تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

تقرير: مكافآت التحصيص و “Staking” ستتضاعف بحلول عام 2022

آلية التحصيص، “Staking”، “إثبات الحصص” جميعها تسميات لآلية تحقق ومصادقة للمعاملات التي تتم عبر شبكات البلوكشين.

إجمالي مكافآت التحصيص على بلوكشين إثبات الحصة سوف يتضاعف بحلول سنة 2022 حسب تقرير جديد صادر عن شركة “Staked” للبنية التحتية للايثيريوم.

هذا العام سوف يتم تسجيل 18.9 مليار دولار، ارتفاعا من 10 مليار دولار المسجلة في العام الماضي، وفقا لذات التقرير.

كما جاء في التقرير:

في كل حالة، وفر التحصيص عوائد أفضل من مجرد الاحتفاظ بالعملة حيث حقق أصحاب العملات الرقمية عائدا إضافيا يتراوح بين 4٪ و 34٪ تقريبا في ربع سنوي واحد.

مثلما هو معلوم فإن التحصيص و”Staking” يعني تعهد أموال العملات الرقمية لشبكة بلوكشين ما تدعم هذه الآلية.

يساعد التحصيص في التحقق من صحة المعاملات، وهو مفتاح الحفاظ على سير الأمور بسلاسة وأمن، مع أخذ بعين الاعتبار عدم استخدام الأموال المربوطة في أي مكان آخر.

لا يمكن إجراء عملية التحصيص إلا على شبكات البلوكشين التي تعتمد على آلية إثبات الحصص “PoS” للتحقق من صحة المعاملات، مثل “Tezos”.

كما لا يمكن تحصيص البيتكوين لأنه يستخدم آلية إجماع إثبات العمل (التعدين)، حيث يقوم التعدين بالتحقق من صحة المعاملات.

تعد الايثيريوم حاليا شبكة إثبات عمل، لكنها تستعد للتحول إلى إثبات الحصص كجزء من ترقية الايثيريوم 2.0 المرتقبة بشدة.

في نوفمبر الماضي، فتحت الإيثريوم عقد وبوابة نحو الإيثريوم 2.0.

هناك 3.9 مليون ايثيريوم مغلق ومحصص في الايثيريوم 2.0، والتي تبلغ قيمتها حوالي 8.6 مليار دولار بسعر اليوم.

تحصيص الايثيريوم سيتسارع:

أخبر السيد “تيم أوجيلفي”، الرئيس التنفيذي لشركة “Staked” أن الايثيريوم 2.0 سيتسارع في الأشهر الستة إلى الاثني عشر القادمة، بفضل تغييرين رئيسيين تجريهما الايثيريوم هذا العام.

الأول هو تحديث “EIP-1559″، وهو اقتراح تحسين لتقليل المعروض من الايثيريوم.

تم جدولة التوقيت لتنفيذ الترقية في 14 يوليو 2021، كما تم تأكيده مؤخرا.

سيحرق بروتوكول “EIP-1559” رسوم المعاملات بدلا من دفعها مباشرة لعمال التعدين.

تمثل رسوم المعاملات 3-4٪ من إجمالي المعروض من الايثيريوم، وفقا لتقرير “Staked”.

أخبر “أوجيلفي” الشهر الماضي إن حرق هذه الرسوم قد يؤدي إلى زيادة سعر الايثيريوم، لأنه سيحد من المعروض من الايثيريوم.

التغيير الثاني في الايثيريوم هو الدمج مع الايثيريوم 2.0 والمتوقع في أواخر عام 2021.

يسمح التغير والتحديث الثاني في الايثيريوم لـ ETH1 و ETH2 بإمكانية التواصل مع بعضهما البعض، مما يمثل علامة فارقة في الانتقال الكامل إلى ETH2.

لكن هذا الدمج لن يكمل التحول إلى الايثيريوم 2.0.

علق “أوجيلفي” حول ذلك بالقول:

لا تزال هناك أشياء مثل التجزئة.

تقسم مشاركة البيانات إلى أجزاء أصغر لجعل شبكة الايثيريوم أسرع وأرخص في الاستخدام، وهي إحدى الميزات الرئيسية في الايثيريوم 2.0.

منصات التداول تساير تحول الايثيريوم نحو التحصيص:

خارج الايثيريوم، هناك محرك آخر لنمو آلية التحصيص، والمتمثل في منصات تداول العملات المشفرة.

على مدار العام الماضي، بدأت المزيد من منصات تداول العملات المشفرة في السماح لمستخدميها بتحصيص الايثيريوم.

مما يجعل تحصيص الايثيريوم وغيره أسهل لكثير من الناس، ما يعني زيادة بؤرته أكثر وانضمام مستخدمين جدد وبذلك زيادة القيمة المحققة من خلاله مثلما أشار التقرير.

اقرأ أيضا:

ما هو نموذج “Stock-To-Flow”؟ ولماذا يؤمن به الكثير؟ وأين سيذهب سعر البيتكوين وفقه؟

المؤسس المشارك لشركة “الريبل”: يجب على البيتكوين التحول إلى آلية إثبات الحصص للبقاء في الصدارة

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock