تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

منصة بينانس تُحضر لحذف العديد من العملات الرقمية وتقدم تلميحات حولها … التفاصيل هنا

منصة بينانس  هي أكبر منصة لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث حجم التداول اليومي، وعليه وعند إعلان إدراج عملة رقمية ما في منصة بينانس، يسعد كثيرا حاملي العملة وإدارة مشروع العملة وترتفع العملة في أحيان كثيرة والعكس صحيح عند إعلان حذف العملة فتتعرض العملة لهبوط حاد في كثير من الأحيان ويحزن حاملو العملة وإدارة مشروعها.

مؤخرا لمّح “CZ” الرئيس التنفيذي لشركة بينانس، إلى أنه قد يبدأ في حذف العملات ذات حجم التداول المنخفض.

العملات الرقمية المعنية بعملية الحذف من بينانس:

في موضوع مثير للاهتمام على تويتر، اقترح محلل العملات المشفرة والمتداول “RookieXBT” شطب جميع العملات الرقمية في بينانس التي لا يزيد حجم تداولها اليومي عن 10 بيتكوين.

سواء كان متوقعا أم لا، شارك الرئيس التنفيذي لبينانس في الموضوع، مما قدم تلميحا إلى أنه قد يفكر في القيام بذلك فعلا.

حيث أخبر “CZ” بالقول:

أعتقد أنها فكرة جيدة.

إذا كنت العملة مدرجة في بينانس وما زلت لا تملك حجم تداول ، إذن …

ربما يشير “CZ” إلى أن هناك شيئا خاطئا بطبيعته في العملات الرقمية المدرجة في بينانس والتي تفشل في إنشاء حجم تداول يومي كبير.

بطبيعة الحال، هناك جانبان لهذا النقاش.

يعتقد بعض المستخدمين أنه لا ينبغي تقييم مزايا العملة بناء على الأحجام التي تولدها في منصات تبادل العملات المشفرة.

يجادل الناس بأنهم يمتلكون عملة رقمية على المدى الطويل ولا يهتمون حقا بالحجم اليومي.

وهذا بالتأكيد وارد وصحيح.

الجانب الآخر من القصة:

من المؤكد أن المزايا الكامنة في العملة المشفرة لا ترتبط بإدراجها في منصة تداول معينة، سواء كانت بينانس أو غيرها.

لذا ، يظهر سؤال منطقي مفاده:

لماذا يهتم شخص ما إذا كانت العملة الرقمية مدرجة في منصة تداول مشهورة أم لا ؟ بافتراض أنه متحمس للعملة ومشروعها وما تحمله من تكنولوجيا ؟

هذا هو المكان الذي تأخذ فيه الأمور منعطفا آخر.

في هذه المرحلة، يصبح من الواضح إلى حد ما أن هذه الطرح لا يقف على أرضية صلبة لأن الناس من الواضح أنهم قلقون بشأن السعر، وربما أكثر من التكنولوجيا نفسها.

إذا كان المستثمر يحتفظ بعملة مشفرة على المدى الطويل، فلا ينبغي أن يُحدث إدراجها في بينانس فرقا.

ولكن هذا ليس هو الحال عادة حيث نادرا ما يكون الناس مهتمين بالتكنولوجيا على الرغم مما قد يدعونه.

يتمثل الشاغل الرئيسي في أنه إذا قررت بينانس حذف العملات المشفرة ذات الحجم المنخفض بشكل جماعي، فقد يتسبب ذلك في اضطراب أكبر في السوق بسبب ما يعرف بـ “تأثير بينانس”.

كما ذكرنا في بداية المقالة، عندما يتم إدراج عملة مشفرة في بينانس ، فإنها عادة ما تشهد زيادة كبيرة، و العكس صحيح أيضا.

في العام الماضي، قامت منصة بينانس بشطب عملة “Bitcoin SV” لتتراجع العملة بأكثر من 10 ٪ بعد إنتشار خبر الحذف.

هذا مجرد مثال واحد.

على أي حال، لا يوجد تأكيد رسمي حول ما ستقوم به بينانس وهل ستحذف فعلا العملات التي تملك حجم تداول منخفض ؟

الأيام القادمة ستحمل الجواب القطعي أكيد.

اقرأ أيضا:

منصة FTX توفر إمكانية تداول الأسهم مقابل العملات الرقمية المشفرة … التفاصيل هنا

بينانس تسعى لإجراء تغييرات في العقود الآجلة لزوج التداول ETHUSD … لهذا السبب !

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock