تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
شروحات العملات الرقميةمواضيع العملات الرقمية

دليل حول مشروع العملة الرقمية “Marscoin” وهل هي مدعومة من “إيلون ماسك”؟

تطورت الحياة الإنسانية ووصلت لدرجة التخطيط للعيش على كوكب المريخ.

في عام 1990 نشر الباحثان “روبرت زوبرين” و”ديفيد بيكر” دراسة جدوى توضح بالتفصيل خطط رحلة إلى المريخ وبناء قاعدة بدائية باستخدام الموارد الطبيعية المتاحة على المريخ.

تبنت وكالة ناسا خطة السفر نحو المريخ بعد 20 عام من آخر هبوط على سطح القمر وألغتها في النهاية لأسباب تتعلق بالميزانية المالية، إلا أنه بعد عقدين آخرين، فإن احتمالات حدوث استعمار ممول من الحكومة ممكن بالرغم من أنه احتمال ضئيل.

في عام 1998، تأسست جمعية المريخ في مؤتمر عقد في “بولدر”، كولورادو، وقد قاد “روبرت زوبرين” المنظمة منذ ذلك الحين، للحفاظ على حلم إرسال البشر إلى المريخ في غضون عقد من الزمن.

منذ ذلك الوقت، قامت جمعية المريخ ببناء وتشغيل محطتين بحثيتين تناظريتين، مما أدى إلى إجراء أبحاث جادة حول تحديات العوامل البشرية التي تواجه البشر في مهمة السفر نحو المريخ.

في الوقت نفسه، لم تنخفض المخاطر المرتبطة بالكويكبات التي تهدد كوكب الأرض، والتغيرات المناخية، والبراكين العملاقة، والأوبئة، وما إلى ذلك، جميعها أدى بالعديد من العلماء والباحثين والمفكرين بالبحث عن الفرص الناتجة عن تجاوز الحدود التكنولوجية، وإلهام الأجيال الجديدة بضرورة الاستكشاف العلمي والتفكير خارج الصندوق والبحث عن حياة خارج كوكب الأرض.

المثير أن هناك تخطيطات ومشاريع تبحث في اصدار عملة رقمية ليتم إعتمادها على كوكب المريخ، من بين هذه المشاريع مشروع “Marscoin”.

ماهو مشروع العملة الرقمية “Marscoin”؟

وفقا للموقع الرسمي للمشروع فإن الهدف من العملة هو دعم الجهود الرامية للحياة على كوكب المريخ، حيث تهدف العملة لجمع التبرع لجهود جمعية المريخ بهدف الاستيطان على كوكب المريخ من خلال الأنشطة غير الهادفة للربح والمشاريع البحثية، والعمل التطوعي وتمويل الأنشطة المتعلقة بأبحاث الفضاء.

بمعنى أن العملة الرقمية وبحسب ما جاء في الموقع الرسمي سابق الذكر تهدف للمساعدة في الجهود للسفر نحو المريخ، وكلما زاد عدد الأشخاص الذين يتبنون العملة الرقمية “Marscoin” ويستخدمونها في حياتهم اليومية، ستستفيد أبحاث العيش على المريخ أكثر.

مما جاء في وصف مشروع “Marscoin” أنه بديل نقدي للبيتكوين، من شأنه أن ينمو في القوة الشرائية، وبالتالي سيكون بطبيعة الحال قادرا تماما على تمويل التطورات الموجهة لإنشاء أول رحلة العيش على المريخ (بشكل مباشر أو غير مباشر).

أهداف مشروع “Marscoin”:

بحسب الموقع الرسمي للمشروع فإن استخدام العملة الرقمية “Marscoin”، سيشارك الأفراد في أكبر مشروع “Kickstarter” على الإطلاق، من خلال دعم جهود التوعية الفضائية مع تمكين موطئ قدم البشرية الأول على كوكب آخر غير الأرض.

بمجرد اعتماد العملة الرقمية “Marscoin”، يمكن تمهيد أول قاعدة خارج الأرض في النظام الشمسي أو على الأقل يمكن تمويل الجهود المبذولة للقيام بذلك.

ستعني القيمة المتزايدة لـ “Marscoin” زيادة الموارد المالية للسفر نحو المريخ.

يعمل مشروع الكريبتو “Marscoin” عن طريق آلية التعدين وبحسب المصدر فإن المشاركة في تعدين العملة والمشاركة المبكرة ستسمح بدعم النمو المستقبلي للعيش على المريخ.

تسمح العملة الرقمية “Marscoin” بالمعاملات الخصوصية وإخفاء الهوية، كما يطمح فريق العملة من جعلها تعمل وتعدن على كوكب المريخ.

العملة الرقمية “Marscoin” و “إيلون ماسك”:

معروف أن “إيلون ماسك” المدير التنفيذي لشركة “تسلا” من بين الطامحين للسفر نحو المريخ ومن بين الذين يوفرون دعم مادي ومعنوي لذلك من خلال الشركة التي أسسها والتي تحمل إسم “spacex”.

مؤخرا أصبح “ماسك” مهتم بالعملات الرقمية المشفرة بشكل كبير وخاصة البيتكوين والعملة الرقمية “Dogecoin”.

يرى “إيلون ماسك” أن العملات الرقمية هي مستقبل المال، وفي سلسلة من التغريدات نشرها “ماسك” الأسبوع الماضي وجدت تفاعل واستفسارات حول ماذا ستكون عملة المريخ هل هي عملة “Dogecoin” أو عملة “المريخ” فأجاب بأنها بالتأكيد عملة “Marscoin”.

ارتفعت العملة الرقمية “Marscoin” بعد تغريدة “ماسك” ووصلت لمستوى قياسي جديد عند 2.5 دولار في 16 فبراير 2021.

تفاصيل إضافية حول العملة الرقمية “Marscoin”:

بالرغم من أن الزخم الإعلامي لعملة “Marscoin” ظهر مؤخرا فقط إلا أنها واحدة من أقدم العملات الرقمية المشفرة، بحسب موقع “coinmarketcap” فإن العملة موجودة منذ مارس 2014.

كان موقع “coinmarketcap” يشير للعملة الرقمية “Marscoin” بأنها لا تنتمي لـ “إيلون ماسك” كملاحظة في صفحة العملة ليتم حذفها مؤخرا!

وبحسب ذات الموقع فإن العملة تملك إجمالي متداول يقدر بـ 28 مليون MARS مع عدم تحديد العرض الإجمالي للعلمة.

تترتب العملة الرقمية “Marscoin” في المرتبة 927 من حيث القيمة السوقية الإجمالية والتي تقدر بـ 5.7 مليون دولار.

العملة لا تتداول في أي منصة تداول كبيرة لا منصة بينانس ولا كوين بيس…

بالرغم من أن العملة قديمة وتحمل مشروع مثلما يظهر أعلاه، إلا أنها لم تلقى الإهتمام ربما لعدة أسباب أبرزها غياب المعلومات حول فريق المشروع والخطة الواضحة للمشروع، وكثرة المشاريع الاحتيالية المحيطة بأفكار مشابهة جعل العديد من المستثمرين ينؤون بأنفسهم عن هذه العملة التي لم تستطع تجاوز الربع دولار طيلة عمرها القصير ما عدا الارتفاع الشاذ بعد تغريدة “ماسك”.

جميع ما عرض أعلاه ليس نصيحة استثمارية بقدر ما هو محاولة إحاطة بمشروع العملة الرقمية “Marscoin” وتلبية رغبة مجتمعنا العربي في معرفة تفاصيل هذا المشروع بشكل أكبر.

اقرأ أيضا:

البيتكوين أمام واحد من أكبر التصحيحات في تاريخه…هل سيستمر سعر BTC في الانخفاض؟

شركة “موني غرام” توقف شراكتها مع الريبل على خلفية القضية القائمة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock