تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

العملات الرقمية المشفرة وتوسع مناطق دعمها كآليات للدفع

تختلف اللوائح والقوانين الحكومية بمشروعية العملات المشفرة من دولة لأخرى.

فهناك دول تسمح بتداولها واعتمادها كوسائل للدفع من طرف الشركات ومحلات البيع.

وهناك من يحظرها بشكل كامل ويحظر الاقتراب منها بأي شكل من الأشكال.

إن كنت من حاملي ومحبي العملات المشفرة وتفضل استخدامها في مكان العملات العادية فحتما ستواجه معضلة ايجاد متاجر ومحلات تقبل الدفع عن طريقها.

إلا إن كنت تقطن في أحد المدن العالمية (نيويورك، لندن …) حيث يتم قبولها بشكل عادي كغيرها من وسائل الدفع الأخرى.

من بين الأمثلة عن المدن التي تقبل الدفع بالعملات المشفرة وتوفر شروط دعمها بالرغم من حجمها الجغرافي الصغير وتعداد سكانها القليل إلا أنها شقت طريقها بنجاح وأصبحت من المدن التي تدعم محلاتها التجارية الدفع بالبيتكوين بنسبة 60-70%.

مدينة “أغنيس ووتر” الواقعة في الساحل الشرقي  لأستراليا والتي بيلغ عدد سكانها 2000 شخص وتبلغ مساحتها 36 ميل مربع.

مدينة “أغنيس ووتر” يوجد بها أكثر من 40 بائع يقبلون عملة البيتكوين كوسيلة للدفع ما يعني نسبة 60-70% من اجمالي المتاجر.

تعتبر المدينة أول منطقة في استراليا تتبنى العملات المشفرة وتدخلها في جميع المجالات حتى أصبحت اليوم أحد أهم المدن السياحية لمحبي العملات الرقمية.

وقد تعد هي المدينة الأولى في العالم التي يمكنك أن تعتمد بشكل كلي على العملات المشفرة في تسيير شؤون الحياة.

بالرغم من كل ما تم توفيره من وسائل تساعد على استقبال مدفوعات العملات المشفرة إلا أن هناك مبيعات قليلة فقط (بالالاف) والتي تعود لنقص في عدد الوافدين الحاملين العملات المشفرة والتي من المتوقع ان تتغير مع الوقت.

اقرأ أيضا:

6 أسباب تجعلك أكثر تفاؤل حول مستقبل تبني عملة البيتكوين في عام 2019

ماليزيا تبني أول مدينة للكريبتو وتهدف إلى جذب 3 ملايين سائح

مؤسس تويتر يكشف عن خطته لمساعدة تبني العملات الرقمية

 

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock