بيتكوين العرب

هيئة SEC تطلب من محكمة مانهاتن إصدار حكم سريع في الدعوى ضد “Terraform Labs” و”Do Kwon”

في تطور جديد بالمواجهة القانونية المتصاعدة، طلبت الهيئة الأمريكية للأوراق المالية والبورصات (SEC) من القضاء في مانهاتن إصدار حكم مباشر وسريع ضد شركة “Terraform Labs” ومؤسسها “Do Kwon”.

تزعم الهيئة أن الأدلة تظهر بوضوح وبشكل قاطع أن المدير التنفيذي للشركة خرق بشكل جلي قوانين الأوراق المالية الأمريكية خلال توزيع العملة المشفرة LUNA والعملة المستقرة TerraUSD (UST)، التي لم تعد قائمة.

تُتهم كل من “Terraform Labs” وKwon بـ “التضليل العمدي” للجمهور بخصوص أمان واستقرار بروتوكولهم ورموزهم الرقمية، بما في ذلك إصدار بيانات زائفة حول شراكة مزعومة مع منصة “Chai” الكورية للدفع الإلكتروني، وتنفيذ ملايين المعاملات الوهمية لتضخيم نشاط الشبكة.

يُزعم أيضا أن “Kwon” قد خدع المستثمرين بخصوص الاستقرار الأساسي لعملة UST في مايو 2021، مدعيا أن آلية ربطها بالدولار كانت تُصحح ذاتيا عبر تصميم معقد وتفاعلها مع LUNA.

ومع ذلك، تقول الهيئة إن نجاة UST من انفصالها المؤقت عن الدولار لم تكن بفضل التصميم الذكي لـ “Terra”، بل بسبب صفقة سرية جانبية مع طرف ثالث تضمنت بيع LUNA بأسعار متدنية جدا لإعادة ربط العملة بالدولار.

وتجدر الإشارة إلى أن UST انهارت بعد عام واحد في حدث تاريخي لفك الارتباط، مما أدى إلى دخول LUNA في دوامة التضخم الشديد وحدوث تبعات سلبية أثرت على سوق العملات المشفرة بأكمله.

وفقا للهيئة، فإن مخالفات “Terraform Lab”s لم تتوقف عند هذا الحد، حيث أصدرت LUNA وMIR للمستثمرين عبر الأسواق العامة دون تسجيل هذه الإصدارات لدى الهيئة، مما يمثل خرق آخر لقوانين الأوراق المالية.

الوكالة تشير إلى أن المدعى عليهم عرضوا LUNA كاستثمار ينمو بناء على جهودهم الخاصة لتعزيز استخدام شبكة Terra، ما يشكل انتهاك لمبدأ “هاوي” الذي يحدد معايير الاستثمار.

تأتي هذه الدعوى القانونية في أعقاب فشل محاولة الهيئة في تصنيف XRP كأوراق مالية، مما يدل على التحديات المتزايدة التي تواجه الهيئة في تنظيم سوق العملات الرقمية المشفرة.

اقرأ أيضا:

ارتفاع أسهم شركة Block التي يديرها “جاك دورسي” بعد ارتفاع إيرادات البيتكوين في الربع الثالث

مشروع “Bitcoin Core” يكشف عن تحديث هام ليدخل مرحلة الاختبار

Exit mobile version