الإمارات تتصدر عالم اكتتابات العملات الرقمية (ICOs) في عام 2019

52

وضع تقرير صدر مؤخراً في قطاع الكريبتو أن دولة “الإمارات العربية المتحدة” احتلت المركز الأول حسب جذب كمية رأس المال الناتجة عن عروض العملات الرقمية الأولية (ICOs).

ويذكر أنه في الشهرين الأولين من عام 2019 وحده، نجحت دولة الإمارات العربية المتحدة في جمع مبلغ مذهل يبلغ حوالي 210 ملايين دولار.

إن كلا من “المملكة المتحدة” و “سنغافورة” مرتفعتان حسب عدد مشاريع الـ(عروض الاولية للعملات المشفرة ICOs) المقدمة في أسواقها، لكن الإمارات تتصدر عندما يكون التصنيف حسب كمية الأموال التي يتم جمعها.

تفاصيل حول المبالغ التي تم جمعها في جميع أنحاء العالم

في شهر يناير من عام 2019 وحده، نجحت دولة الإمارات العربية المتحدة في جمع مبلغ غير مسبوق بلغ 142 مليون دولار ، وهو ما يمثل حوالي 41٪ من إجمالي الأموال التي تم جمعها في جميع أنحاء العالم في ذلك الشهر. في المركز الثاني لنفس الفترة تأتي “إستونيا” التي تمكنت من جمع 64 مليون دولار.

ومع ذلك، لا يزال هذا الرقم أقل من نصف عدد الإمارات، حيث يمثل 19٪ من إجمالي الأموال التي جمعتها مشاريع الـ(ICO) في شهر يناير.

تم رفع الرقم الخاص بدولة الإمارات العربية المتحدة من قبل مشروع ICO واحد فقط بواسطة تم إطلاقه من قبل “Genesis Crypto Blockchain Investment Bank” وهي تهدف إلى إنشاء بنك يكون خاضعًا للتنظيم الكامل، كما أنه متوافق تمامًا أيضًا مع العملات المشفرة مع جميع أفضل أنواع التكنولوجيا اللازمة للوظيفة.

نصائح لتداول العملات الرقمية قد لم تسمع بها من قبل
أقرأ ايضًا

شكلت خمسة بلدان فقط 63٪ من إجمالي الأموال التي تم جمعها. هذا المجموع بلغ 347 مليون دولار. وتشمل البلدان الأخرى المدرجة في قائمة البلدان العشرة الأوائل التي تضم أكبر قدر من الأموال هم: “كندا” و “هولندا” و “لاتفيا” و “بيليز” و “جزر كايمان” و “أستراليا”.

تفاصيل أخرى من التقرير

في أغسطس ونوفمبر من عام 2018، كان هناك عدد كبير من مشاريع الـ(ICOs).. ومع ذلك، وبصرف النظر عن تلك الأشهر، سجل عدد من مشاريع ICOs باستمرار انخفاض منذ بداية عام 2018.

على سبيل المثال، شهد شهر ديسمبر من عام 2018 ما يصل إلى 162 من مشاريع الـ(ICO) لكن هذا العدد انخفض إلى 159 بقليل بحلول عام 2019. وكان عدد المشاريع المكتملة في شهر كانون الثاني (يناير) 116 فقط وبلغ متوسط ​​هذه العروض 10.8 مليون دولار.

أيضا، نظرا للحالة العامة للسوق، فإن طول الفترة الزمنية التي يستغرقها مشاريع الـ(ICOs) في ازدياد منذ العام الماضي. ويرجع ذلك إلى أن مشروعات الكريبتو تتطلب الآن وقتًا أطول بكثير لجمع الأموال التي تحتاج إليها حقًا. على وجه التحديد، كان متوسط ​​مدة مدة مشروع الـ(ICO) حوالي 40 يومًا، لكن هذا زاد بنسبة 137 إلى 95 يومًا في يناير عام 2019.

ما هو الفرق بين الـ (ICO) و الـ (IEO) في عالم اكتتابات العملات الرقمية؟
أقرأ ايضًا

الإمارات ومشاركتها في عالم الكريبتو

يبدو أن دولة الإمارات العربية المتحدة مهتمة للغاية الآن بصناعة الكريبتو و بتقنية البلوكشين بشكل عام.

في بداية العام، تم الكشف عن عملة رقمية جديدة نتيجة اتفاق عدد من البنوك في دولة الإمارات العربية المتحدة وتلك الموجودة في المملكة العربية السعودية بهدف البدء بجهد تعاون مشترك من شأنه تسهيل وتسريع المعاملات بين البنوك في كلا البلدين.

في فبراير، تمكنت شركة “بولتون كوين” من جمع أكثر من 67 مليون دولار لتشكل 38٪ من جميع الأموال التي جمعت حول العالم في شهر فبراير. هذا أيضا وضع البلد في المرتبة الأولى في قائمة البلدان، طبقًا لكمية الأموال التي تم جمعها.

كان إجمالي عدد الشركات في العالم لشهر فبراير 178 مليون دولار. وتشمل البلدان الأخرى المدرجة في قائمة العشرة الأوائل “روسيا” و “زيمبابوي” و “سنغافورة” و “هولندا” و “المملكة المتحدة” و “سانت كيتس” و “نيفيس” و “جزر فيرجن البريطانية” و “هونغ كونغ” و “الولايات المتحدة الامريكية”.

في الوقت الحالي، يبدو أن دولة الإمارات قد أصبحت واحدة من أفضل البلدان في استثمارات تكنولوجيا العملة المشفرة والبلوكشين بشكل عام. ومع ذلك، يتساءل الكثير من الناس عما إذا كان هذا مسعى متعمد من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة أو إذا كانت مجرد مصادفة. لا يمكننا سوى الانتظار لنرى ذلك.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

Add this code to the section of your site’s AMP pages.
%d مدونون معجبون بهذه: