تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

تأثر سعر البيتكوين بعد تصريحات “جيروم باول” رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي

انعقدت يوم أمس قمة “وول ستريت جورنال”، أشار فيها “جيروم باول” رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى أن البنك المركزي الأمريكي سوف يتمسك بشدة بسياسته النقدية الحالية، على الرغم من الدلائل على أن اقتراض الأموال أصبح أكثر تكلفة بالنسبة للأفراد والشركات.

تأثر أسعار الأسهم الأمريكية والبيتكوين لم يسلم أيضا:

انخفض مؤشر “داو جونز” بأكثر من 1٪ بعد تصريحات “باول”، كما انخفضت البيتكوين بنسبة 5٪ في الـ 24 ساعة الماضية.

بينما واصلت عوائد سندات الخزانة ارتفاعها.

تأتي تصريحات “جيروم باول” مع اقتراب حلول فصل الربيع و بداية السيطرة على فيروس كورونا من خلال زيادة انتشار اللقاح، حيث يتوقع الناس أن يتحسن الاقتصاد مع زيادة انتشار اللقاح وتبدأ قيود فيروس كورونا سواء التي فرضتها الحكومة أو المفروضة ذاتيا في الانخفاض.

والتأثير ليس فقط على المدى القصير، ولكن على المدى الطويل أيضا.

وعليه ونتيجة لذلك، فإن تكلفة اقتراض الأموال آخذ في الارتفاع مع زيادة الطلب على الائتمان.

سندات الخزانة هي سندات تبيعها الحكومة الفيدرالية للمستثمرين، الذين يقرضون الأموال الحكومية بشكل أساسي مقابل عائد ضئيل.

عادة، مع زيادة العائدات، يشير ذلك إلى أن المستثمرين أصبحوا أكثر ثقة في الاقتصاد لأنهم يبحثون عن الاستثمارات التي تدفع أكثر بكثير من المعدل الحالي البالغ 1.55٪.

تشير الزيادات في العائد أيضا إلى أن التضخم، قد يكون قادما لا محالة.

ومع ذلك، ليس لدى الاحتياطي الفيدرالي أي نية لإجراء تغيير على الأقل في الوقت الحالي.

في هذا الصدد صرح “باول” بالقول:

اليوم ما زلنا بعيدين عن أهدافنا المتمثلة في تحقيق الحد الأقصى من فرص العمل والتضخم بمعدل 2٪ بمرور الوقت

بنك الاحتياطي الفيدرالي لن يحاول خفض العوائد من خلال شراء المزيد من سندات الخزانة أكثر مما يفعل بالفعل.

وأضاف:

سيراقب الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة.

إذا تغيرت الظروف بشكل جوهري، فإن الاحتياطي الفيدرالي مستعد لاستخدام الأدوات التي لديه لتعزيز تحقيق أهدافه.

التضخم مفيد للبيتكوين، حيث كان التوسع النقدي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي مفيدا لعملة البيتكوين، وربما كان متداولو العملات المشفرة يأملون في الحصول على المزيد من التحفيزات التي يجريها الفيدرالي بين الحين والآخر.

منذ نهاية مارس 2020، عندما بدأ الاحتياطي الفيدرالي في زيادة ميزانيته العمومية بعدة تريليونات من الدولارات، ارتفع سعر البيتكوين من أقل من 6500 دولار إلى سعره الحالي البالغ 48000 دولار.

كان يُتوقع المزيد من الضخ لكن الاحتياطي الفيدرالي اكتفى من ذلك في الوقت الحالي ما انعكس وأثر على أداء البيتكوين.

اقرأ أيضا:

“تيم درابر”: شركة “نتفليكس” هي الشركة التالية التي قد تنضم إلى عربة شراء البيتكوين

الرئيس التنفيذي لشركة “BitMEX” يفاوض إمكانية تسليمه للسلطات الأمريكية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock