تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

مقارنة بين عملة فيسبوك الرقمية (Libra) و الريبل (XRP) و هل هما متنافسين فعلا؟

تابعنا على موقع بيتكوين العرب إعلان فيسبوك عن تطوير عملتها الرقمية “ليبرا” والتي من المتوقع إطلاقها في النصف الأول من سنة 2020.

وبحسب ما ورد في دليل عملة “ليبرا” فإنها ستكون عملة مستقرة تستند قيمتها على العملات الوطنية المختلفة.

تتكون جمعية “ليبرا” من “كونسورتيوم” يضم عدد من شركات التكنولوجيا المعروفة مثل “أوبر” و “سبوتيفاي” وغيرهما.

يريدون إنشاء وتسهيل عملية الوصول للأموال من طرف المستخدمين في جميع أنحاء العالم.

وعليه ستكون المدفوعات عبر الحدود متوفرة في عملة “ليبرا”، ما يعني المنافسة مع عملات مشفرة موجودة بالفعل تسمح بتحويل الأموال عبر الحدود مثل عملة الريبل.

في هذا الموضوع سنتناول:

مقارنة بين عملة فيسبوك الرقمية (Libra) و الريبل (XRP) و هل هما متنافسين فعلا؟

الريبل عبارة عن شبكة لا مركزية يتم فيها صياغة الرمز المميز XRP.

جزء كبير من عملات XRP مملوك لشركة تدعى “Ripple Labs”.

تركز شركة “Ripple Labs” على البنوك وتريد تقديم حلول لهم للتعامل مع المعاملات الدولية عبر الحدود بسرعة وبتكلفة منخفضة.

الريبل و ليبرا يشاركان نفس المجموعة المستهدفة:

يبدو أن المشروعين في منافسة مع بعضهما البعض.

ربما ، لأن عملة “ليبرا” لا يزال أمامها طريق طويل وتواجه عقبات قوية من الحكومات والسلطات.

ومع ذلك، إذا تخطت عملة ليبرا هذه العقبات، فستكون في مواجهة مباشرة مع الريبل.

كل ما يمكن تحقيقه مع عملة XRP سيكون ممكنا أيضا مع عملة ليبرا.

لكن وعلى عكس XRP تضم “ليبرا” عدد كبير من المستخدمين المحتملين (أكثر من ملياري مستخدم) الذين يستخدمون منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك

وعليه ومن المشكوك فيه ما إذا كانت عملة XRP يمكنها مواجهة ذلك.

الوصول الهائل وتأثير جمعية “ليبرا” على القيمة السوقية الإجمالية التي وصلت لأكثر من تريليون يورو وبالتالي ضغف ما تملكه جميع العملات المشفرة مجتمعة، وعليه تبدو عملة الريبل صغيرة جدا أمامها.

ليبرا توفر أيضا عقد ذكي يوفر للمستخدمين درجة عالية من الأتمتة.

من الصعب للغاية مقارنة ليبرا مع عملة الريبل، لأن ليبرا مازالت نظرية فقط وهي ليست موجودة بشكل واقعي في السوق، لكن عملة XRP موجودة في السوق لبعض الوقت.

الآن تحاول كل من العملات المشفرة جلب عمليات الدفع الصغيرة إلى النظام من خلال تطبيق البلوكشين.

عملة XRP قد لا تكون مدعومة من قبل أي عملة أو شركة معينة ولكن لديها دعم كبير من البنوك في جميع أنحاء العالم.

عندما يتعلق الأمر بعملة الريبل فيمكنها إنجاز المعاملة تقريبا في ثانية وهو نفس الأمر المذكور أيضا في الورقة البيضاء لعملة ليبرا.

عملة ليبرا في عام 2020 غامض مصيرها للغاية لأن اللوائح شديدة القسوة على فيسبوك.

إذا لم تبدأ ليبرا عملياتها، فسيكون XRP هو الوحيد في نظام الدفع المصغر.

في الأخير:

كلا المشروعين يركزان على اللامركزية.

إذا تمكنت ليبرا من التغلب على العقبات التنظيمية للسلطات، والتي لا تزال مشكوك فيها للغاية في الوقت الحالي، فمن المرجح أن تواجه XRP  منافسة شرسة.

اقرأ أيضا:

الإعلان عن خارطة الطريق لعملة “ليبرا” والكشف عن المجالات الرئيسية لعملية التطوير

الشبكة التجريبية لعملة ليبرا تسجل أكثر من 51 ألف معاملة وتشغل 34 مشروع

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock