تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

منصة بينانس في قفص الاتهام بعد إدراج عملة (STX) الرقمية

تناولنا في وقت سابق على موقع بيتكوين العرب خبر إضافة وإدراج عملة (STX) الرقمية على منصة بينانس:

بعد خبر إضافتها في منصة بينانس… تعرف على مشروع Blockstacks و عملة (STX) الرقمية

أظهرت بعض التقارير بأن مشروع “Blockstack” قدم لمنصة بينانس 833 ألف وحدة STX أي ما يعادل 250 ألف دولار لقبول إدراج عملات “STX” للتداول على المنصة.

فيما أعلنت منصة بيناسن بأنها لن تفرض أي رسوم على مشروع “Blockstack”.

لكن وعلى عكس ذلك أخبرت متحدثة بإسم منصة بينانس المصدر بأن رسوم الإدراج تشير فقط إلى الرسوم المرتبطة بالتكاليف الفنية للحصول على الرموز المدرجة على المنصة – وهي حقيقة يستثنيها بينانس في بيانه الصحفي الأصلي-.

بالنسبة لمبلغ 250،000 دولار، وصفه الرئيس التنفيذي لشركة “Blockstack” بأنه “دفع طويل الأجل”.

كما أشار الرئيس التنفيذي لشركة “Blockstack” في رسالة بالبريد الإلكتروني مفادها:

هذا الدفع طويل الأجل يهدف إلى الانتباه إلى نظام “Blockstack” البيئي من خلال تحفيز بينانس على إدراج Stacks على مدار سنوات عديدة ويتوافق بشكل جيد مع تركيزنا على المدى الطويل.

إن رسوم التسويق هي حملة تسويقية مشتركة نعتزم تشغيلها لاحقا.

مرة أخرى هي ليست”رسوم إدراج “وإنما هي حملة تسويقية نخطط لإطلاقها في المستقبل القريب

بلغ إجمالي رسوم التسويق الإضافية 100 ألف دولار ، وفقا للإيداع.

لتثار حفيظة المتابعين ويتسائلون عن ماهية كل هذه التصريحات المتضاربة مع بعضها البعض.

وفقا لأحد الأعضاء السابقين في قسم التسويق في بورصة ناسداك فيرى بوجهة نظر مفادها:

“عملت مباشرة مع الفريق الذي قام بتسويق العروض العامة الأولية وعمل على إدراج شركات جديدة في البورصة.

مع هذه الخلفية، فإن تفسير بينانس و “Blockstack” ليس له معنى كبير بالنسبة لي.

حيث وعندما يتم طرح أسهم شركة ما، فإن بورصة مثل “Nasdaq” أو” NYSE” سوف تتقاضى مبلغا إجماليا يشمل مجموعة واسعة من الخدمات تشمل الخدمات العامة الأولية والتسويق والعلاقات مع المستثمرين والمؤشرات.

يمكن لـ بينانس و “Blockstack” التفاهم حول الرسوم والتي بلغت قيمتها 250 ألف دولار،

اتصلت بالعديد من المديرين التنفيذيين الماليين الذين تزيد أعمارهم عن 20 عام  وتحدثت معهم فتوصلوا إلى نفس النتيجة التي خلصت إليها:

إنها رسوم الإدراج باسم آخر.

وقال مدير تنفيذي آخر في بورصة مقرها الولايات المتحدة:

إنهم لا يستخدمون الهندسة المالية، ولكنهم يستخدمون هندسة الكلمات

والملاحظ لعمليات الإدراج في المنصات التداولية فإنه يرى كم التسويق والذي يأخذ جانبا مهم في تحديد سعر الإدراج ككل.

إذ أن سوق العملات المشفرة يشبه إلى حد كبير البورصات المالية حيث تتنافس “NYSE” و “Nasdaq” بشراسة على الشركات للتداول على مواقعها ومنصاتها وتقديم عروض مغرية للراغبين في إدراج أسهم شركاتهم.

صرح السيد “لاري تاب” باحث في الخدمات المالية لمدة 30 عاما بما يلي:

إذا نظرت إلى اتفاقيات الإدراج في بورصة ناسداك وبورصة نيويورك ، فإن الكثير منها مجرد تسويق

فلماذا تحفظ مشروع Blockstack و منصة بينانس حول الرسوم؟

وفقا لأحد المسؤولين التنفيذيين في البورصة فإن الأمر قد يتعلق بحقيقة أن مصطلح “رسوم الإدراج” في الأسهم الأمريكية قد واجه انتقاد لفترة طويلة وخاصة في سوق الكريبتو، لذلك قد يكون الخوف من الانتقام من السمعة عاملاً كذلك.

قبل عام ، أعلنت منصة بينانس أنها ستتبرع بنسبة 100٪ من رسوم الإدراج لمؤسسة خيرية.

ستكون هناك حاجة للمشاريع لاقتراح رقمهم الخاص “برسوم الإدراج” والتي سوف تتبرع بها بينانس عند قبولها.

عندما تم السؤال عن ذلك “التبرع لرسوم الإدراج الأخيرة لمؤسسة خيرية” أجاب المتحدث الرسمي لبينانس قائلا:

“لا ، لن يكون الأمر كذلك ، لأن هذا ليس رسم إدراج”؟.

اقرأ أيضا:

مؤسس بينانس: سنستخدم شركة خارجية لإتاحة تداول العملات الرقمية مقابل العملات المحلية

تعرف على مشروع (Blockstack)… أول عملة رقمية مرخصة بالكامل من الـ SEC

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock