تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقميةالاخبار

منصة باينانس تحجب الحسابات المرتبطة بأقارب كبار المسؤولين الروس

قامت منصة تبادل الأصول الرقمية الرائدة باينانس، بحظر الحسابات المرتبطة بأقارب المسؤولين الحكوميين في موسكو، وسط تزايد العقوبات الدولية بشأن الغزو الروسي لأوكرانيا.

ووفقا لـ”بلومبيرج” فإن باينانس حظرت عدة حسابات مرتبطة بأقارب بعض كبار الحكوميين في روسيا، وتأتي هذه الخطوة مع استمرار العقوبات على موسكو ردًا على هجومها العسكري على أوكرانيا.

ابنة وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، بولينا كوفاليفا، وإليزافيتا بيسكوفا، ابنة المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، كانتا من بين أبرز المستخدمين الذين مُنعوا من الوصول لحسابتهم في الشهرين الماضيين.

كما حظر بينانس كيريل مالوفيف، نجل الأوليغارش الروسي كونستانتين مالوفيف، والذي اتهمته واشنطن بتمويل انفصاليين موالين لروسيا في أوكرانيا.

وتأتي خطوة إغلاق الحسابات، بعد أن قامت المنصة في أبريل الجاري بالسماح بخدمات محدودة للمستخدمين الروس، للامتثال للجولة الأخيرة من العقوبات التي وافق عليها الاتحاد الأوروبي.

وتنطبق القيود على المواطنين الروس والمقيمين والكيانات القانونية التي لديها أصول تشفير تتجاوز قيمتها 10 آلاف يورو على المنصة.

وفي أوائل مارس، قال الرئيس التنفيذي لـ باينانس

“إن المنصة جمدت حسابات الأفراد الروس المعاقبين لكن في حالة القيام بحظر جميع الروس سيكون عمل غير أخلاقي، في الوقت نفسه رفض باينانس للعقوبات يمكن أن يساعد موسكو في الالتفاف على العقوبات الغربية”.

وستواصل باينانس جهودها لتحديد الأشخاص الآخرين المرتبطين بأفراد خاضعين للعقوبات، كما أكد الرئيس التنفيذي بشأن العقوبات على المنصة.

ولا تزال منصة التداول الرائدة تعمل في روسيا بعد الحرب على الرغم من طلبات الحكومة الأوكرانية بحظر المستخدمين الروس، وهي أيضًا واحدة من عدد قليل من البورصات العالمية التي تقدم تداول BTC و USDT مقابل الروبل الروسي.

اقرأ أيضًا:

“جزر الباهاماس” تعتزم قبول سداد الضرائب باستخدام العملات الرقمية

بدء المرحلة الثالثة من بيع أراضي شيبا في ميتافيرس.. والدفع بعملة شيبا قريبا

عمرو سرحان

حاصل على ماجستير في الإعلام مهتم بالبلوك تشين وسوق العملات الرقمية
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق