تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

ما هي علاقة العقارات بـ العملات الرقمية المشفرة؟

قد يبدو الأمر للوهلة الأولى أنه من غير الممكن أن توجد علاقة بين العقارات والعملات الرقمية المشفرة نظرا لطبيعتهما المختلفة فأحدهما مادي ملموس والآخر رقمي غير ملموس.

إلا أنه وبارتفاع عملة البيتكوين لمستويات عالية أصبح يستعمل هذا الأخير كأحد وسائل شراء العقارات.

بل هناك العديد من القصص لأناس باعو سكناتهم مقابل وحدات بيتكوين.

ولم تكتف العلاقة بين العقار والعملات المشفرة عند البيع والشراء وحسب بل تعدت لعدة أمور معقدة أخرى نتطرق إليها في هذا الموضوع.

نبدأ بتصريح للسيد “مارفن شتاينبرغ” مؤسس شركة CPO Tech الإستشارية والذي قال فيه:

إذا كنت قد حصلت على تطوير واجهة بحرية بقيمة 10 ملايين دولار وتريد بيعها، فيجب عليك العثور على مشتر آخر بمبلغ 10 ملايين دولار.

لكن ليس هناك الكثير من الناس مع هذا المستوى من الأموال في متناول اليد.

لذا ومع التطور الحاصل  فيمكن اضافة رمز رقمي مميز له ، وقم بتقسيمه إلى 10 عقود، والآن تحتاج فقط إلى العثور على مشترين بمبلغ 100 ألف دولار.

إذا كنت بحاجة إلى تحرير الأموال في غضون مهلة قصيرة، فلا يتعين عليك إلغاء التطوير بالكامل، بل يمكنك تصفية أحد هذه الأسهم، ويمكنك حتى إعادة شرائه في وقت لاحق.

من خلال التصريح يتضح كم المساعدة الممكن تحقيقها من خلال دمج العملات المشفرة بسوق العقارات.

وتعود علاقة البلوكشين والعقارات إلى عام 2013، عندما أنشأ السيد “Ragnar Lifthrasir” الرابطة العقارية الدولية (IBREA) كمورد تعليمي.

قد لا تكون IBREA مشهورة لكنها احتلت العديد من العناوين الرئيسية والتي تشير أغلبها إلى أن الاهتمام بين هذه القطاعات كان مثيرا بالفعل.

لتزداد العلاقة بين المجالين بشكل أكبر ويمكن القول أن خدمة الدفع Bitpay واحدة من رواد هذا السوق.

في ذات السياق صرح السيد “سوني سينغ” عن قصة مدهشة حدثت في شهر يناير 2017 حين حقق البائع 1.3 مليون دولار إضافية.

حيث أوضح “سينغ” القصة بالقول بلغت قيمة العقار حوالي 4 مليون دولار، ولكن بعد الانتهاء من عملية البيع، ارتفع سعر البيتكوين من 7500 دولار إلى 10000 دولار، الأمر الذي جعل البائع يربح 25 ٪ إضافية.

كما قال “سينغ” أن بقية عام 2017 كانت عاما جيدا لشركة “Bitpay”، حيث عالجت صفقات عقارية بقيمة 20 مليون دولار.

بغض النظر عن “Bitpay”، شهدت سنة 2017 مشروع “The Collective” والذي يقبل الدفع بالبيتكوين مقابل العقارات وأعلن في شهر أكتوبر 2017 عن قصر في لندن بمبلغ 17 مليون جنيه إسترليني بطريقة شراء محصورة في عملة البيتكوين.

نبقى في المملكة المتحدة حيث بدأت شركة التطوير العقاري “Go Homes” في بيع عقارات جديدة بالبيتكوين وذلك منذ ديسمبر 2017، حيث تم بيع أول شركة باستعمال البيتكوين ومقابل ما قيمته 350 ألف جنيه إسترليني في مدينة “كولشيستر”.

كانت هناك بعض المضاعفات الإضافية لاستكمال عملية الشراء في العملة المشفرة كما أوضح المحامي “أدريان تولسون” لـموقع “Telegrap” قائلا:

وافق السجل العقاري من حيث المبدأ على أنه يمكن تسجيل السعر بعملة البيتكوين، ولكن قد يختار المشتري استخدام الجنيه، وذلك ببساطة بسبب حساب ضريبة الأرباح الرأسمالية.

وشاركت نفس الرأي السيدة “ناتاليا كارايانيفا” المديرة التنفيذية لشركة “blockchain Propy” لإدارة العقارات.

على الرغم من أن العقارات تم تداولها بنجاح نظير البيتكوين من قبل عدد من الأفراد والشركات

فقد فشلت بعض المشاريع في الوفاء بوعودها الأولية.

في شهر سبتمبر 2017، أعلنت شركة “أستون بروبرتيز” أنها ستقوم بتطوير مجمع سكني بتكلفة 300 مليون دولار في دبي.

المشروع الذي كان من بنات أفكار الثنائي المشكوك فيه “ميشيل موني” و “دوغ باروومن”.

وصفت “موني” المشروع بأنه “أول مشروع على الإطلاق يتم تسعيره بعملة البيتكوين”.

أشارت التقارير الأولية الصادرة عن الثنائي إلى اهتمام العملاء الكبير بالمشروع، حيث أعلن أن 50 من أصل 150 عقارا متاحا لحاملي البيتكوين تم بيعها بالفعل اعتبارًا من فبراير 2018.

بالرغم من ذلك وبظهور عدة مؤشرات  مبكرة لنجاح المشروع إلا أنه ولحد الساعة المشروع لم يكتمل وظل معلقا طيلة الفترة الماضية.

اقرأ أيضا:

كيف يمكن أن تغير تقنية البلوكشين مستقبل سوق العقارات؟

تطبيق عملي: كيف تستفيد من تقنيات البلوكشين في عالم الصكوك العقارية؟

حكومة دبي وبنك المشرق يطلقان منصة للرهن العقاري قائمة على البلوكشين

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock