تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

هل الايثيريوم هو مستقبل التمويل اللامركزي DeFi؟ وماذا عن “كاردانو” و “بولكادوت”؟

يتربع الايثيريوم على عرش العملات الرقمية المشفرة بعد البيتكوين.

حيث يستمر مشروع الايثيريوم في النضال من أجل تحسين قابلية التوسع وخفض التكلفة والرسوم.

لكن ليس الايثيريوم وحده من يقدم ميزات دعم بروتوكولات التمويل اللامركزي بل هناك أيضا مشاريع مشابهة ومنافسة منها “بولكادوت” القادم بقوة، ومشروع “كاردانو” العنيد.

يتسائل العديد من رواد سوق الكريبتو عن قيود شبكة الايثيريوم وما إذا كان المشروع سيكون هو مستقبل التمويل اللامركزي “Defi”.

التمويل اللامركزي والتطبيقات اللامركزية “Dapps” هي الأسواق التي تستهدفها الايثيريوم وغيرها من منصات البلوكشين الداعمة للعقود الذكية.

في الوقت الحالي، ترتبط مساحة التمويل اللامركزي “DeFi” ارتباطا جوهريا بالايثيريوم، حيث تعمل الغالبية العظمى من أكبر بروتوكولات “DeFi” على بلوكشين الايثيريوم.

ومع ذلك، على الرغم من شعبية الايثيريوم كمنصة لتطبيقات التمويل اللامركزي DeFi، فإن النمو الهائل في كل من عدد تطبيقات التمويل اللامركزي DeFi وعدد مستخدمي التمويل اللامركزي DeFi قد وضع ضغطا على البنية التحتية للايثيريوم، مما أدى إلى عدد من التحديات التي يواجهها العديد من مستخدمي الايثيريوم الآن.

مشاكل الايثيريوم:

كما ذُكر أعلاه، لا تزال قيود الايثيريوم تتعرض للانكشاف بسبب افتقارها إلى قابلية التوسع والتكاليف المرتفعة المترتبة على ذلك.

بلوكشين الايثيريوم قادر في الوقت الحالي على معالجة ما يقرب من 10-14 معاملة في الثانية (tps) فقط، أو ما يزيد قليلا عن 30 معاملة إذا تم تحسين الكتل بالكامل.

أدت الإنتاجية المحدودة للغاية في المعاملات على الايثيريوم إلى حدوث مشكلات كبيرة مع معظم تطبيقات التمويل اللامركزي DeFi وأغلب هذه المشاكل تتعلق بالرسوم المرتفعة.

يزداد الموقف توترا مع ازدهار الاهتمام بالتمويل اللامركزي DeFi وتضاعف عدد المستخدمين ثلاث مرات في العام الماضي وحده.

تعتمد الفائدة الرئيسية للعديد من تطبيقات التمويل اللامركزي DeFi المستندة إلى الايثيريوم بشكل كبير على تحقيق تحويل سريع في المعاملات.

مع دفع الايثيريوم إلى حدود قابلية التوسع والتكلفة، أصبح مشهد DeFi حاليا مكلفا للغاية للاستخدام.

علّق حوله المحلل “لارك ديفيس” على تويتر، بالقول:

رسوم الايثيريوم مجنونة في الوقت الحالي

التمويل اللامركزي على الايثيريوم في الوقت الحالي وللأسف هو لعبة خاصة بالحيتان فقط.

الطبقة الثانية ضرورية حقا لبرنامج مثل “Uniswap”.

تتطلب منصة “Uniswap” من المستخدمين استدعاء عقد ذكي وبسبب قيود الايثيريوم، فقد ارتفعت الرسوم لتصل إلى مستويات قياسية بمتوسط ​​16 دولار لكل معاملة في منتصف يناير.

وعليه من الممكن أن يستغل منافسو الايثيريوم هذه العقبات والقيود ليبرزو خدماتهم أكبر ويستولو على مستخدمي الايثيريوم.

“بولكادوت” و”كاردانو”:

“بولكادوت” و “كاردانو” هما منصتان متنافستان تقدمان خدمة العقود الذكية وكلاهما يحمل تسمية:

“قاتل الايثيريوم”.

كاردانو (ADA):

قام فريق كاردانو بعمل كبير خلال العام الماضي.

حيث تطور النظام البيئي لمشروع كاردانو بشكل كبير، ومازال يتطور لغاية اللحظة.

حيث اُدخلت آلية إثبات الحصص وارتفع سعر العملة الرقمية ADA بأكثر من 300% متأثرا بالتحديث الجديد في 2020.

أطلقت “كاردانو” شبكتها الرئيسية “شيلي” في عام 2020، كجزء من تطوير شبكة البلوكشين الخاص بها.

في حين أنه لم يتم إطلاق العقود الذكية الوظيفية على بلوكشين “كاردانو”، إلا أن إصدار “شيلي” لا يزال يمثل إنجازا كبيرا لبلوكشين كاردانو، وأدى إلى رفع وزيادة المشاعر الإيجابية حول العملة الرقمية “ADA”.

في شهر مارس، من المقرر أن يخضع كاردانو لتحديث “غوغان”، “Goguen” والذي من المفترض أن يشهد إصدار  العقود الذكية الوظيفية.

عندما تكون العقود الذكية سارية المفعول في كاردانو، ستكون بروتوكولات التمويل اللامركزية واسعة النطاق والتطبيقات اللامركزية الأخرى قادرة على العمل فوق بلوكشين “كاردانو” مما يمنح البلوكشين فائدة وقيمة إضافية.

أكد الباحثون في أكاديمية بينانس الأمر وأشارو في تقرير لهم منشور، جاء فيه ما يلي:

اعتبارا من ديسمبر 2020، لا يمكن نشر العقود الذكية الوظيفية على منصة “كاردانو”.

كجزء من خارطة الطريق، سيتم طرح هذا كجزء من تحديث “Goguen”.

يعد تحديث “Goguen”، الذي هو جزء من تحديث  “Basho” على تحسين قابلية التوسع وقابلية التشغيل البيني، و التمهيد لادخال تحديث “فولتير” الذي يحمل نظام الخزانة لمعالجة الحوكمة.

شهد سعر كاردانو  نموا بنسبة 104٪ في عام 2021 وحده.

تقدمت العملة الرقمية “ADA” في الترتيب وتفوقت على كل من “البيتكوين كاش”، “شاينلينك”، لتصبح سادس أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية الإجمالية.

يتم تداول “ADA” بسعر 0.44 في وقت كتابة هذا المقال.

بولكادوت (DOT):

يُنظر إلى بولكادوت على أنه أحد أبرز المنافسين للايثيريوم.

بدأ المشروع من قبل شركة “Web3 Foundation”بهدف التشغيل البيني بين شبكات البلوكشين لتشغيل الإنترنت اللامركزي في المستقبل.

يعتبر بلوكشين “بولكادوت” من الجيل الجديد من شبكات البلوكشين وهي تربط شبكات البلوكشين الخاصة والعامة من خلال بروتوكول متعدد، يسمى “parachains”، والذي يسمح لشبكات البلوكشين الأخرى بالاتصال كسلاسل جانبية.

غالبا ما يتم انتقاد شبكة الايثيريوم باعتبارها تكافح مع مشكلة قابلية التوسع وقضايا السرعة التي يعتقد مجتمعها أنه سيتم حلها تماما بمجرد اكتمال تحديث الايثيريوم ETH 2.0.

ومع ذلك ، فإن بروتوكول “بولكادوت” يحظى بالاهتمام الواسع نظرا لأنه يتمتع حاليا بالقدرة على التعامل مع آلاف المعاملات في الثانية، الأمر الذي جعله يتنافس بشكل مباشر مع “الايثيريوم” في نظر بعض المحللين.

شهدت العملة الرقمية “DOT” نموا مذهلا هذا العام، حيث ارتفعت تقريبا بنسبة 100٪ ولكنها انخفضت الآن مع بقية السوق وتتداول حاليا عند 16.53 دولار.

الايثيريوم في الوقت الحالي:

في الوقت الحالي، يبدو ومن غير المحتمل التخلص من الايثيريوم على المدى القصير، حيث تتمتع الايثيريوم بميزة قوية وواضحة للغاية على منافسيها.

إذ أن الايثيريوم لا تتمتع فقط بأعلى هيمنة من حيث قيمة السوقية الإجمالية، ولكنها تتفوق أيضا على المنافسين في العديد من العوامل الرئيسية، ومن بين هذه العوامل:

  • عدد المستخدمين النشطين.
  • معيار ERC-20 الخاص بالايثيريوم هو المعيار الأكثر اعتمادا للعملات الرقمية المشفرة الصادرة حديثا.
  • اعتماد الأطراف الثالثة على الايثيريوم ودمجها في البنية التحتية.
  • أمن الشبكة بشكل عام.

يتم تداول عملة الايثيريوم ETH حاليا بسعر 1426.56 دولار وفقا لموقع “coingecko”.

اقرأ أيضا:

هيئة SEC ترفع دعوى قضائية ضد مشروع كريبتو احتيالي سوق له أحد نجوم هوليود

“ماكس كيزر”: مجموعة “WallStreetBets” يجب أن تركز وبشكل حصري على البيتكوين

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock