بيتكوين العرب

شهادات مدوية في محاكمة مؤسس FTX: مشاعر الرعب تتزايد بعد الكشف عن كواليس FTX

انقلبت قاعة المحكمة إلى مسرح للصدمات والأسرار المظلمة هذا الأسبوع، حيث أدلت “كارولين إليسون”، الشريكة السابقة لـ “سام بانكمان فريد”، بشهادات مثيرة ومروعة في القضية التي تواجهها الشركة.

استعرضت المحاكمة مجموعة من الأحداث التي لا تُصدق، من بينها اتهامات بالرشاوى من الحكومة الصينية ومحاولات جذب الأمير السعودي للإستثمار في شركة Alameda، ومخططات للتحكم في سعر البيتكوين، وما إلى ذلك من أحداث غير متوقعة.

من بين اللحظات الحاسمة، قامت “إليسون” بالكشف عن العديد من التفاصيل الكامنة وراء كواليس Alameda و”فريد”.

بحسب شهادتها، كان “فريد” قد أمرها بتضليل المستثمرين واستخدام أموال الشركة بطرق محددة، دون الكشف عن الصورة الكاملة للمستثمرين والجهات الفاعلة الأخرى.

“إليسون”، التي شغلت منصب الرئيس التنفيذي لشركة Alameda في الماضي، كشفت أنه كان هناك دعوات لاقتراض أكبر قدر ممكن من المال، مما أسفر عن تجمع ديون تقدر بـ 10 مليار دولار تستحق الدفع بحلول منتصف عام 2022، وهي النقطة التي يمكن القول إنها كانت بداية النهاية لشركات FTX/Alameda.

كما صرحت “إليسون” أن الانهيار أتاح لها شعور بالتحرر، حيث لم تعد ملزمة بالاستمرار في ترويج الأكاذيب.

وقد قالت أنها كانت قد حذرت “سام بانكمان فريد” بالفعل بشأن استقرار Alameda المالي واقترحت تحوط أكبر ضد المعاملات المالية عالية المخاطر في عام 2022.

وأخيرا، أشارت “إليسون” إلى أنها كانت دائما حذرة في توفير تفاصيل للمستثمرين، خوفا من أن يتم استخدام التواصل الكتابي ضدها في إطار قانوني في المستقبل.

اقرأ أيضا:

ثبات البيتكوين بالقرب من مستوى 27 ألف دولار وصعود سعر العملة الرقمية XDC بنسبة 7%

هيئة SEC لن تستأنف قرار المحكمة الخاص بقضيتها ضد Grayscale!

Exit mobile version