تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
تكنولوجيا البلوكشين

لرواد الأعمال … هل تحتاج الشركات الناشئة فعلا لتقنية البلوكشين ؟

من بين الأسئلة التي تدور في أذهان الكثير من رواد الأعمال سؤال هل علي اعتماد تقنية البلوكشين أم لا ؟

خاصة وأن تقنية البلوكشين أصبحت تستعمل في العديد من المجالات المختلفة من مراقبة سلسلة التوريد إلى إدارة الأسهم والمدفوعات عبر الحدود، بمعنى أن البلوكشين تشق طريقها إلى مجالات عديدة.

فالشركات الناشئة، ولتحقيق أهداف النمو الخاصة بها، تقفز إلى عربة البلوكشين لإثارة ضجة وإقناع المستثمرين وجمع جولات جديدة من التمويل.

حيث لا يعد اعتماد تقنية البلوكشين من طرف المؤسسات الناشئة مجرد قرار تقني ولكنه قرار تجاري أيضا، نظرا لكونهم رواد اتخاذ القرار، فمن الأهمية بمكان ألا يقع المؤسسون في هذا الضجيج، ولكن يجب عليهم تحليل ما إذا كان اعتماد تقنية البلوكشين مناسبا من منظور الأعمال التجارية، وليس لمجرد التباهي.

في حين أن الخصائص الفريدة لتقنية البلوكشين أجبرت مؤسسي الشركات الناشئة على التفكير فيها على أنها تقنية أساسية وتحويلية، فإن فائدة الأعمال تظل راسخة كاعتبار حيوي في هذا القرار.

سنغطي في هذه المقالة تقنية البلوكشين من منظور التكنولوجيا والأعمال التي يحتاج المؤسسون إلى مراعاتها أثناء تقييم تقنية  البلوكشين.

شجرة القرار: تقييم ملاءمة تقنية البلوكشين للشركات الناشئة

على الرغم من أن العديد من الأوراق البحثية تقدم ما يعرف بأشجار القرار لتقييم جدوى استخدام تقنية البلوكشين في المشروع، فوددنا تبسيط الأمور أكثر واقتراح جدول حالات الاستخدام، المبين أدناه:

حالة الاستخدام هل نحتاج إلى تخزين البيانات؟ (بيانات خاصة بالمستخدم و / أو بيانات وصفية) هل يشارك العديد من المستخدمين / يقومون بتحديث الحالات المخزنة؟  هل يشارك أي جزء ثالث موثوق به؟  يمكن أن يتم القضاء على طرف ثالث؟   القرار  ملاحظات
تطبيق وسائل التواصل الاجتماعي الذي يتضمن مشاركة وتفاعل المستخدم نعم نعم نعم نعم لا يمكن تطوير هذا كتطبيق تقليدي يُدار مركزيا.

ومع ذلك ، يمكن للمرء أن يفكر في البلوكشين في حالة الرغبة للانتقال لشبكة لامركزية

يتلقى تجار الأغذية بالتجزئة إمدادات من المنتجين، حيث يمثل ضمان جودة الأغذية تحديا رئيسيا نعم نعم لا لا نعم
المنظمات التي تحتفظ بسجلات حضور الموظفين نعم نعم نعم نعم لا طالما أن هناك ثقة متبادلة بين المنظمة والموظفين ، فلا داعي لـ البلوكشين. إذا تم إشراك أي طرف ثالث موثوق به وتوصلت البلوكشين إلى الصورة، فسيكون ذلك مجرد مبالغة تقنية.

تحليل التكلفة والفوائد: تقييم ملاءمة الأعمال

يجب على كل مؤسس شركة ناشئة أن يخطط للاستثمار في تقنية البلوكشين، ويقيم عائد الاستثمار الذي سيأتي من تبنيها.

قد تعتمد تقنية البلوكشين كضرورة أو عامل تمييز لمنتجك، ولكن يجب دائما إجراء التقييم من منظور توليد الإيرادات.

قد تضطر إلى التوصل إلى تحليل التكلفة والعائد وفقا لعملك، لكنني سأساعدك بمثال لفهم النهج بشكل أفضل.

دعونا ننظر في حالة بائعي المواد الغذائية المذكورين أعلاه، حيث نقارن التكاليف بالعوائد الممكن تحقيقها.

تكلفة التطوير:

إذا كانت جهود التطوير لبناء منتج تجريبي MVP مع نهج نظام مركزي تقليدي يستغرق مدة زمنية معينة، فستكون الجهود أعلى بنسبة 30-40 ٪ في حالة اتباع نهج قائم على البلوكشين.

عادة ما يكلف مطور البلوكشين ما لا يقل عن 1.5 مرة أكثر من المطورين الذين يعملون على التقنيات المستخدمة على نطاق واسع.

هذا من شأنه أن يجعل تكلفة تطوير البلوكشين ضعف مرتين أعلى من تكلفة تطوير التطبيقات التقليدية.

تكلفة البنية التحتية:

لتقييم تكلفة البنية التحتية، لنفترض حجم المعاملات لبضع مئات من المعاملات في الثانية (TPS). إذا كانت تكلفة البنية التحتية للحل التقليدي حوالي X سنويا، فستكون هي نفسها بالنسبة للنهج القائم على البلوكشين. هذا وفقا لافتراض أن ما يقرب من 8-10 عقد هي جزء من الكونسورتيوم.

يتلخص الأمر في استنتاج واحد، وهو بدلا من إدارة طرف واحد لجميع عقد البنية التحتية، يجب أن يمتلك كل عضو في الكونسورتيوم العقدة.

مع زيادة حجم المعاملات، يمكن للنهج التقليدي التوسع أفقيا؛ لكن الحلول القائمة على البلوكشين تواجه المعضلة الثلاثية أو ما يسمى “Scalability Trilemma”.

هذا مصطلح مشهور صاغه “فيتالين بوتيرين” والذي هو من منظور الشخص العادي، يشبه عبارة “لا يمكنك الحصول على كل شيء”.

يجب أن تفهم الشركات بوضوح أي جانب من الجوانب الثلاثة سيجري التركيز عليها وتحسينها أكثر من غيرها:

اللامركزية، الأمن أو قابلية التوسع.

تكاليف أخرى

تتضمن بعض الجهود التجارية الأخرى المطلوبة في حالة اعتماد الحلول القائمة على تقنية البلوكشين إنشاء اتحاد، وإقناع الأعضاء المقبولين فيما يتعلق بفوائد الانضمام إلى الاتحاد، وتوسيعه إلى مستوى يمكن المطالبة به على أنه آمن.

عند الحديث عن الفوائد، يمكن للنهج القائم على البلوكشين بالتأكيد تمكين أتمتة عمليات الأعمال باستخدام العقود الذكية.

لا يعمل هذا النهج على تحسين كفاءة العملية الإجمالية فحسب، بل يقلل أيضا من التكاليف التشغيلية للشركات.

حيث يمكن لتقنية البلوكشين التقليل من إهدار الموارد، مما قد يؤدي إلى توفير ما يقرب من 450 ألف يورو سنويا بحسب المصدر.

هذه القيمة تتجاوز بكثير الاستثمار الأولي والتكلفة التشغيلية التي تدخل في حل قائم على البلوكشين.

خلاصة القول أنه ربما لم تكتسب تقنية البلوكشين الأهمية التي تستحقها، نوصى بشدة بتقييم جدوى البلوكشين لمؤسسي الشركات الناشئة، والنظر بشكل واقعي للتقنية وهل يمكن الاستقادة منها بشكل حقيقي بعيد عن الزخم الأعلامي والضجيج الفارغ.

اقرأ أيضا:

أمثلة تطبيقية لكيفية استخدام تقنية البلوكشين في التأمين والمصارف والسفر

خمس فوائد تقدمها تقنية البلوكشين في 2020

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock