تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقميةمواضيع العملات الرقمية

دراسة: معظم الأوروبيون يريدون من حكوماتهم المحلية تنظيم العملات الرقمية المشفرة

وفقا لنتائج بحث ودراسة جديدة، جاء نتيجتها أن حوالي 60٪ من الأوروبيين يريدون تنظيم العملات الرقمية من طرف حكوماتهم المحلية بدلا من الاتحاد الأوروبي.

ومن المثير للاهتمام أن عددا متزايدا منهم يعتقد أن إنشاء عملات رقمية وطنية سيمنح دولهم بعض الاستقلال المالي عن الاتحاد الأوروبي.

لوائح تنظيم سوق الكريبتو الصادرة من الاتحاد الأوروبي ليست مفضلة لدى الأوروبيين:

كشفت دراسة استقصائية أجريت على 31000 مشارك من 12 دولة مختلفة (كلها عضو في الاتحاد الأوروبي) أن الغالبية العظمى أي حوالي 60 ٪، تريد من سلطاتها تنظيم سوق العملات المشفرة.

من ناحية أخرى، يعتقد 25٪ تقريبا أن الاتحاد الأوروبي سيكون بمثابة هيئة رقابة أفضل.

بإلقاء نظرة فاحصة، فإن سكان هولندا وإستونيا هم أكبر المؤيدين لحكوماتهم، بنسبة 76٪ و 70٪ على التوالي.

على العكس من ذلك، سجلت إسبانيا وبولندا ولاتفيا أدنى رقم في تلك الإحصائيات – 50٪.

تعد المقاطعة الأيبيرية أيضا من أكبر المؤيدين للاتحاد الأوروبي، حيث أجاب 36 ٪ من المشاركين المحليين أنهم يرغبون في رؤية لوائح الكريبتو تأتي من الاتحاد الأوروبي.

تجدر الإشارة إلى أن نسبة متزايدة من سكان أوروبا تؤيد إنشاء عملات رقمية وطنية كخيار للحصول على الاستقلال النقدي عن الاتحاد الأوروبي، حيث تشير نسب المستجوبين الموافقين على ذلك، إلى ما يلي:

إيطاليا (41٪)، اليونان (40٪) وإستونيا (39٪) وهي البلدان الثلاثة الأولى في تلك الإحصائية، بينما يعتقد 37٪ من الهولنديين عكس ذلك.

رأى “ديميتار ليلكوف” الباحث في مركز “ويلفريد مارتنز” للدراسات الأوروبية في بروكسل، أن هولندا هي إحدى تلك الدول التي لا يدعم فيها مستجوبي الدراسة فيها إنشاء عملة رقمية محلية بدلا من عملة الاتحاد الأوروبي، وأضاف:

بالنسبة لمقاطعة مثل اليونان أو هولند واختيار عملة رقمية وطنية مختلفة عن اليورو (e-drachma أو e-Guilder)، فإن هذا يعني الانفصال عن منطقة اليورو.

وهذا لن يحدث .

أوروبا تحتاج إلى تنظيم سوق الكريبتو في أسرع وقت ممكن:

في حين أظهر البحث المذكور أعلاه أن غالبية الأوروبيين لا يريدون أن ينظم الاتحاد الأوروبي لوائح سوق العملات المشفرة، فإن رئيس البنك المركزي الفرنسي “فرانسوا فيليروي دي غالاو” كان له رأيا مختلفا إلى حد ما.

ادعى محافظ بنك فرنسا أن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى بناء إطار تنظيمي حول العملات المشفرة للحفاظ على هيمنته المالية، وصرح:

سواء كانت عملات رقمية أو مدفوعات، يجب علينا في أوروبا أن نكون مستعدين للعمل بأسرع ما يمكن، أو المخاطرة بتآكل سيادتنا النقدية.

وشدد ذات المتحدث على أن الأداء الدولي لليورو مهدد أيضا إذا لم يقم الاتحاد الأوروبي بمواكبة التغييرات التنظيمية.

في رأيه، يجب تنفيذ الخطوة في الأشهر المقبلة، وإلا ستفقد المنظمة زخمها، وعلّق قائلا:

يجب أن أؤكد هنا على ضرورة ملحة:

لم يتبق لدينا الكثير من الوقت، عام أو عامين.

اقرأ أيضا:

شركة بينانس الأمريكية تهدف للإدراج العام في ظرف ثلاث سنوات

لهذا السبب…ارتفاع العملة الرقمية كاردانو ADA لمستوى قياسي جديد

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock