تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقميةمواضيع العملات الرقمية

الرئيس التنفيذي لشركة “MicroStrategy” يكشف عن سبب كون البيتكوين استثمارا أفضل من الذهب

كشف “مايكل سايلور” الرئيس التنفيذي لشركة “MicroStrategy” عن ما دفع شركته لتأمين ثروتها باستخدام عملة البيتكوين بدلا من الأصول الأخرى التي ربما بدت وكأنها خيارات أكثر منطقية مثل الذهب.

تعد شركة “MicroStrategy” من بين أولى الشركات المالية التقليدية التي استثمرت في البيتكوين (BTC) واعتبرته كمخزن للقيمة، مما أدى إلى تدفق الاستثمارات المؤسساتية إلى البيتكوين بعدها خلال نهاية العام الماضي.

اعترف “مايكل سايلور” الرئيس التنفيذي لشركة “MicroStrategy” ومن خلال حديثه في أسبوع “بلوكشين بينانس” أنه في فبراير 2020، كان جاهلا نسبيا بإمكانيات البيتكوين، وربما رفض العملة المشفرة باعتبارها نوعا من أنواع التشفير الرقمي السيبراني المزعج.

لكن تغيرت آرائه وقناعاته، حيث أكد “سايلور” أنه رأى البيتكوين كمخزن للثروة أكثر من الذهب.

وأفاد بالقول التالي:

عند النظر في الأصول التي يجب التوجه إليها لتقليل الخسارة المحتملة بحوالي 15٪ من قيمة المساهمين على رصيدها النقدي سنويا، وجدت شركة “MicroStrategy” أن البتيكوين قدمت أفضل العوائد من بين قائمة واسعة من الأصول، مثل:

الدين الحكومي والأسهم والمشتقات والعقارات والمعادن النفيسة.

وأضاف “سايلور” بالقول:

عائدات الذهب لا تبدو مقنعة مثل البيتكوين.

لذلك وجدنا وتوجهنا في النهاية للعملة المشفرة لأنه وفي جوهرها تساعد على إنشاء عالم رقمي

البيتكوين هو الذهب الرقمي.

وأضاف “سايلور”:

إذا كنت تبحث عن مخزن مشتقات غير نقدي ذي قيمة في بيئة تضخمية، فمن المنطقي أنك ستستقر على البيتكوين كذهب رقمي.

لماذا لا يزعج تقلبات سوق الكريبتو شركة “MicroStrategy”:

عندما سُئل عما إذا كان تقلب عملة البيتكوين مصدر قلق، أشار “سايلور” إلى أن خطة استثمار شركة “MicroStrategy” هي الاحتفاظ بالعملة المشفرة على أساس طويل الأجل.

لذلك، لم تكن التقلبات قصيرة المدى مصدر قلق لـ “MicroStrategy”، لأن هدفها لم يكن تداول البيتكوين يوميا، ولكن الاحتفاظ بالبيتكوين على المدى الطويل.

أخبر “سايلور” في هذا الصدد بالقول:

نحن نقوم باستثمار لمدة 10 سنوات، وإذا نظرت إلى البيتكوين على مدار 10 سنوات، فهي ليست متقلبة على الإطلاق، إنها ترتفع فقط.

أوضح “سايلور” أنه على أي حال، لكي تكتسب الأصول قيمة، يجب أن تخضع لبعض التقلبات.

ومع ذلك، فإن عدم الاستثمار بتاتا في البيتكوين يعد أكثر خطورة من الاحتفاظ بأصل متقلب.

وأضاف “سايلور”:

إذا أردنا تجنب التقلبات، فيمكننا الاحتفاظ بالمال.

لكننا سنكون متأكدين بنسبة 90٪ أننا سنفقد 75٪ من قيمتنا على مدى 10 سنوات.

هذا هو ثمن الاستقرار.

التقلب هو الثمن الذي تدفعه للحصول على القيمة.

حاليا، تمتلك شركة “MicroStrategy” ما مجموعه 70470 بيتكوين، والتي تُترجم إلى أكثر من 2.6 مليار دولار بقيمة البيتكوين الحالية.

البيتكوين هو أفضل متجر للقيمة:

يتشارك العديد من المضاربين على ارتفاع العملة المشفرة نفس شعور “سايلور” بشأن البيتكوين كأصل تحوط مثالي.

نظرا لأن إمكانات البيتكوين لا تزال تنمو ويتم الكشف عنها يوميا، فقد أخذ الكثيرون على عاتقهم تثقيف الآخرين حول قيمتها.

صرح “أنطوني بومبليانو” المعروف في ساحة الكريبتو بالقول:

لقد كشفت البيتكوين حقا من هو منفتح الذهن.

اقرأ أيضا:

هل سيتبنى الرئيس التنفيذي القادم لشركة أمازون العملات الرقمية المشفرة؟

استغلال ثغرة في مشروع “Yearn Finance” وسرقة 2.8 مليون دولار… التفاصيل هنا

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock