تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

كيف يمكن أن يؤثر الاكتتاب العام لـ “كوين بيس” على سوق الكريبتو؟

خطفت عملة البيتكوين الأضواء من باقي الأصول الاستثمارية الأخرى بعد ارتفاعها الكبير واللافت، والذي تغذى بتراكم ودخول المؤسسات الاستثمارية.

هذا وقد يكون وصول شركة “كوين بيس” التي تعمل كمنصة لتداول العملات الرقمية المشفرة لبورصة وول ستريت الدور الأكبر في إحداث التأثير الكبير المرتقب.

عملة البيتكوين هي اللاعب الأكثر هيمنة في عالم العملات المشفرة، وبالمثل تريد “كوين بيس” أن تكون مهيمنة أكثر على صناعة الكريبتو من حيث توفير خصائص إضافية للمستثمرين تتعلق ببيع وشراء العملات الرقمية.

بحسب ما ورد فقد تم تقدير قيمة أسهم كوين بيس بما يتراوح ما بين 350 دولار و 375 دولار بناء على مزاد ناسداك الخاص الأخير، وهو ما يصل بتقييم شركة “كوين بيس” قبل الاكتتاب العام إلى 100 مليار دولار.

رسم بياني يوضح تقلب العملات الرقمية المشفرة وعدد مستخدمي كوين بيس

كما نرى من الرسم البياني أعلاه، فقد ارتفع مستخدمو المعاملات الشهرية في “كوين بيس” إلى مستوى لم نشهده منذ نهاية موجة صعود العملات المشفرة لعام 2017.

لا يمكن أن يأتي توقيت وصول “كوين بيس” إلى بورصة نيويورك في وقت أفضل، حيث دخلت البيتكوين عام 2021 في حالة اكتشاف الأسعار، حيث تم كسر أعلى المستويات الجديدة على الإطلاق بشكل متكرر.

هذا النمو ساعد بالتأكيد “كوين بيس” في التقدم للاكتتاب العام.

وعليه من الجدير التساؤل عما سيعنيه تأثير منصة تداول العملات المشفرة التي يتم طرحها في وول ستريت على النظام البيئي للعملات المشفرة الذي لا يزال بعيدا عن القبول السائد والاعتماد الواسع النطاق؟

تأثير كوين بيس على سوق الكريبتو:

بسبب مكانة “كوين بيس” في سوق العملات المشفرة، أصبح من المعروف أن العملات المشفرة تشهد ارتفاعا في قيمتها مباشرة بعد إدراجها للتداول في المنصة.

أصبحت هذه الظاهرة تُعرف باسم “تأثير كوين بيس” ولديها القدرة على توليد مستويات كبيرة من حجم التداول للعملات الرقمية حيث تتعرض أعداد كبيرة من المستثمرين للعملات الجديدة عند إدراجها لأول مرة.

نظرا لأن “كوين بيس” اختارت الإدراج المباشر في بورصة نيويورك، فقد نرى نوعا مختلفا من التأثير تماما في سوق الكريبتو.

قد تجلب الضجة المحيطة بـ “كوين بيس” إلى الجمهور التفاؤل تجاه عالم العملات المشفرة حيث ستتشابك “كوين بيس” مع بورصة لها باع كبير في مجال عالم التداول والأسهم.

بصفتها أحد منصات التداول الأساسية في سوق الكريبتو، فإن الإطلاق الناجح لـ “كوين بيس” يمكن أن يكون له تأثير كبير على أسعار البيتكوين والعديد من العملات الرقمية البديلة.

سوق الكريبتو غالبا ما يكافح من أجل القبول بين مستثمري المؤسسات، يمكن أن يؤدي طرح شركة “كوين بيس” للجمهور إلى إضافة طبقة أخرى من المستثمرين.

قد يكون طرح “كوين بيس” للاكتتاب العام تأثيرا رئيسيا فيما يتعلق بتبني العملة المشفرة في صناعة وجدها بعض المستثمرين غامضة جدا أو متقلبة لدرجة يصعب معها الشراء.

مع وضع هذا في الاعتبار، يمكن أن يؤدي الإدراج الناجح لـ “كوين بيس” إلى كسر الحواجز بين مستثمري التجزئة وعالم الكريبتو الأوسع.

من الجدير بالذكر أن تأثير إدراج “كوين بيس” يمكن أن يعمل في كلا الاتجاهين.

إذا فشلت منصة تداول العملات المشفرة في إلهام المستثمرين بطريقة ذات مغزى، فقد يؤدي انخفاض سعر سهم كوين بيس إلى سحب سوق العملات المشفرة الذي عانى بالفعل من بعض مستويات التقلب خلال شهري فبراير ومارس إلى أسفل بشكل أكبر.

الآن، مع اقتراب إطلاق “كوين بيس” للإدراج المباشر، يأمل مجتمع الكريبتو بأكمله في أن تتمكن “كوين بيس” من صنع مكانة لها في البورصة والذي حتما سيكون له أثر واسع أيضا على سوق الكريتبو.

ما هو الأثر الذي سيحدثه الإدراج المباشر لـ “كوين بيس”؟

على الرغم من أن الكثيرين كانوا يتوقعون طرح “كوين بيس” للاكتتاب العام من خلال طرح عام أولي رسمي، لكن “كوين بيس” اختارت خيار الإدراج المباشر بدلا من الاكتتاب العام.

قد يكون السبب وراء ذلك هو حقيقة أن الشركات التي تقدم عروض الاكتتاب الأولية تنشئ تقليديا أسهما جديدة تماما للمستثمرين لشرائها.

على الرغم من رفع لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) هذه القيود، اختارت “كوين بيس” طرح أسهمها للاكتتاب العام دون إنشاء أسهم جديدة وإضعاف حقوق الملكية الحالية.

سيعني هذا الشكل من الإدراج أيضا أن “كوين بيس” يمكنها تجنب المتطلبات المكلفة لاستخدام شركات التأمين لإطلاق الاكتتاب العام.

يمكن اعتبار هذه الخطوة موضع ترحيب بالنسبة للمستثمرين.

وذلك لأن الإدراج المباشر لـ “كوين بيس” يبدو مهيأ لتمكين أي شخص من شراء وتداول الأسهم في نفس الوقت في الشركة.

على الرغم من أن الاكتتابات العامة الأولية لديها القدرة على إنشاء ضجة حول الشركة المقرر طرحها للاكتتاب العام، فإن عالم العروض العامة الأولية عادة ما يكون أكثر حصرية ويقتصر بشكل أكبر على المستثمرين المؤسسات الذين لديهم القدرة على شراء كميات كبيرة من الأسهم في صفقة واحدة، بدلا من تجار التجزئة الذين من المحتمل أن يشتروا فقط أسهم واحدة في كل مرة.

جدير بالذكر أن “كوين بيس” كانت تخطط للإدراج المباشر هذا الشهر إلا أنه يبدو أن هناك تغير في الخطط وهو ما تطرقنا له في مقالة سابقة على بيتكوين العرب:

تغيير في الخطط…تعرف على الموعد المتوقع لطرح شركة “كوين بيس” للإدراج المباشر في البورصة

اقرأ أيضا:

العملة الرقمية ADA ترتفع بأكثر من 22% بعد إعلان إدراجها في منصة التداول “كوين بيس برو”

“إيلون ماسك” يريد من منصة “كوين بيس” إدراج العملة الرقمية “Dogecoin”! فهل ستستجيب؟

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock