تعرف على طريقة “الضخ والتفريغ” Pump and Dump, وكيف تتجنبها عند التداول

تختلف إستراتيجيات الإحتيال في الأسواق المالية, ولعل أحد الطرق المتعارف عليها في سوق العملات الرقمية ما يعرف بإسم “الضخ والتفريغ” أو بمب اند دمب.

وهي طريقة تستخدم لرفع أسعار أسهم أو عملات لا قيمة لها بشكل سريع ثم يتم بيعها لجني الأرباح مع ارتفاع الأسعار. وتعتبر الطريقة مخالفة في العديد من الأسواق المالية وبدأت تنتشر على نطاق واسع في عالم العملات الرقمية والمشفرة.

طريقة عمل “بمب اند دمب”

في هذه الاستراتيجية عادة ما يتم اختيار عملة معدومة القيمة وذات حجم سوق منخفض ما تعرف بإسم (Shitcoin), ويتم رفع السعر بشكل مصطنع بطريقة تسويقية يتم التخطيط لها ومن خلالها يتم استخدام بيانات كاذبة أو نشر الإشاعات في عدد من منصات التواصل الاجتماعي وغيرها من الطرق لخداع المتداول البسيط بأن هذه العملة فرصة لا تفوت والخوف من فقدان فرصة الربح في العملة وذلك ما يعرف بـ (FOMO) .

وطريقة عملها تختلف منها ما يبدأ الشخص أو الفريق الذي يعمل خلف استراتيجية الـ “بمب اند دامب” بشراء عدد من العملات بسعر منخفض على مدى طويل “مرحلة التجميع”, وعند الإنتهاء منها يبدأ الشخص أو الفريق بنشر العديد من الأخبار والاشاعات حول العملة حتى يتم خداع المتداول لشراء هذه العملة كونه يعتقد أنها فرصة, وذلك ينعكس بإرتفاع سعر العملة الرقمية بأعلى من قيمتها. وهنا يستفيد من يقف خلف الاستراتيجية ببيع العملات بسعر أعلى من السعر الذي قاموا بالشراء به على المتداولين والاستفادة من الربح المادي “مرحلة التفريغ” تاركاً خلفه المتداول من اشترى عملة معدومة القيمة بأعلى من قيمتها.

خطوات عملية “بمب اند دمب” في سوق العملات الرقمية

تختلف الخطوات بحسب كل مجموعة أو فريق, ولكن سنقوم هنا بذكر أكثر الطرق المستخدمة في عمليات “الضخ و التفريغ” في سوق العملات الرقمية.

  • الخطوة الأولى: يقوم الشخص أو الفريق بإنشاء مجموعة على التيليجرام أو تويتر أو غيرها من منصات التواصل الاجتماعي ونشر عدد من التوصيات ويذكر نجاحات التوصيات بالأرقام حتى يقوم بجذب عدد أكبر من الأعضاء إلى المجموعة أو القناة.
  • الخطوة الثانية: هي الخطوة الأهم حيث يبدأ الشخص الذي يقف خلف العملية بالشراء أو التجميع في عملة لا قيمة لها ويكون حجم التداول عليها ضعيف على مراحل حتى لا يتم ملاحظة الشراء, وعادة يكون عن طريق وضع عدد من طلبات الشراء بأسعار وكميات مختلفة.
  • الخطوة الثالثة: يتم تجربة عملية الـ “بمب اند دمب” في أكثر من سيناريو حتى يتم معرفة إذا كان هنالك شخص آخر يحتفظ بكميات كبيرة وينوي بيعها, وفي هذه المرحلة يتم التأكد من أن العملة جاهزة لعملية الضخ والتفريغ الرئيسية.
  • الخطوة الرابعة: هنا يتم العمل من قبل الشخص أو الفريق القائم خلفها, بنشر التوصيات والأخبار بأن هناك عملة جاهزة للصعود ويتم نشر التوصية بأسعار دخول محددة ويتم تحديد نسبة مئوية معينة كهدف للبيع. ومع دخول طلبات شراء جديدة في العملة فإنها سوف تتضخم وترتفع “نظرية الطلب والعرض”.
  • الخطوة الخامسة: هي عملية البيع عند الوصول إلى الهدف “التفريغ” وعادة المستفيد الأكبر من هذه العملية هو صاحب القناة أو من يقف خلف العملية كونه قام بالشراء مبكراً في العملة الرقمية وبسعر منخفض.

بعض النقاط المهمة

  • في عمليات الـ “بمب اند دمب” عادة ما يربح عدد قليل من المشاركين فقط.
  • عادة ما تتم عملية البيع والشراء في فترة قصيرة جدا, معدل دورة عمليات “الضخ والتفريغ” هي 8 دقائق.
  • أحد أهم أسباب إنتشار الـ “بمب اند دمب” هو الجشع والطمع والرغبة في الربح السريع, وللأسف الأغلب يقع ضحية العملية ويخسر.
  • إذا كنت ممن يبحث عن من يوجهه في عمليات الشراء والبيع بالذات من أشخاص لا تعرفهم أو تثق فيهم, فعلى الأغلب فإن سوق العملات الرقمية والمشفرة لا يناسبك. قد يناسبك نوع آخر من الاستثمارات. احرص على التعلم والبحث والاعتماد على نفسك في عمليات البيع والشراء.
  • لا تنخدع بالمصطلحات المنتشرة مثل “طرق للثراء السريع” أو “حقق أرباح بنسبة xxx في فترة قصيرة”.
  • أغلب هذه العمليات تتم عن طريق شراء عملات رقمية لا قيمة لها, لذلك لا تقع ضحية شراء عملة رقمية قد لا تجد من يشتريها منك لاحقا.
  • تعلم كيف تتحكم بمشاعرك عند التداول ولا تقع ضحية “الخوف من ضياع الفرصة”, السوق يوفر لك فرص متكررة بشكل مستمر.

التصنيفات: شروحات العملات الرقمية

الوسوم: ,,,

التعليقات مغلقة