات المعرفة zk-SNARKs ويوفر تعاملات مشفرة غير مرئية على البلوكشين، إلا أن عيبه الوحيد هو تعقيد تقنية zk-SNARKs.

بالنسبة للأعمال التجارية المختلفة تعد الخصوصية وسرعة المعاملات مهمة للغاية، بالرغم من أن أكبر العملات المشفرة لا توفر هاته المهام.

وفقا للمدير التنفيذي لمشروع Beam” “ألكساندر زيدلسون” فإن المشكلة الرئيسية لمعظم العملات الرقمية المشفرة هي قلة الخصوصية، وقال في هذا الشأن:

“كل ما يحدث عبر شبكة البلوكشين يمكن تحليله، لنفترض أن “أليشا” قدم لماشا 10 بيتكوين

الأن “أليشا” يعرف عنوان محفظتها ويمكنه العثور أيضا على معلومات حول الحياة المالية لماشا عن طريق البلوكشين، أين يمكنه الاطلاع على تاريخ معاملاتها وعدد البيتكوين الذي لديها وفيما تنفقه”.

في المعاملات المالية النقدية يمكن لمصلحة  الضرائب فقط الوصول للبيانات المالية أما في البلوكشين فالبيانات متاحة لجميع المستخدمين.

هذا ويعتقد “ألكساندر زيدلسون” بأن العملات المشفرة ستصبح جميعها مجهولة في المستقبل القريب وستتمكن هاته العملات من حماية معلومات التعاملات القائمة على شبكتها.

وقد يواصل المنظمون محاولة حظر هاته العملات المجهولة إلا أن الخبراء يعتقدون أن التنظيم لن يوقف تداولها وإنما سيساهم في إبطاء اعتمادها رسميا.

اقرأ أيضا:

مؤسس بينانس: حظر الهند للعملات الرقمية سينعكس إيجايباً على هذه العملات الرقمية

قائمة بأشهر العملات الرقمية في مجال تعدين الكريبتو والعملات الرقمية

تعرف على أفضل المنصات اللامركزية لتداول العملات الرقمية

التعليقات مغلقة.

DMCA.com Protection Status