خامس أكبر بنك في اليابان يستغني عن منتج وتقنية الريبل

102

عانت الريبل (Ripple) من نكسة جديدة بعد أن أعلن بنك “Resona Bank” الياباني أنه لم يعد يستخدم MoneyTap، وهو تطبيق للمدفوعات يستخدم تقنية البلوكشين المؤسسية الخاصة بالريبل.

لم يقدم بنك ريزونا – خامس أكبر مؤسسة مالية في اليابان – سببًا للإلغاء المفاجئ، مما يجعلها أول بنك ياباني يترك مشروع MoneyTap. ليس من الواضح ما إذا كان سيتبعه الآخرين أم لا.

يأتي الإنسحاب بعد 6 أشهر من الاتفاق.

يسري مفعول الإلغاء في 13 مايو. أصدر بنك “ريزونا” الإعلان المفاجئ في 11 أبريل على موقعه على الإنترنت، حيث قال:

“سيقوم بنك Resona بإلغاء التعاون مع تطبيق MoneyTap لتحويل الأموال (الذي بدأ في 4 أكتوبر 2018) في 13 مايو 2019.”

هناك 13 بنك من البنوك اليابانية تستثمر في MoneyTap

كما ذكرت CCN في أكتوبر 2018 ، وافق تحالف مكون من 61 بنكًا يابانيًا – والذي يمثل أكثر من 80٪ من الأصول المصرفية اليابانية – على استخدام MoneyTap في النهاية.

اعتبارًا من الشهر الماضي، كان 13 بنكًا قد استثمروا في المشروع كمساهمين. مع انسحاب (بنك ريزونا)، تضاءل هذا الرقم إلى 12 بنك. ومن المثير للاهتمام أن بنك ريزونا (Resona) هو واحد من البنوك الثلاثة الأولى التي انضمت إلى المشروع – والتي لا تستخدم رمز الريبل (XRP) الرقمي.

موني تاب (MoneyTap) هو نتاج “SBI Ripple Asia” وهو تحالف مصرفي تم إطلاقه في نوفمبر 2016. وكان هدف المجموعة هو الاستفادة من تقنية البلوكشين لتحويلات البنوك المحلية في اليابان.

تُتيح خدمة “MoneyTap” التحويلات المالية المحلية في الوقت الفعلي بين الحسابات المصرفية على مدار 24 ساعة في اليوم، 365 يومًا في السنة. يمكن تشغيل المدفوعات باستخدام رمز QR بسيط أو رقم هاتف المستلم من خلال التطبيق والذي يتوفر على كل من أنظمة iOS و Android.

لم يعلق الريبل بعد على انسحاب بنك ريزونا (Resona). وليس من الواضح ما الذي يعنيه هذا بالنسبة إلى البنوك اليابانية ذات الثقل الكبير التي لا تزال تستخدم MoneyTap.

معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا: قريبا ستصبح البلوكشين هي التكنولوجيا السائدة

إن الدفع العالمي لجعل سلاسل البلوكشين الرئيسية منتشرة إلى حد أنه تقول جامعة ماساتشوستس (MIT Technology Review) أن البلوكشين سوف يصبح شائعًا للغاية في عام 2019 حتى يصبح “مملًا”.

في عام 2017، كانت تكنولوجيا البلوكشين ثورة كان من المفترض أن تعطل النظام المالي العالمي. في عام 2018، كانت خيبة أمل. في عام 2019، سوف تبدأ لتصبح تلك التكنولوجيا شائعة”.

حتى الآن، لم نر حتى الآن اعتمادًا واسع النطاق للبلوكشين، لكن كان هناك تقدم لا يمكن إنكاره على تلك الجبهة.

اترك رد