تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
أخبار العملات الرقمية

ما هو سبب انهيار سعر عملة (MATIC) بأكثر من 70 في المائة خلال دقائق؟

انخفض وأنهار سعر عملة (MATIC) بأكثر من 70 في المائة بما يعادل انخفاض بقيمة 56 مليون دولار من القيمة السوقية، وما تسبب تقريبا  في خسارة جميع المكاسب المحققة من ارتفاع بنسبة 190% في الأشهر الماضية.

اعتبارا لهذا الموقف الطارئ وانخفاض العملة بهذا القدر، استجابت إدارة وفريق عملة “MATIC” على الفور لمخاوف المجتمع من خلال الإعلان عن الإجاية عن أغلب أسئلة المستخدمين ضمن برنامج “اسألني أي شيء (AMA)” والذي عقد هذا الصباح.

حيث أجاب “Sandeep Nailwal” الشريك المؤسس لشركة “Matic” و الذي يشغل منصب مدير مكتب العمليات “COO” على أسئلة المجتمع وشرح ما حدث وما يخطط له الفريق للقيام به كرد فعل على ذلك.

ومثلما هو متوقع تركزت معظم أسئلة المتتبعين حول سبب التفريغ والتي أجاب عليها “نايلوال” بالقول:

ما نعتقد أنه وبعد صعودنا لأعلى، قام بعض الناس (المتلاعبون في السوق) برسم أن [MATIC] سيكون مشروعا مثاليا باختصار.

أعتقد أنه تم اختيار توقيت هذا البيع على المكشوف بطريقة كان فريقنا بأكمله نائما، لأنه كان وقت الليل في الهند.

يبدو أنه هجوم منسق.

إجابة “نايلوال” تقترح أن العديد من المتداولين الكبار قد قاموا بالتنسيق لوضع صفقات بيع كبيرة على منصات آجلة متعددة وفي الوقت نفسه بيع الكثير من الرموز المميزة التي يملكونها.

تم دعم هذا الرأي إلى حد كبير عن طريق منصة التبادل بينانس، والذي قام الرئيس التنفيذي “Changpeng Zhao” بتغريده حول ذلك مفادها:

لا يزال فريقنا يبحث في البيانات، لكن من الواضح بالفعل أن فريق MATIC لا علاقة له بها.

أصيب عدد من كبار التجار بالذعر.

وردا على مزاعم بأن فريق MATIC كان متورطا في عملية التفريغ الأخيرة، أشار “نايلوال” إلى:

بينانس هي التي تملك الحجم الأعلى للتداول وقالت بينانس أيضا أنه لا توجد مشاركة لفريق MATIC هنا.

حتى نحن استيقظنا غير مدركين لما حدث.

بنبرة إيجابية تصور “نايلوال” صعود وسقوط سعر الرمز المميز MATIC ليس نتيجة للتلاعب في السوق، ولكن كتطور للقيمة الأساسية للمشروع.

لقد جادل بأن الارتفاع كان بسبب آخر التطويرات، وأن الهبوط كان انعكاسا بسيطا للاتجاه نظرا لأن حركة السعر انتقلت من الاتجاه الصعودي إلى الهبوطي.

ومع ذلك ، لم يوضح سبب ضياع جميع المكاسب تقريبا.

ولكن كيف سيقوم فريق MATIC بمعالجة الموقف؟

لن يقوم بمعالجة أي شيء على الأقل في الوقت الحالي.

بدلا من ذلك، سيستمر فريق MATIC في تطوير أساسياته، والتي يقول “نيلوال” إنها ستجعل المشروع أقل عرضة لهجمات مماثلة في المستقبل.

وقال بما مفاده:

هذا ليس شيئا يجب الخوف منه على المدى الطويل، لكنه وعلى المدى القصير قد يكون أضر بالكثير من الناس في المجتمع.

مضيفا:

هدفنا الأساسي هو حماية المجتمع و تقديم أفضل المعلومات حيث يمكنهم اتخاذ القرارات الخاصة بهم.

انتهز “نايلوال” الفرصة للتحدث حول إمكانية حرق الرموز المميزة لـ MATIC لتقليل العرض المتداول.

وأقر بأن شركة Matic Network لن تقوم بتنفيذ برنامج إعادة الشراء من خلال قيام الفريق بشراء الرموز المميزة بسعر معين والتي قد يجادل البعض بأنها يمكن أن تساعد في تحسين القيمة.

لقد قلل من أهمية الفكرة بحجة أن هذا قد يجعل الرموز المميزة عبارة عن رموز أمنية، مما يؤدي إلى زيادة التنظيم.

ومع ذلك يعتقد “نايلوال” أن احتمال حدوث تفريغ آخر في المستقبل يجب العمل على تقليله بمرور الوقت، حتى يصبح المشروع أكبر.

اقرأ أيضا:

تعرف على مشروع Matic Network والعملة الرقمية (MATIC) وسبب ارتفاعها مؤخراً

هل التحليل الفني مفيد أم لا … إجابات من داخل عالم الكريبتو و العملات الرقمية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock