تشغيل / ايقاف القراءة الليلية
مواضيع العملات الرقمية

ما تأثير عملة البيتكوين على البنوك المركزية ؟ ولماذا تريد هذه البنوك إنشاء عملاتها الرقمية الخاصة ؟

بالنظر للوضع الحالي للإقتصاد العالمي والتأثير المباشر لفيروس كورونا، تحولت العديد من القطاعات نحو الرقمنة والعمل عن بعد وبرزت الحاجة أكثر لأموال رقمية.

تراقب البنوك المركزية ما يحصل منذ مدة خاصة في ظل انتشار البيتكوين والعملات الرقمية المشفرة وبعض البنوك المركزية بدأت جديا في تطوير ما يعرف بالعملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC).

فعملات (CBDC) عبارة عن شكل من أشكال العملات النقدية (التقليدية) لكن في شكل رقمي ويمكن أن بعضها يجري تطويره اعتمادا على تقنية البلوكشين.

تُجري العديد من البلدان أبحاثا أو اقتربت بالفعل من إطلاق عملة رقمية وطنية.

في ورقة نشرها بنك التسويات الدولية (BIS) يوم الجمعة الماضي كشف فيها أن البنوك المركزية تشارك في لعبة إنشاء عملات (CBDC) لأنها تعاني من رهان ومنافسة الكريبتو.

بنك التسويات الدولية (BIS) يعمل كمنظمة دولية، تقدم الدعم للبنوك المركزية الوطنية.

البنوك المشاركة في التقرير هي:

الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، والبنك المركزي الأوروبي وبنك كندا وبنك اليابان وبنك إنجلترا، والبنك الوطني السويسري، والبنك المركزي السويدي.

فقدان السيطرة:

سلطت الورقة المنشورة من (BIS) الضوء على المعايير الرئيسية لإطلاق وإصدار عملة رقمية للبنك المركزي (CBDC).

حيث قيمت الورقة جدوى عملات البنوك المركزية الرقمية وكيف ستساعدها على تحقيق أهدافها العامة.

لكن قلقهم الرئيسي هو فقدان السيطرة على نظام الدفع، والذي يمكن أن يتعرض للخطر من خلال التبني الجماعي للعملات الرقمية المشفرة مثل البيتكوين والحلول الخاصة مثل عملة “ليبرا” المقترحة من شركة فيسبوك.

دور القطاع الخاص:

تريد البنوك المركزية عملات رقمية رخيصة أو مجانية الاستخدام ولا تضر بالاستقرار النقدي والمالي.

وفقا للتقرير، فإنهم يريدون عملات رقمية يمكن أن تتعايش مع المناقصات القانونية الأخرى، خاصة النقدية منها، وليس عملة تجعل النقد عتيقا وعفى عليه الزمن.

يعتقد بنك (BIS) أن عملة (CBDC) المصممة لتقديم هذه الميزات يمكن أن تعزز مدفوعات أكثر مرونة وكفاءة وشمولية وابتكارا.

ومع ذلك، على الرغم من عدم الرغبة في فقدان السيطرة على نظام الدفع، أشارت الورقة المنشورة إلى أنه يجب أن يكون هناك دور مناسب للقطاع الخاص، فضلا عن تشجيع المنافسة والابتكار.

كوريا تبدأ مرحلة تداول العملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC):

دول مثل الصين وكوريا الجنوبية تقترب بالفعل من إطلاق عملاتها الرقمية.

تسعى الصين ومنذ مدة لتطوير عملة رقمية وتريد أن تكون أول من يصدر عملة رقمية وطنية وتعميمها.

ظهرت العديد من التقارير التي تفيد أن البنك المركزي الصيني بدأ في اختبار اليوان الرقمي على معاملات التجزئة الصغيرة.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلن بنك كوريا أنه سيطلق مشروعا تجريبيا لإصدار وتوزيع عملته الرقمية في جميع أنحاء البلاد بحلول عام 2021.

لكن اليابان ليست مهتمة بإطلاق عملتها الرقمية قريبا.

وفقا لتقرير صدر يوم الجمعة، كشف المتحدث الرسمي بإسم الحكومة اليابانية أن الدولة ليس لديها حاليا خطط محددة لإصدار عملة رقمية للبنك المركزي.

ومع ذلك، اعترفت الدولة بأنه يجب عليها زيادة وتعميق أبحاثها حول العملات الرقمية للبنوك المركزية (CBDC) مع استمرار العالم في التحول نحو الرقمنة.

اقرأ أيضا:

دليل شامل حول منصة التداول اللامركزي Uniswap وعملتها الرقمية UNI

انخفاض حجم تداول البيتكوين في منصات التداول المركزية ونموه في نظيرتها اللامركزية

شوقي دليمي

صانع محتوى | مختص في التسويق عن طريقه. مهتم بالعملات الرقمية المشفرة وبتقنية البلوكشين أؤمن بأنها يوما ما ستكون لها الكلمة الأعلى في اقتصاد الغد.
زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock