تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

قراصنة يخترقون شركة برمجيات ويطلبون مبلغ 70 مليون دولار من البيتكوين كفدية

تطالب عصابة القراصنة التي تقف وراء البرمجية الخبيثة “REvil Ransomware” الحصول على مبلغ بقيمة 70 مليون دولار من البيتكوين مقابل توفير أداة فك تشفير عالمية لأكثر من مليون نظام مصاب.

تأثرت الآلاف من الشركات في جميع أنحاء العالم مع اقتراب عطلة نهاية الأسبوع بعيد الاستقلال الأمريكي من الهجوم على شركة البرمجيات “Kaseya”.

كان القراصنة قادرين على إصابة عدد كبير من خوادم VSA، والتي تُستخدم لإدارة أجهزة الكمبيوتر عن بُعد، بعد استغلال ثغرة أمنية خطيرة.

طلبت عصابة “REvil” في البداية من معظم الضحايا دفع 45000 دولار من عملة مونيرو، لكنها توصلت منذ ذلك الحين إلى الصفقة الجديدة.

سلسلة من هجمات برامج الفدية:

سلطت حادثة “Kaseya” بالفعل الضوء على العملات المشفرة، حيث حث “إريك سوالويل” النائب الديمقراطي في الكونغرس الأمريكي على ضرورة النظر في دور العملات الرقمية في الاختراق.

كان الرئيس الأمريكي “جو بايدن” قد بدأ بالفعل تحقيقا فيدراليا في الهجوم قبل أن تظهر مطالب عصابة “REvil”.

تصدرت العصابة التي يزعم أنها روسية عناوين الصحف الشهر الماضي باختطاف أنظمة شركة “جي بي إس”، أكبر مورد للحوم في العالم والتي تعتبر أيضا أكبر موردي لحوم الأبقار الأمريكية.

انتهى الأمر بالشركة بدفع فدية قدرها 11 مليون دولار.

يعمل مكتب التحقيقات الفدرالي حاليا مع شركة “Kaseya” للتحقيق في الهجوم.

في الشهر الماضي، نجحت الوكالة الفيدرالية في استرداد جزء كبير من فدية البيتكوين المدفوعة لمجموعة القراصنة “DarkSide” التي هاجمت خط أنابيب الغاز “Colonial Pipeline”.

اقرأ أيضا:

قراصنة يستنزفون 10 مليون دولار بشكل شهري من مشاريع التمويل اللامركزي DeFi

بهذه الطريقة تمكن قراصنة من سرقة 116 بيتكوين من جامعة كاليفورنيا

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق بالمحتوى مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock