تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار البيتكوينأخبار العملات الرقمية

مرة أخرى…صندوق النقد الدولي يصدر تحذير من مخاطر البيتكوين (BTC)

سيتم اعتماد البيتكوين التي تعد أكبر عملة مشفرة في العالم، كعملة قانونية في السلفادور في غضون ثمانية أيام من تاريخ نشر هذه المقالة، ولكن مع مرور الدولة الأمريكية الوسطى في أيامها الأخيرة من الإعداد، تتم مراقبتها بفارغ الصبر من قبل دول أخرى، وبعضها يفكر في السير على خطاها.

صندوق النقد الدولي من جهته يستمر في إرسال وتحديث تحذيراته على تويتر.

إلى جانب البنك الدولي، أعربت الهيئة المالية الحكومية الدولية عن عدم موافقتها على تشريع العملة المشفرة في السلفادور منذ البداية، مما أثار مخاوف بشأن المخاطر الاقتصادية والقانونية التي تهدد البلاد إذا أصبحت البيتكوين مناقصة قانونية رسمية.

خطوة بعيدة جدا:

كمقتبس عما جاء في تحذير صندوق النقد الدولي الذي نُشر على تويتر، مع رابط إلى مدونة الشهر الماضي، مايلي:

الأصول المشفرة الصادرة عن القطاع الخاص مثل البيتكوين تنطوي على مخاطر كبيرة.

إن جعلها معادلة لعملة وطنية هو اختصار غير مستحسن.

يغطي منشور المدونة المشار إليها في حساب صندوق النقد الدولي على تويتر مجموعة من المخاطر التي تهدد البلدان التي تقرر إضفاء الشرعية على العملات الرقمية الصادرة بشكل خاص واعتمادها كعملة وطنية.

ويضيف التحذير:

هذه خطوة بعيدة جدا.

يرى صندوق النقد الدولي أن اعتماد الأصول المشفرة كعملة وطنية هي خطوة بعيدة جدا وأنه لا ينبغي اعتماد العملات المشفرة إلى هذا الحد.

حذر صندوق النقد الدولي أيضا من أن مخاطر هذا التبني تفوق الفوائد، وأكد أن الاعتراف بعملة البيتكوين كعملة وطنية يشكل تهديدا للنزاهة المالية في البلدان التي تعاني من ضعف في مكافحة غسل الأموال وتمويل مكافحة الإرهاب.

صندوق النقد الدولي يستمر في التحذير من البيتكوين:

بينما كان الجزء الأكبر من المدونة مخصصا للتحذيرات بشأن المخاطر المالية والقانونية المحيطة بتبني البيتكوين، فقد تناول التقرير أيضا التهديدات البيئية والاقتصادية التي تلوح في الأفق.

أكد بيان صندوق النقد الدولي على الآثار البيئية السلبية لتعدين البيتكوين والذي يستخدم كمية هائلة من الكهرباء وحذر من أن اعتماد العملة المشفرة يمكن أن يضر بحماية المستهلك ويؤثر سلبا على الأسعار المحلية.

وفقا لصندوق النقد الدولي، فإن اعتماد البيتكوين كعملة وطنية يقدم طريقا مختصرا غير مرغوب فيه للخروج من الأزمة الاقتصادية المتصاعدة.

يمكن أن يوفر اعتماد البيتكوين حلا سريعا وفعالا للاقتصادات المتعثرة حاليا، عن طريق خفض التكاليف المرتفعة للتحويلات على الفور، والسماح بالشمول المالي للمواطنين الذين لا يتعاملون مع البنوك، وجذب المستثمرين الأجانب، وفي بعض الحالات، تجاوز العقوبات المرهقة.

“نجيب بوكيلي” رئيس السلفادور، والذي أطلق التشريع من خلال البرلمان في يونيو، انتهز الفرصة ليعلن أنه لن يذرف الدموع على رفض صندوق النقد الدولي.

بعد التحذيرات الأولية لصندوق النقد الدولي، قال الرئيس “بوكيلي” إن لا شيء سيوقف اعتماد البيتكوين في السلفادور.

اقرأ أيضا:

في تطور مثير…شركة الريبل تسعى لكشف امتلاك موظفي هيئة SEC لعملات XRP

العملات الرقمية المشفرة الخاصة بالألعاب تسجل ارتفاعات قياسية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock