تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

إدراج العقود الآجلة لسهم “GameStop” للتداول على منصة تداول العملات الرقمية FTX

أعلن “سام بانكمان-فريد” الرئيس التنفيذي لمنصة FTX لتداول العملات الرقمية، على تويتر اليوم، أن منصة FTX  أدرجت أسهم “GameStop” التي يرمز لها بـ (GME) للتداول الآجل والعقود الفورية.

غرّد “بانكمان” حول ذلك بالقول:

حسنا، لا بأس.

لم لا.

في تغريدته، نشر “بانكمان” رابطا إلى “GME-0326” وهو المؤشر الذي يتم بموجبه تداول عقود “GameStop” الآجلة بالفعل.

منذ الإطلاق، بلغ إجمالي حجم التداول للعقود الآجلة GME بالفعل أكثر من 1.6 مليون دولار.

أوضح “بانكمان” أن أسهم “GameStop” التي أصبحت “أسهم مثيرة” وتحولت إلى أحد رموز “MEME” مؤخرا أنها أصبحت مطلوبة بشدة.

حيث صرح للمصدر بالقول:

من المحتمل أنه المنتج الوحيد الذي حصلنا على أكبر عدد من الطلبات لإدراجه، وكل ذلك في الساعات الأخيرة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن القدرة على إدراج كل من العقود الفورية والعقود الآجلة تعني أننا قادرون على منح مجموعة من المرونة لمستخدمينا.

في الآونة الأخيرة، ارتفع سعر “GME” إلى 365 دولار، وللعلم كان سعر السهم يقدر بـ 18.84 دولار في نهاية عام 2020.

وبحسب محللين فإن ارتفاع السهم بهذا الشكل جاء بعد هجوم منسق قاده بعض المحررين على وسائل التواصل الإجتماعي وأبرزها “رديت” أخبر هؤلاء المحررين وبشكل منسق بأن متداولو وول ستريت يقومون ببيع أسهم الشركة وسط التراجع العام الناجم عن جائحة فيروس كورونا ليقومو بشرائها فيما بعد بأسعار أقل.

لكن ذلك جاء بنتائج عكسية.

الطريقة المعتمدة أعلاه يصطلح عليها  “البيع على المكشوف” حيث أن المتداولين يتوقعون جني الأرباح من أحد الأصول عندما ينخفض ​​سعره.

على سبيل المثال، يمكن القيام بذلك عن طريق اقتراض بعض الأسهم وبيعها على الفور.

بعد ذلك، وبعد أن ينخفض ​​السعر، يقوم المتداول بإعادة شراء الأصول بسعر أقل، وإعادتها إلى المُقرض، مع الحصول على الفائدة المحصلة من الفروق السعرية.

ولكن إذا ارتفع سعر الأصل فجأة، فسيواجه المتداولين مشكلة، في أسوأ السيناريوهات، سيتعين عليهم إعادة شرائه بسعر أعلى بكثير مما باعوه في البداية للوفاء بالتزاماتهم.

وهذا هو بالضبط ما يحاول المحررون تنسيقه للهجوم على هؤلاء.

كان صندوق التحوط الضخم “Melvin Capital” أحد اللاعبين الذين يبيعون “GameStop”.

لكن وعند ارتفاع الأسهم وبلوغها مستويات قياسية تكبدت الشركة “خسارة فادحة”.

قال أندرو سوركين من “Squawk Box” على قناة “CNBC”:

لقد خرجت للتو من الاتصال بمن يدير تلك الشركة، لقد تعرضوا لخسارة فادحة نوعا ما، ليس لدي الرقم الكامل لما تبدو عليه هذه الخسارة.

مع إضافة منصة FTX لعقود “GME” الآجلة والتداول الفوري التي تم ترميزها، يبدو أن هؤلاء من شنو الهجوم حصلوا على المزيد من الذخيرة لإطلاقها على المستثمرين المؤسسات في “وول ستريت”.

اقرأ أيضا:

هل سيستمر ارتفاع سعر البيتكوين في عام 2021؟

سوق الكريبتو يتراجع لكن المستثمرين مازالو متفائلين … التفاصيل هنا

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock